الاتحاد

الرياضي

«تعويض» تعانق كأس اللقايا أبكار و «هملول» على قمة الجعدان

اللقايا رسمت لوحة رائعة في مهرجان محمد بن زايد للهجن بالذيد (تصوير حسام الباز)

اللقايا رسمت لوحة رائعة في مهرجان محمد بن زايد للهجن بالذيد (تصوير حسام الباز)

عبدالله عامر (الذيد) - تواصلت فعاليات مهرجان سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لسباقات الهجن «الذيد - 2014» بإقامة منافسات سن «اللقايا» لمسافة 5 كم في ميدان الذيد بإمارة الشارقة، وبدأت الإثارة مع الأشواط الرئيسية، التي صاحبتها أجواء ملبدة بالغيوم ساهمت في رفع الإثارة والتشويق ورفعت خلالها المطايا سرعتها إلى 52 كم في الساعة.
وتصدرت «تعويض» لحمد محمد سالم الوهيبي والقادمة من سلطنة عُمان الشقيقة، مجريات الشوط الرئيسي الأول «أبكار» مفتوح، حيث تقدمت إلى المركز الأول في مراحل السباق الأخيرة، وقطعت المسافة في توقيت قدره 7:24:4 دقيقة، لتحصل على جائزة الشوط وهي عبارة عن كأس مهرجان سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وسيارة رنج روفر، وجاءت في المركز الثاني «جبارة» لعلي خليفة بالرشيد السويدي بتوقيت قدره 7:27:6 دقيقة، وحلت بالمركز الثالث «بلشه» لحمد راشد سعيد المري.
وفي الشوط الرئيسي الثاني «جعدان» تصدر «هملول» لأحمد خليفة بالرشيد السويدي معظم مراحل الشوط ليعانق الناموس عن جدارة بتوقيت قدره 7:26:1 دقيقة، لينال الكأس وسيارة رنج روفر، تاركا المركز الثاني لـ«مبشر» لساري محمد بلوش المزروعي بتوقيت وقدره 7:28:3 دقيقة، ووصل ثالثا «هملول» لسالم سيف علي سويلم بتوقيت وقدره 7:29:1 دقيقة، وبعد ختام المنافسات قام حميد سعيد النيادي بتكريم أصحاب الرموز وتسليمهم جوائز الشوط.
وكانت نتائج الفترة الصباحية لمنافسات «اللقايا» لمسافة 5 كم قد أسفرت عن فوز «الشاهينية» لسعيد محمد الخيال الطنيجي بلقب الشوط الأول، وجاءت في المركز الثاني «مصيحة» لعلي سعيد محمد الخاطري، وفي المركز الثالث وصلت «الشامخة» لخلفان علي خلفان الرفيسه الكتبي، وفي الشوط الثاني «أبكار» كانت «بشاير» لراشد خلفان الشاوي الغفلي على موعد مع ناموس الشوط والمركز الأول، تاركة المركز الثاني لـ«الظبي» لمحمد سالم هويدن الكتبي، وفي المركز الثالث حلت «كازان» لمحمد سالم علي آل علي. وفي الشوط الثالث «جعدان»، استطاع «صوغان» لسالم مانع الغويص السويدي أن يتقدّم للمركز الأول ليظفر باللقب، وفي المركز الثاني جاء «شاهين» لعلي عبدالله معدن الكتبي، وحل ثالثاً «مياس» لسعيد علي سعيد الشحي، وفي الشوط الرابع «جعدان» انتزع «مطفي» لعبدالله سالم مصبح صروخ النعيمي المركز الأول والناموس، تاركاً المركز الثاني لـ«شاهين» لسالم محمد مترف الطنيجي، وفي المركز الثالث جاء «مياس» لنايع راشد نايع الغفلي.
وكسب لقب الشوط الخامس «أبكار» «الشاهينية» لزايد محمد زايد المنصوري، وجاءت في المركز الثاني «مياسة» لمبارك محمد مبارك العامري، وحلت «شواهين» لعبدالله سعيد العسكري في المركز الثالث، وتفوقت في الشوط السادس «أبكار» «الشاهينية» لسالم سعيد منانه الكتبي، تاركة المركز الثاني لـ«مكيدة» لسلطان جريو محمد المنصوري، وفي المركز الثالث جاءت «لحظة» لصالح الشيبة صالح المزروعي، وفي الشوط السابع «جعدان» حلق «اليازي» لسهيل أحمد خادم الرميثي مع المركز الأول والناموس، وجاء ثانياً «شاهين» لعلي عبيد بخيت بالرشيد الكتبي، وفي المركز الثالث وصل «الغزال» لحمد خويتم بخيت العامري.
وفي ثامن أشواط الفترة الصباحية «جعدان»، سيطر «مبعد» لعبدالله حميد حارب المهيري على المنافسات وظفر باللقب، وأحرز المركز الأول وناموس الشوط، وجاء في المركز الثاني «مسموح» لعلي راشد سعيد البريصي المري، وفي المركز الثالث وصل «شاهين» لمحمد حماد أبوخرايط العامري، وفي الشوط التاسع «أبكار»، استطاعت «تم» لراشد سعيد علي الزرعي أن تفرض سيطرتها، وتحرز المركز الأول، تاركة المركز الثاني لبكرة محمد جعفر مرخان الكتبي، وفي المركز الثالث وصلت «الشاهينية» لحمد سرحان حمد الدرعي، وفي الشوط العاشر «أبكار» كانت «وبره» لحمد سهيل بالحطم العامري على موعد مع ناموس الشوط والمركز الأول، تاركة المركز الثاني لـ«مشكورة» لمحمد عبدالله معضد النيادي، وفي المركز الثالث جاءت «الشاهينية» لمحمد سعيد منانه غدير.
واستطاع «الذيب» أن يتصدر مجريات الشوط الحادي عشر، ويحرز المركز الأول، وجاء في المركز الثاني «الماهر» لحمدان صالح سعيد العامري، وفي المركز الثالث وصل «شاهين» لمحمد الصغير الحجري، وفي الشوط الـ 12 «جعدان» كان الموعد مع «الحذر» لعبدالله محمد قناص العامري لنيل ناموس الشوط والمركز الأول، تاركاً المركز الثاني لـ«شاهين» لعلي حمد علي محمد النعيمي، وفي المركز الثالث جاء «هملول» لمبارك طرشوم صالح العامري.
وفي الشوط الـ 13 «أبكار» حلقت «اسوود» لسيف دويس علي خميس الخييلي بجائزة المركز الأول، وجاءت في المركز الثاني «شواهين» لحمد محمد سعيد العفاري، وفي المركز الثالث وصلت «مياسه» لعبدالله سعيد أحمد الرميثي، وفي الشوط الـ 14 «أبكار» أعتلت «الرقود» لناصر بطحان سلطان المنصوري مجريات الشوط لتحرز المركز الأول والناموس، تاركة المركز الثاني لـ«صبا» لمبارك راشد محمد منينه الشامسي، وجاءت في المركز الثالث «راهية» لخلفان راشد الشاوي الغفلي، وفي آخر أشواط الفترة الصباحية كانت «صلالة» لبدر طويرش محمد الوهيبي على موعد مع مسك الختام وناموس الشوط، حصل جميع الفائزين على سيارات وبقية المراكز إلى العاشر على جوائز نقدية قيمة.

