عربي ودولي

الاتحاد

جهود عربية مستمرة لوقف انتشار «كوفيد 19»

ضباط شرطة يفحصون المركبات في شارع الحبيب بورقيبة بتونس (أ ف ب)

ضباط شرطة يفحصون المركبات في شارع الحبيب بورقيبة بتونس (أ ف ب)

أحمد شعبان، أحمد عاطف، محمد إبراهيم، جمال إبراهيم (عواصم)

واصلت الدول العربية اتخاذ مزيد من الإجراءات في محاولة منها للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد «كوفيد 19»، من فرض حظر التجوال وإغلاق الأسواق وأماكن الترفيه وتعليق رحلات الطيران، يأتي ذلك فيما واصلت حصيلة المتعافين من الفيروس بالازدياد تزامناً مع تسجيل العديد من الإصابات والوفيات في العديد من الدول العربية، فيما دعت الأمم المتحدة إلى وقف إطلاق النار في سوريا على المستوى الوطني وتوحيد الجهود لمكافحة الفيروس.
وأعلنت مصر حظر حركة المواطنين من الساعة السابعة مساءً حتى الساعة السادسة صباحاً لمدة أسبوعين اعتباراً من اليوم مع إيقاف وسائل النقل الجماعي كافة في التوقيت والفترة نفسها والغلق الكامل للمحال التجارية عدا البقالات والصيداليات من الـ5 مساء إلى الـ6 من صباح اليوم التالي إلى جانب غلق المقاهي ومحال الترفيه غلقاً كاملاً لمدة أسبوعين. وقال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء المصري في مؤتمر صحفي عقده أمس، للإعلان عن بعض الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا إنه سيتم إغلاق المحال والمراكز التجارية تماماً أيام الجمعة والسبت مع تعليق العمل في جميع المصالح الرسمية التي تقدم خدمات للجمهور عدا مكاتب الصحة لاستخراج شهادات الميلاد والوفاة وإغلاق المطاعم والنوادي الليلية وقصر العمل على خدمة التوصيل وإيقاف المواصلات العامة والنقل الخاص خلال فترة الحظر من الـ7 مساء إلى الـ6 صباحاً وغلق كل النوادي والصالات الرياضية بجميع أنحاء مصر ومد تعليق الدراسة بالمدارس والجامعات كافة لمدة 15 يوماً إضافة إلى المدة السابقة التي كانت ستنتهي يوم 29 مارس الجاري. ونوه مدبولي إلى أن هناك غرامة تصل إلى 4000 جنيه والسجن في حالة عدم تنفيذ قرارات الدولة.
وأعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن الحكومة المصرية أقرت مجموعة من الإجراءات الاحترازية الإضافية لمواجهة انتشار الفيروس. وأشار السيسي إلى أن الإجراءات ملحة من شأنها رفع مستويات الوقاية من انتشار الفيروس وتقليل نسب الإصابة به، متابعاً: «لذا فإنني أهيب بجموع المصريين الالتزام الكامل بهذه الإجراءات، كما أؤكد أن الدولة المصرية بجميع أجهزتها ستتصدى وتواجه أي محاولات للإخلال بها وبمنتهى الحزم والحسم وفى إطار القانون». وأضاف: «إن رهاني دائماً على وعي الشعب المصري العظيم وقدرته على تجاوز الأزمات وعبور التحديات في مختلف الأوقات الصعبة».
وفي السعودية، أعلنت السلطات الصحية تسجيل 205 إصابات جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية في أكبر ارتفاع يومي لعدد المصابين منذ بدء التفشي بالبلاد، وأفادت برصد أول حالة وفاة بالعدوى. وقالت وزارة الصحة السعودية، في بيان، إنه تم تسجيل 205 حالات جديدة للإصابة بعدوى فيروس كورونا الجديد خلال الساعات الـ24 الماضية، مشيرةً إلى أن العدد الإجمالي للمصابين وصل بالتالي إلى 767 حالة بعد أن كان عند مستوى 562 في الإحصائية السابقة المنشورة أمس الأول. كما أفادت وزارة الصحة بتسجيل أول حالة وفاة بالفيروس، موضحة أن المتوفى مقيم من الجنسية الأفعانية كان في الـ51 من عمره. وشددت الوزارة على ضرورة تجنب الجميع أي تجمعات للوقاية من الإصابة بهذا المرض. وذكرت الوزارة أن الجهات الصحية رصدت 9 حالات شفاء جديدة لدى المصابين بفيروس كورونا، مشيرة إلى أن حصيلة المتعافين ارتفعت بالتالي إلى 28 شخصاً.
كما أعلنت وزارة الصحة البحرينية أمس، تسجيل ثالث حالة وفاة بفيروس «كوفيد 19» مشيرة إلى أنها تعود لمواطن بحريني كان يعاني أيضاً من أمراض كامنة. ونقلت وكالة الأنباء البحرينية «بنا» عن الوزارة القول في بيان إن المواطن كان يخضع للعلاج والرعاية في أحد المراكز الخاصة بالعزل والعلاج تحت إشراف طاقم طبي متخصص بعد عودته للبحرين عبر رحلة غير مباشرة من إيران عبر مطار البحرين الدولي. وأكدت أن المتوفى حصل على العلاج والرعاية اللازمة على مدار الساعة من قبل الفريق الطبي المختص هو وجميع الحالات القائمة في مراكز العزل والعلاج, مشيرة إلى أنه تم كذلك إجراء التحاليل اللازمة للمتوفى بشكل مستمر. وأوضحت أن الأوضاع الصحية للحالات القائمة الأخرى مستقرة حالياً فيما عدا حالتين تحت العناية وجميعها تخضع للعلاج والرعاية حسب البروتوكولات الطبية والإرشادات الدولية المعتمدة بحسب توصيات منظمة الصحة العالمية. وذكرت أن العدد الإجمالي للحالات المتعافية في البحرين بلغ 177 بعد تسجيل 13 حالة إضافية وإخراجهم من مركز العزل والعلاج وذلك بعد تلقيهم الرعاية اللازمة تحت إشراف الطاقم الطبي المتخصص.
