صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

السياح يشكلون %85 من زوار جامع الشيخ زايد الكبير

جناح جامع الشيخ زايد الكبير بالمعرض (الاتحاد)

جناح جامع الشيخ زايد الكبير بالمعرض (الاتحاد)

برلين (الاتحاد)

استقبل جامع الشيخ زايد الكبير في مدينة أبوظبي، خلال العام الماضي نحو 5,8 مليون زائر ومصل، منهم أكثر من 3,4 مليون زائر، بحسب الدكتور يوسف العبيدلي، مدير عام مركز جامع الشيخ زايد الكبير، والذي أوضح أن 85% من الزوار من خارج الدولة، ما يسهم في تعزيز مكانة الدولة كوجهة سياحية بارزة.
وقال العبيدلي لـ «الاتحاد» على هامش مشاركته في معرض بورصة السفر العالمية في برلين بألمانيا، إن جامع الشيخ زايد الكبير يعد بمثابة معلم سياحي رئيس في أبوظبي حاليا، حيث يحرص جميع الزوار لأبوظبي على زيارة الجامع، موضحا أن الجامع يستقطب السياح من مختلف دول العالم، وفي مقدمتها أوروبا لاسيما ألمانيا، والصين.
وأشار إلى حرص المركز، خلال مشاركته بالمعرض على إبراز رسالته في تحقيق التعايش والتسامح والانفتاح على الآخر، وتعزيز استراتيجيته الرامية لتعزيز التواصل الحضاري، وإبراز مآثر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وقيمه الإنسانية الداعية للتسامح.
وأوضح أن المركز يحرص كذلك على إبراز الجانب المعماري المتميز للحضارة الإسلامية، وتسليط الضوء على ما يزخر به من تنوع في فن العمارة الإسلامية والتي جاءت من حضارات وثقافات مختلفة، وتبرزها في إطار معماري جديد الأمر الذي يسهم في تفعيل التواصل الحضاري والتقارب بين الأمم.
يذكر أن جامع الشيخ زايد الكبير يعد ثاني أفضل صرح معماري في العالم لعام 2017، وذلك للمرة الثالثة، حيث حظي الجامع بهذه المرتبة كذلك عامي 2014 و2016.
وأشار العبيدلي إلى اهتمام المركز كذلك بإبراز جهوده في إصدار عدد كبير من الكتب، مشيرا إلى إصدار نحو 20 كتاباً متخصصاً في الفن المعماري الإسلامي، ما يظهر مدى اهتمام الحضارة الإسلامية بالفنون.
وأوضح أن الطاقة الاستيعابية لجامع الشيخ زايد الكبير تصل إلى 55 ألف مصل، منهم 12 ألفا بالقاعات الداخلية، والباقي بالساحات الخارجية، مؤكداً أن الطاقة الاستيعابية حاليا كافية.
وذكر العبيدلي أن الفترة الحالية تشهد تطوراً ملحوظاً في الأعمال الإنشائية بمشروع «مركز خدمات الزوار وسوق الجامع» الذي تم إنشاؤه لخدمة مرتادي الجامع من مصلّين وزوّار، تمهيداً لافتتاحه خلال شهر ديسمبر المقبل، موضحا أن هذا المشروع سوف يعزز من مكانة الجامع على خارطة السياحة الثقافية العالمية.
وأكد العبيدلي أن الجامع يعد بمثابة معلم سياحي بارز في أبوظبي، وبما يتكامل مع بقية المعالم السياحية في أبوظبي، موضحا أن معظم الزوار غالبا ما يقومون كذلك بزيارة متحف اللوفر أو واحة الكرامة، ومختلف المعالم السياحية بالإمارة، كما يستقطب الجامع الزوار من مختلف إمارات الدولة، فضلاً عن حرص كثير من الرؤساء والمسؤولين والوفود الرسمية لزيارة الجامع بشكل مستمر.