الجزائر (د ب أ)

أكد خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، أن الألقاب التي حققتها الكرة الجزائرية في حفل جوائز الأفضل للاتحاد الأفريقي (كاف)، والذي أقيم الثلاثاء الماضي في مدينة الغردقة المصرية، يحتم على الجميع المزيد من العمل، من أجل البقاء في أعلى مستوى لأطول مدة ممكنة.
وحصل منتخب الجزائر بطل أفريقيا على جائزة أفضل منتخب أفريقي لعام 2019، وجمال بلماضي المدير الفني للمنتخب «الخضر» على جائزة افضل مدرب، ويوسف بلايلي المنضم حديثاً لنادي الأهلي السعودي على جائزة أفضل لاعب محلي، ورياض محرز نجم مانشستر سيتي على جائزة أفضل هدف.
وقال زطشي «حفل جوائز الكاف جاء ليتوج عام 2019 الذي كان استثنائياً للكرة الجزائرية، ليس فقط لنيل منتخبنا لقب بطولة أمم أفريقيا التي أقيمت بمصر بمشاركة 24 منتخبا لأول مرة، وإنما لكل الألقاب الفردية التي تم الحصول عليها، وهو ما يؤكد جودة منتخبنا والعمل الذي تم إنجازه في ظرف قصير».
وأضاف «هذا التتويج هو أيضا فخر لبلدنا وشعبنا الذي احتفل بكرامة واعتزاز بهذا النجاح الباهر، الذي سيبقى في سجلات الكرة الجزائرية».
وتابع زطشي يقول «هذا الحصاد الوفير من الجوائز يدفعنا للمزيد من العمل والتطلع للبقاء في أعلى مستوى لأطول فترة ممكنة. كما أن وقعه وتأثيره سيكون إيجابياً على كرة القدم المحلية، التي تعاني تأخرا في التطور وأوجه قصور يجب علينا تعويضها في المستقبل، من خلال السياسة التي نتبعها منذ أكثر من عامين».
وأشار زطشي، إلى افتتاح العديد من ورش العمل، مثل إنشاء أربع أو خمس أكاديميات لتكوين الناشئين، وتعزيز المديرية الفنية الوطنية، وتعديل النظام الهرمي للمنافسة، ومطابقة لوائح الاتحاد الجزائري مع لوائح الاتحاد الدولي (فيفا)، وإعادة تنظيم كرة القدم المحترفة، وتطوير كرة القدم النسائية، إلى جانب مشاريع أخرى.