صحيفة الاتحاد

الإمارات

دعوات لأهالي الخريجين لحضور حفل تخرجهم بأكاديمية الشرطة

ممثلة مجلس الشرطة النسائي خلال مهمة إسعاد أسر الخريجين المبتعثين (من المصدر)

ممثلة مجلس الشرطة النسائي خلال مهمة إسعاد أسر الخريجين المبتعثين (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أطلقت القيادة العامة لشرطة دبي أولى مبادراتها الاستثنائية والفريدة من نوعها مع إطلالة «عام زايد»، بهدف إدخال السعادة والسرور على أمهات وأولياء أمور الطلبة الخريجين، بطريقة مبتكرة نالت إعجابهم، حيث أصدر اللواء عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، توجيهاته بإيفاد فرق من العنصر النسائي من مجلس الشرطة النسائي لإسعاد المجتمع، ومجلس السعادة والإيجابية، توجهن باسم القيادة العامة لشرطة دبي لتقديم التهاني والتبريكات إلى دول الطلبة الخريجين المبتعثين للدراسة في أكاديمية شرطة دبي من الدول الخليجية والعربية الشقيقة، إلى جانب طلبة الإمارات، ودعوتهم لحضور حفل التخريج العام للطلبة المرشحين الدفعة 25 بتاريخ المقرر له غدا الثلاثاء وتقديم هدية تذكارية تضمنت ميدالية ذهبية، ودرعا تذكارية كتب عليها اسم الخريج إلى جانب صورته وعبارة محفورة (شكراً لمساهمتك في صناعة رجال الأمن وجعلهم فخرا لأوطانهم)، وهي بمثابة إهداء من قبل القائد العام لشرطة دبي لأمهات الخريجين.
وقد ثمنت الفرق النسائية المشاركة في الوفود الزائرة لأهالي الطلبة الخريجين، المبتعثين للدراسة في أكاديمية شرطة دبي من الدول الشقيقة، هذه المبادرة اللافتة المواكبة لعام زايد الخير.
وأشادت النقيب عنود أحمد السعدي رئيس مجلس الشرطة النسائي لإسعاد المجتمع، بمبادرة شرطة دبي المبتكرة لترجمة أسمى معاني السعادة وفق رؤية قيادتنا الرشيدة، مثمنة هذه المبادرة التي جعلت من السعادة عنوانا لهذه المناسبة وتركت أثراً لا تمحوه الأيام ويوماً تاريخياً في حياة الطلبة الخريجين وأسرهم.