الاتحاد

الاقتصادي

اتفاقية تعاون بين دائرة المعلومات و”تخطيط الشارقة” لدعم العمل المؤسسي

وقعت دائرة التخطيط والمساحة بالشارقة، ودائرة المعلومات والحكومة الالكترونية، اتفاقية تعاون يتم بمقتضاها تعزيز مقومات دائرة التخطيط في مجال تقنية المعلومات، والاستفادة الدورية من تقنيات الحكومة الإلكترونية في دعم أطر العمل المؤسسي في كافة إدارات وأقسام الدائرة بالشكل الذي يخدم الواقع العملي ويحقق طفرة خدمية في مختلف المجالات ذات الصلة.
وقع الاتفاقية من جانب دائرة التخطيط المهندس صلاح بطي مدير عام الدائرة ومبارك بالاسود مدير دائرة المعلومات.
وتقضي الاتفاقية التعاونية في العديد من المجالات المتصلة من بينها، قيام إدارة المعلومات وقواعد البيانات، بتزويد الدائرة بالعديد من الخصائص التقنية الهامة كالعمل على ضم الدائرة إلى البوابة الإلكترونية الموحدة لدوائر حكومة الشارقة، وتقديم التعاون في مجال التطبيقات، وضم الدائرة إلى الاتفاقيات الموحدة لحكومة الشارقة، وإشراكها في خطوط الشبكة الموحدة، وكذلك دعمها في كافة الأمور التقنية، بالإضافة إلى تقديم الاستشارات المختلفة التي تضمن الأداء وفق طموح كل جهة في الوصول بخدماتها إلى قمة الهرم المؤسسي بالشارقة.
كما تقضي الاتفاقية بإنشاء وتشغيل البوابات الإلكترونية، والتعاون في مجال التطبيقات، بالإضافة إلى الاتفاقيات الموحدة لحكومة الشارقة، وخطوط الشبكة الموحدة، وموقع خور فكان للكوارث والاسترجاع، فضلاً عن خدمات مركز الشارقة للاتصال، والعديد من الموضوعات الأخرى ذات الاتصال المباشر بعمل الدائرة.
وأكد مدير دائر التخطيط والمساحة أن الدائرة لديها حرص كبير على دوام تتبع كافة نظم الحداثة في مختلف الأنظمة المعمول بها في مختلف إداراتها وأقسامها بشكل مستمر، وتؤكد من خلال ذلك على أهمية تطوير النظم الداخلية للعمل، وتعزيزها بكل ما من شأنه أن يخدم الهدف العام والتوجهات التنموية التي تضعها الدائرة على أجندتها التطويرية الدورية، لتحافظ على ما وصلت إليه من طفرة خدمية تمثلت في الوصول إلى أرقام قياسية في كم المعاملات،
وأشار إلى أن الاتفاقية تعزز سعي الدائرة الدائم إلى كسب رضا العملاء وتقديم أفضل الخدمات لجمهور المراجعين من جهة وبكافة المشروعات التي تقوم عليها على صعيد الواقع العملي من جهة أخرى، مؤكداً أن ما لدى إدارة المعلومات وقواعد البيانات من الخبرة والدراية جدير بأن يكون نموذجا مفيدا بشكل كبير لكافة الدوائر الحكومة الساعية إلى تطوير خدماتها والبحث عن ترتيب أفضل بين الإدارات الخدمية بحكومة الشارقة، لما يقدمه من إسهامات من شأنها الارتقاء بمستوى الخدمات والسعي بخطى ثابتة نحو مستقبل خدمي أفضل للدوائر الحكومية.
وأضاف أن الإدارة تكرس كافة جهودها لخدمة مختلف الدوائر الحكومية بإمارة الشارقة، وتدعم الجميع بإمكانياتها بالشكل الذي يعزز من الطاقات الخدمية بها، بغية الوصول إلى مجمع خدمي متكامل ويعمل وفق نظام قائم على أسس سليمة ومعلومة موثقة.
وأشار إلى أن الدائرة تمتلك من الكوادر وقواعد المعلومات والبيانات ما من شأنه أن يحقق طموح أي إدارة خدمية وفق أحدث المعمول به على مستوى العالم، مضيفاً أن الإدارات التي تسعى إلى تحقيق أهدافها بشكل تام، تسارع إلى إبرام اتفاقيات بينية

اقرأ أيضا

«التخطيط العمراني والبلديات» تبدأ تطوير منطقة ميناء زايد