الاتحاد

الاقتصادي

معرض دلهي يضع الهند على خريطة السيارات العالمية

إحدى سيارات سوزوكي اليابانية في معرض دلهي

إحدى سيارات سوزوكي اليابانية في معرض دلهي

لم تجد صناعة السيارات الهندية مناسبة أفضل من معرض دلهي الدولي للسيارات الذي تستضيفه الهند لكي تنطلق نحو العالمية، حيث يشهد المعرض الكشف عن نحو 24 سيارة هندية جديدة من بينها أرخص سيارة في العالم التي تنتجها شركة تاتا موتورز الهندية· وصنفت المنظمة الدولية لمنتجي السيارات (أو·آي·سي·أيه) معرض دلهي الدولي الذي يحمل اسم ''أوتو-إكسبو'' كأكبر معرض للسيارات في آسيا، حيث يصل حجمه إلى ضعف حجم معرض طوكيو الدولي للسيارات أحد أهم المعارض في العالم·
ويقول منظمو المعرض الهندي إن مساحة العرض به تصل إلى 120 ألف قدم مربعة، ومن المتوقع أن يجذب 1,5 مليون زائر بزيادة نسبتها 50% عن عدد زواره في العام ·2006
يستمر المعرض الذي فتح أبوابه أمس ثمانية أيام وسيكون الأكبر من نوعه في العالم من خلال مشاركة نحو 2000 من شركات صناعة السيارات والصناعات المغذية من دول مثل الولايات المتحدة وألمانيا واليابان والصين وفرنسا وإيطاليا·
وتشارك في المعرض الشركات العالمية مثل جنرال موتورز الأميركية أكبر منتج للسيارات في العالم وفولفو السويدية وفورد موتور الأميركية وفيات الإيطالية وهوندا اليابانية وهيونداي الكورية الجنوبية إلى جانب عدد من شركات السيارات الألمانية مثل فولكس فاجن أكبر منتج سيارات في أوروبا ومرسيدس وبي إم دبليو·
وسوف يضم المعرض سيارات هوندا جاز وفولكس فاجن آب وبولو وفوكس وبيتل وفيات جراند بونتو وسكودا فابيا· كما يقيم المعرض مجموعة من الأجنحة المتخصصة مثل ''مدينة الديزل'' و''الإلكترونيات'' و''جناح التصميم'' و''استثمارات السيارات''، غير أنه من المنتظر أن تتجه الأضواء خلال المعرض الذي يقام تحت شعار ''الحركة للجميع'' إلى سيارة تاتا الهندية التي تحمل اسم ''بيبولز كار'' (سيارة الشعب)، في الوقت نفسه أعلنت شركة الدراجات البخارية الهندية ''باجاج'' اعتزامها إنتاج سيارة منخفضة التكاليف بالتعاون مع رينو الفرنسية، ووفقا لتقارير صحفية فإن تاتا موتورز تدرس إقامة مصنع لإنتاج هذه السيارة في تايلاند خلال السنوات الثلاث المقبلة· كما تعرض شركة ماروتي سوزوكي أكبر منتج للسيارات في الهند النموذج التجريبي ''أيه ستار'' وهي سيارة ذات باب خلفي (هاتشباك) في المعرض· أما جنرال موتورز الأميركية فستستغل المعرض من أجل تدشين سيارتها متعددة الاستخدام ذات التجهيز الرياضي (إس يو في) الشهيرة كابتيفا في السوق الهندية، في حين ستعرض هوندا اليابانية سيارتها التي تعمل بتكنولوجيا خلايا الوقود المتطورة سي·إف·إكس وكذلك السيارة الهجين سيفيك· ويرى خبراء صناعة السيارات أن هذا الاهتمام العالمي بالسوق الهندية طبيعي للغاية في ضوء التوقعات التي تشير إلى قرب احتلال السوق الهندية من المركز الثاني في قائمة أسرع أسواق السيارات نموا في العالم، ويسعى اللاعبون العالميون إلى ضخ استثمارات كبيرة في الهند بهدف اقتناص حصة ملموسة من السوق التي مازالت خاضعة حتى الآن لسيطرة الشركات المحلية مثل ماروتي سوزوكي وماهيندرا أند ماهيندرا وتاتا· وتشير التوقعات إلى أن حجم مبيعات السيارات في الهند سيتضاعف إلى مليوني سيارة سنويا بحلول 2010 بفضل زيادة دخل الأفراد وتعدد أنظمة التمويل من جانب البنوك والمؤسسات المالية الأخرى؛ كل هذا يجعل من معرض أوتو-إكسبو 2008 قفزة كبيرة في طريق الهند نحو العالمية في صناعة السيارات·

اقرأ أيضا