الاتحاد

دورات للمعلمين

نحاول دائما كأولياء أمور أن نبث في نفوس أبنائنا حب العلم والكرامة والأخلاق، ولكن للأسف هناك بعض المعلمين الذين يهدمون كل ما نحاول بناءه و''يشلعون'' كما نقول بلغتنا الدارجة كل ما نحاول غرسه بتصرفاتهم غير المسؤولة·· ولا يضعون باعتبارهم أبداً أن هؤلاء الأطفال يقتدون بهم لأنهم مثلهم الأعلى بعد الوالدين·· فهناك فتاة كانت تتعلم دائما أن الضرب على الخد مكروه، لأن الله كرم وجه الإنسان ولا يذل أبدا بل يتذلل للواحد القهار فقط·· فكانت على قناعة بأن وجهها مملوك لربها ولا تنزله إلا إليه في وضع السجود·· لكن معلمتها قامت بصفعها أمام الطالبات وألزمتها بحي رأسها (كوضع الركوع) للتعبير عن أسفها، ولكنها رفضت وفضلت الذهاب إلى الإدارة ومنها إلى المنزل دامعة العينين·· لذا أتساءل ما الرسالة التي يحب المعلمون توصيلها للأطفال ولم لا يتم إعطاء المعلمين دورات مكثفة حول طريقة التعامل مع الأطفال وفهم نفسياتهم·· فأنا أرى أنهم محتاجون كثيرا لهذا الأمر·

اقرأ أيضا