الوهيبي:
توقعت الفوز بأحد المراكز الثلاثة قبل الانطلاقة

الذيد (الاتحاد) - عبر حمد محمد سالم الوهيبي من أبناء سلطنة عمان ومالك ومضمر «تعويض»، والفائز بالشوط الرئيسي الأول لسن «اللقايا» أن المشاركة في مهرجان سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان شرف كبير للمشاركين لما يحمله المهرجان من اسم عزيز وغال على قلوب الجميع وقال: «المشاركون قدموا مستويات جيدة في المهرجان، ونتطلع إلى تحقيق المزيد من الإنجازات في الأيام المقبلة وبصفة عامة فان الفوز بأحد الأشواط في مهرجان يساوي الحصول على رمز في ختاميات أخرى».
وعن استعداداته للمهرجان، قال الوهيبي إنه يجهز للمشاركة في المهرجان من بداية الموسم لنيل أحد الرموز، موضحاً أنه توقع أن تحصل «تعويض» على الصدارة وتظفر بجائزة المركز الأول، خصوصاً أن لها مشاركات سابقة في عُمان وحازت على عدة ألقاب سابقة وأحرزت المركز الرابع في سباق رئيسي في الوثبة».
وتنحدر «تعويض» من سلالة الأب «الحاسم» بعير المر بن مكتوم والأم «بنت شاهين سعود»، وقدم الوهيبي في ختام حديثة الشكر لكل من يساهم في إنجاح هذه الاحتفالية الرائعة.

أفضل توقيت لـ «تعويض»

الذيد (الاتحاد) - حققت «تعويض» لحمد محمد سالم الوهيبي أفضل توقيت لسن «اللقايا» في الشوط الرئيسي الأول «أبكار» بتوقيت وقدره 7:24:4 دقيقة، وفازت «تعويض» بكأس سيارة رنج روفر.


الإيذاع تنطلق بـ20 شوطاً

الذيد (الاتحاد) - تنطلق في السابعة صباح اليوم منافسات سن «الإيذاع» لمسافة 6 كم في ميدان الذيد بإمارة الشارقة، وتجري المنافسات على مدى 20 شوطاً، منها 10 للفترة الصباحية و10 للفترة المسائية، وتبدأ الإثارة بانطلاق الأشواط الرئيسية في الفترة المسائية «أبكار وجعدان»، حيث يحصل الفائز على كأس سيارة رنج روفر، وينال جميع الفائزين بالأشواط سيارات وبقية الفائزين على جوائز نقدية قيمة إلى المركز العاشر.

اقرأ أيضا

30 يوماًً على انطلاق أغلى بطولة جولف في العالم