أبوظبي (الاتحاد) احتفى بيت الشعر في الأقصر (جنوبي مصر)، أمس الأول، باليوم العالمي للشعر، عبر استضافة الروائي المصري إبراهيم عبد المجيد، للحديث عن علاقة الرواية بـ«ديوان العرب» والشعراء، فيما قرأ الشاعر زين العابدين فؤاد عدداً من قصائده في أمسية شعرية. حضر اللقاء الروائي الفلسطيني الدكتور إبراهيم السعافين، والناقد في الأدب العربي الأردني الدكتور جمال مقابلة، والتونسي الدكتور محمد آيت ميهوب. وتحدث إبراهيم عبد المجيد في البداية عن طفولته ومسيرته الإبداعية الطويلة. وعن علاقة الشعر بالرواية وبدايته الإبداعية، قال إنه مارس كتابة الشعر في بداية حياته، لكن عالم القصص هو العالم الذي أغراه كثيرًا مما فيه من خلق لعوالم موازية، مؤكدًاً أن الرواية تطمح إلى أن تكون شعرًا في بنائها وحبكتها وتسلسلها الدرامي.