الاتحاد

الرياضي

الرميثي: كأس رئيس الدولة للصيد بالصقور مشكاة تضيء عالم التراث

مصطفى الديب (أبوظبي)

أنهى نادي أبوظبي للصقارين، كافة الاستعدادات الخاصة بانطلاقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور غدا في ميدان الفلاح بالعاصمة أبوظبي والتي ستستمر حتى 27 من الشهر الجاري. ?
وجرت مراسم قرعة منافسات الحدث التراثي الأغلى في تاريخ صقارة الإمارات أمس الأول في ستوديو برنامج الحضيرة الذي سيبث يوميا تفاصيل عرس التراث، وحددت القرعة انطلاقات جميع المشاركين وجدول مواعيد مشاركة الصقارين في الأشواط الـ 56 التي تتضمنها منافسات النسخة الثالثة لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور.
وتشمل المنافسات ثلاث نهائيات لمسابقات «التلواح وهي تدريب الصقور بالبالون، تدريب الصقور بالطيران اللاسلكي إلى جانب منافسات الأشواط النهائية لكأس التحدي وكأس التلواح وشوط التلواح الذهبي.?
وأعد نادي أبوظبي للصقارين العدة لانطلاقة مميزة للحدث على كافة الأصعدة سواء الفنية أو التنظيمية، وتم الانتهاء من الترتيبات والتجهيزات التنظيمية الخاصة بميدان الفلاح وخيمة الصقارين والقرية التراثية ومجلس الصقارين وغيرها من المواقع التي ستكون على موعد لاستقبال الصقارين وعموم الزوار من مختلف الجنسيات العالمية.?
ويتطلع نادي أبوظبي للصقارين أن تكون منافسات الموسم الثالث للكأس الغالية امتداداً للنجاحات الكبيرة التي حققتها المسابقات في الموسمين الماضيين، والمشاركة الواسعة للصقارين والتميز الكبير الذي حققته المنافسات في مختلف الأشواط.
وتشهد البطولة إقبالا كبيرا من المشاركين، سواء من داخل الدولة أو من خارجها، خصوصا وأن هناك حوافز كبيرة على صعيد الجوائز القيمة التي حددها النادي للفائزين.
وأعلن عن تخصيص 20 مليون درهم و56 سيارة جوائز للفائزين في الأشواط الـ 56 التي تضمنها البطولة، حيث يحصل البطل في كل شوط على سيارة فيما يحصل صاحبي المركزين الثاني والثالث على جوائز مالية قيمة.
من جانبه، ?تقدم معالي اللواء محمد خلفان الرميثي عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي بأسمى آيات الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، للدعم اللامحدود والاهتمام الكبير الذي يوليه سموه لمسيرة الرياضات التراثية وإحياء دورها ومفاهيمها وأصالتها لدى أجيال الحاضر.
وثمن الرميثي توجيهات ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورعايته الكريمة للرياضات التراثية، كما ثمن اهتمام سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس نادي صقاري الإمارات، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، وحرصهم الكبير على حماية تراث الإمارات والمحافظة على منجزاته وإرثه التاريخي.
وأشاد بدور القيادة الرشيدة لإحياء الرياضات التراثية وما تكرسه من خطوات كبيرة في صون العادات والتقاليد واستدامة الثقافة التراثية الزاخرة بتنوع رياضاتها ورسالتها السامية.
وأكد معاليه أن كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور جاءت لتؤكد الدعم السخي الذي تقدمه قيادتنا الرشيدة من اجل رفعة تراثنا وترسيخ قيم الولاء والانتماء لهذه الأرض الطيبة ودعم هويتنا الوطنية والفخر بتراث الإمارات ومسيرة رياضاته التراثية الغنية بمفاهيم الماضي الرصين ورحلة المؤسسين الرائدين.
