صحيفة الاتحاد

الإمارات

أبوظبي.. الوجهة السياحية الأكثر أماناً للمسافرين

النعيمي مع مسؤولي الفنادق الفائزة بجائزة «هوليداي شيك أوارد» (الاتحاد)

النعيمي مع مسؤولي الفنادق الفائزة بجائزة «هوليداي شيك أوارد» (الاتحاد)

سيد الحجار (برلين)

حصد جناح أبوظبي في معرض بورصة السياحة العالمية في برلين عدة جوائز، تعكس الأداء المتميز لدائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، في الترويج للإمارة، والمكانة البارزة التي باتت تحتلها أبوظبي في قطاع السياحة العالمي.

وفازت أبوظبي بجائزة أفضل وجهة في فئة «الأمان الشخصي» للمسافرين في استبيان مؤشر الرضا عن الوجهات السياحية DSI ?لهذا العام.?

واختار أكثر من 70 ألف مسافر عالمي في 24 من أسواق السفر الرئيسية، الفائزين من خلال تقييم جميع رحلاتهم عبر العالم على مدار عام 2017، وتتضمن الفئات الأخرى في الاستبيان، تقييم أماكن الإقامة، والطعام، ونوعية الشواطئ، حيث قيّم المشاركون في الاستبيان جودة الضيافة أو نسبة الكلفة إلى الفوائد التي تتضمنها الرحلة، وتم تصنيف أكثر من 20 فئة لتحديد الفائزين. وفازت أبوظبي في فئة الوجهة الأكثر أماناً للزائرين.

وتم تكريم 7 من أهم فنادق العاصمة وذلك لفوزها بجائزة «الفنادق الأكثر شعبية» في الإمارة. وتسلم الفائزون جائزة «هوليداي شيك أوارد» في جناح أبوظبي الذي تشرف عليه دائرة الثقافة والسياحة &ndash أبوظبي ويضم 48 من شركائها العاملين في قطاع السياحة، من بينهم الفنادق والمنتجعات ووكلاء السفر والعطلات والجولات وشركات إدارة الوجهات، إلى جانب معالم ومرافق ثقافية وسياحية ومنشآت ترفيهية.

وتم اختيار 7 فنادق ضمن فئة الفنادق الأكثر شعبية في الإمارة، فيما منحت جائزة «هوليداي شيك أوارد» إلى 5 فنادق بعد فوزها بهذه الفئة للسنة الخامسة على التوالي.

وقد حازت الفنادق الخمسة التالية على جائزة «هوليداي شيك أوارد الذهبية» وهي فندق وفلل بارك حياة أبوظبي، وفندق سوفيتل أبوظبي الكورنيش، وقصر الإمارات، وخالدية بالاس ريحان من روتانا، وفندق إنتركونتيننتال أبوظبي. فيما انضمت جميرا أبراج الاتحاد، وبيتش روتانا أبوظبي إلى قائمة «الفنادق الأكثر شعبية» في الإمارة.

يذكر أنّ جائزة «هوليداي شيك أوارد» يتم الفوز بها بناءً على تعليقات النزلاء، وقد تم استخدام أكثر من 900 ألف من هذه التعليقات في توزيع جوائز هذا العام والتي أسفرت عن فوز أبوظبي بخمس جوائز ضمن الفئة الذهبية، وقد ساهمت هذه الجائزة على مدار 13 عاماً في التعرف على الفنادق الأكثر شعبية في جميع أنحاء العالم.

كما استضاف جناح أبوظبي بالمعرض حفل التكريم الذي نظمته شركة تورسكت ميديا أند بي آر، بحضور نحو 110 إعلاميين، تم اختيارهم من بين آلاف الإعلاميين من ألمانيا والنمسا وسويسرا، حيث تم منح الجزائز لـ 12 إعلامياً باعتبارهم الأفضل في الترويج لإمارة أبوظبي، فضلاً عن أصحاب أفضل الحزم الترويجية والخطط الإعلامية للإمارة، وكذلك الأكثر زيارة لأبوظبي.

وتعد منظمة تورسكت ميديا أكبر منظمة تجمع الشركات الإعلامية والصحفيين والصحف المحلية، ومشاهير وسائل التواصل الاجتماعي في ألمانيا والنمسا وسويسرا.

وقال مبارك النعيمي، مدير إدارة الترويج والمكاتب الخارجية في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي لـ «الاتحاد» إن نجاح أبوظبي في حصد عدد وافر من الجوائز، فضلاً عن استضافة حفل تكريم الإعلاميين الأجانب المتميزين في الترويج للإمارة، يعكس نجاح جهود الدائرة في الترويج للإمارة، وتسليط الضوء على الوجهات والمعالم المتميزة بالإمارة.

وأضاف أن جناح أبوظبي اعتاد سنوياً على حصد المزيد من الجوائز خلال معرض بورصة السياحة العالمية، وعقد العديد من الاجتماعات والاتفاقيات مع جهات مختلفة لتقديم تجربة متميزة في الترويج للإمارة، ما يعكس الأداء المتميز والتطور المستمر في تقديم خدمات متميزة سنوياً، وبما يتواكب مع التطورات التي يشهدها سوق السياحة العالمي.

وأكد أن العام الماضي شهد افتتاح عدد من الفعاليات والمعالم الجديدة وفي مقدمتها متحف اللوفر، وبما أسهم في استقطاب المزيد من الزوار لأبوظبي، وعزز من المكانة السياحية البارزة للإمارة على الصعيد العالمي.

«إقامة أبوظبي» تستعرض خدماتها بالمعرض

تشارك الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بأبوظبي في معرض «بورصة برلين الدولي للسياحة والسفر» المقام حالياً في ألمانيا، ضمن جناح دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي المشارك في الفعاليات.

وتهدف مشاركة الإدارة إلى تعريف المستثمرين وكبار الشركات السياحية بالمنظومة المطورة للتأشيرات السياحية والعلاجية والتعليمية، وكيفية الحصول عليها، والاشتراك فيها والإجابة عن استفسارات الجمهور عن قوانين اذونات الدخول والإقامة في دولة الإمارات وذلك للترويج السياحي لأبوظبي وترسيخ مكانة الإمارة السياحية عالمياً.

وتشارك الإدارة بوفد يترأسه العقيد بطي خليفة المزروعي مدير إدارة أذونات الدخول والإقامة، والنقيب أحمد سالم الراشدي رئيس قسم التسجيل والترخيص، والمساعد أول عمر صالح البريكي من إدارة أذونات الدخول والإقامة.