بدوره، أعلن التلفزيون الرسمي في سلطنة عمان تعليق الرحلات الجوية الداخلية والدولية اعتبارًا من 29 مارس الجاري باستثناء عمليات الشحن ورحلات محافظة مسندم، وذلك بهدف احتواء تفشي الفيروس. كما أعلنت وزارة الصحة تسجيل 18 إصابة جديدة بالفيروس تعود لمواطنين، ليبلغ العدد الكلي للإصابات في البلاد 84 حالة. وأوضحت الوزارة أن إحدى عشرة حالة منها مرتبطة بالمخالطة لمرضى سابقين، و5 حالات مرتبطة بالسفر إلى بريطانيا وتخضع حالتان للتقصي الوبائي. وأشارت وزارة الصحة العمانية إلى أن 17 حالة من الحالات التي تم اكتشافها سابقاً، قد تماثلت للشفاء.
وفي الكويت، أعلن وزير الصحة الكويتي، باسل الصباح، أمس، عن شفاء 9 حالات جديدة من مصابي كورونا، ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 39 شخصاً. وقال الصباح إن المتعافين من الفيروس هم كويتي و8 كويتيات، ليرتفع بذلك عدد الحالات التي تعافت وتماثلت للشفاء في البلاد إلى 39 حالة. وأشار إلى أن التحاليل والفحوص المخبرية والإشعاعية أثبتت شفاء هؤلاء الأشخاص التسعة من الفيروس. وذكر أنه سيتم نقلهم إلى الجناح التأهيلي في المستشفى المخصص لاستقبال المصابين بالفيروس، تمهيداً لخروجهم من المستشفى خلال اليومين المقبلين.
وأعلنت وزارة الصحة العراقية أمس، عن تسجيل 4 وفيات و50 إصابة بفيروس «كوفيد 19» وذلك في أكبر حصيلة في يوم واحد منذ ظهور أول إصابة بالمرض في العراق. وذكر بيان للوزارة أن مختبراتها سجلت أمس، 50 إصابة جديدة بالفيروس وتصدرت محافظة النجف الحصيلة بواقع 13 إصابة ثم البصرة بـ11 إصابة ثم بأعداد متفرقة في محافظات نينوى وكربلاء وديالي والسليمانية وأربيل ودهوك. وأشارت الوزارة إلى أنها سجلت، أمس، كذلك 4 وفيات بين الحالات المصابة سابقاً في محافظات كربلاء ونينوى فيما تماثل للشفاء 13 حالة.
وسجلت وزارة الصحة اللبنانية، أمس، 37 إصابة جديدة بالفيروس.
وأوضحت في بيان أن عدد الحالات المثبتة مخبرياً بلغ 304 حالات بزيادة 37 حالة عن أمس الأول.
كما سجلت تونس أمس، 25 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين إلى 114. وأوضح بيان لوزارة الصحة أن أغلب الحالات المصابة في العاصمة تونس، تليها محافظة مدنين، مشيراً إلى أنه تم شفاء حالة واحدة حتى الآن، ووفاة 3 أشخاص بهذا الفيروس. وقررت تونس مضاعفة عدد الدوريات العسكرية إضافة إلى القيام بطلعات جوية على مدار الساعة في العاصمة ومدن بنزرت وصفاقس وقابس وبن قردان وجربة.
وفي الجزائر، تسبب انتشار فيروس «كوفيد-19» إلى تأجيل خطوات إجراء التعديلات الدستورية المرتقبة، حيث تسلم الرئيس عبد المجيد تبون أمس، مشروع التعديلات الدستورية الذي أعدته لجنة خبراء قانونيين تم تشكيلها في يناير الماضي لهذا الغرض، إلا أنه قرر إرجاء عرضه على مختلف مكونات المجتمع الجزائري، وإجراء حوار مجتمعي حوله بسبب أزمة الكورونا.وفي السياق، دعا المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون إلى وقف إطلاق نار في سوريا على المستوى الوطني وتوحيد الجهود لمكافحة فيروس «كوفيد 19». وقال المبعوث في بيان أمس، «ناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش الأطراف المتحاربة في العالم بتطبيق وقف فوري لإطلاق النار بهدف السماح للأسرة الدولية بالتعامل مع العدو المشترك المتمثل في فيروس كوفيد 19». وأضاف «أدعو بشكل محدد إلى وقف كامل وفوري لإطلاق النار على المستوى الوطني في سوريا لتمكين القيام بجهد شامل للقضاء على فيروس كوفيد 19 في سوريا».

منظمة التحرير تكثف إجراءاتها الوقائية داخل المخيمات في لبنان
كثفت منظمة التحرير الفلسطينية إجراءاتها الوقائية وإرشاداتها الطبية لمكافحة انتشار فيروس كورونا الجديد «كوفيد 19» داخل مخيمات وتجمعات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان. ووزعت دائرة شؤون اللاجئين الفلسطينيين في منظمة التحرير الفلسطينية، أمس، مساعدات غذائية وطبية على اللاجئين الفلسطينيين في مخيمي نهر البارد والبداوي قرب مدينة طرابلس شمال لبنان، لدعم بقائهم في منازلهم من أجل مكافحة انتشار فيروس كورونا.

اقرأ أيضا

المكسيك تسجل ارتفاعاً في حالات الإصابة بكورونا