وأكد معاليه أن البطولة تعد بمثابة المشكاة التي تضيء عالم التراث الوطني الأصيل، منوها إلى أن تنظيم الكأس للعام الثالث يأتي ترجمة للنجاحات الكبيرة التي قطعها هذا الحدث الغالي على قلوب الجميع وتميزه من خلال فرض مكانته في طليعة الفعاليات الرياضية التراثية.
وأشاد معاليه بالعمل الدؤوب لنادي أبوظبي للصقارين وجهوده الكبيرة التي أوصلت الأحداث التراثية ومسابقات الصيد بالصقور إلى مكانة راسخة عند كل أبناء مجتمع الإمارات وحقق تفاعلا غير مسبوق بمختلف فعالياته طوال المواسم الثلاثة الماضية.?
وأثنى معاليه على استخدام أحدث الوسائل التكنولوجية والتطبيقات الذكية في مسابقات الصيد بالصقور، معبرا عن إعجابه الكبير بالمبادرات والبرامج البناءة التي يطلقها نادي أبوظبي للصقارين باستمرار سعيا منه لتحقيق التكامل في منظومته بما يخدم شريحة الصقارين ومحبي رياضة التراث.
وأشار معاليه إلى أن مسابقات النادي السنوية أثمرت عن انتشار واسع وممارسة كبيرة لرياضة الصيد بالصقور، نتيجة لاعتماده على مجموعة خطوات تطويرية في كل موسم ساعدت على تحقيق تكافؤ فرص المنافسات بين جميع المشاركين بمختلف الفئات.? وقال معاليه: أن كأس صاحب السمو للصيد بالصقور يمثل حدثا كبيرا في تاريخ صقارة الإمارات وحقبة مضيئة في مسيرة الرياضات التراثية، ومن دون شك إن مشاركة هذا الحجم من الصقارين يعد نجاحا بحد ذاته، مشددا على أن الحوافز القيمة التي رصدها النادي بالتعاون مع الرعاة كانت سببا كبيرا في هذا الإقبال الكبير بحجم المشاركين.
واستطرد معاليه: لقد أكدت السنوات الماضية تفرد النادي في تنظيم الأحداث الكبرى، ونحن على ثقة من خروج النسخة الجديدة بالمستوى الرائع الذي خرجت عليه النسخة الأولى وكذلك النسخة الثانية.
وأشاد معاليه باستمرار جائزة صقار الموسم وتطبيق خاصية الحلقة الإلكترونية بسباق الصقور والاهتمام الإعلامي والتلاحم الوطني للداعمين من الجهات والرعاة، مضيفا أن جميع المؤشرات تقود لنسخة استثنائية جديدة ستبهر الجميع وسترسخ مكانة الحدث ليس على مستوى الإمارات فحسب بل على مستوى العالم أجمع.
وأوضح أن عوامل النجاح الكبيرة لمسابقات الصيد بالصقور والبيئة المثالية التي رسخ قواعدها نادي أبوظبي للصقارين قادته للحصول على جائزة محمد بن راشد للابداع الرياضي بدورتها السابعة عن فئة المؤسسة المحلية المبدعة، متقدما بالتهنئة لأسرة النادي على ما حققوه من جهود قادتهم لتلك النجاحات ومعانقة الجوائز المهمة، مشيدا بالدعم الكبير الذي يوليه مجلس أبوظبي الرياضي للرياضات التراثية باعتبارها احد اهم أهداف القيادة الرشيدة للمحافظة عليها واستمرار تواصل الأجيال بمفاهيمها القيمة، داعيا جميع المشاركين لإثراء مسيرة الحدث الغالي على نفوس الجميع وإعلاء هويتنا التراثية. ?

?برنامج حافل على شاشة «ياس?»
أبوظبي (الاتحاد)?

خصصت قناة ياس برنامجاً حافلا لتغطية كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور، وانطلق البرنامج بتغطية قرعة البطولة، ثم سهرة في ليلة انطلاقة المنافسات تتطرق لكافة التفاصيل الخاصة بالمسابقات وفئاتها والمرشحين للفوز.?
أما خلال السباق فسوف يبدأ النقل الحي في التاسعة والنصف صباحاً يتخلله استوديو تحليلي بمشاركة المحلل محمد علي الرميثي، كما ستكون هناك رسالة يومية مدتها نصف ساعة تقدم ملخصاً لليوم كاملا، فضلا على تغطية خاصة من داخل عزب الصقارين، ويتضمن برنامج التغطية «بروفايل» خاصاً عن صقارة اليوم حتى نهاية المنافسات.?


اقرأ أيضا

دراسة تحليلية توضح أن مانشستر سيتي أفضل فريق في العالم