الاتحاد

الاقتصادي

الدولار يرتفع مقابل العملات الرئيسية ويهبط أمام الين

ارتفع الدولار مقابل العملات الرئيسية أمس، مسجلاً أعلى مستوى خلال شهر امام اليورو، ولكنه تراجع أمام الين، فيما يبرز تهاوي أسعار الاسهم وضعف اسعار النفط مشاكل الاقتصاد العالمي مما يزيد الاتجاه نحو التخلي عن الاصول التي تنطوي على قدر كبير من المخاطرة·
وارتفع الدولار الاميركي نصف نقطة مئوية مقابل سلة من العملات إلى 83,591 وجرى تداوله بانخفاض 0,2 في المئة مقابل الين عند 88,95 ين، وكان قد انخفض إلى 88,80 في المئة في التعاملات الالكترونية على نظام ''إي·بي·اس'' وهو اقل مستوى منذ منتصف ديسمبر الماضي·
وساهم الاتجاه نحو تفادي الاصول عالية المخاطر في دعم الين الياباني منخفض العائد ليسجل أعلى مستوى أمام الدولار في أربعة أسابيع·
وانخفض اليورو إلى 1,3221 دولار، حسب بيانات ''رويترز''، وهو اقل مستوى منذ منتصف ديسمبر الماضي، فيما يترقب مستثمرون اجتماع لجنة الساسيات في البنك المركزي الاوروبي غداً·
ويتوقع المحللون حينئذ ان يخفض البنك اسعار الفائدة بواقع نصف نقطة مئوية إلى اثنين في المئة، وصرح كريستيان لورانس من ''ار·بي·سي'' بلندن: ''العامل الرئيسي تفادي المخاطر·· ما زال يجري التعامل على الدولار بوصفه ملاذاً آمناً''، وتابع: ''بصفة عامة تتبع العملات الاسهم عن كثب·· متابعة سوق العملات الاجنبية يهدف حقاً لمراقبة أداء الاسهم في هذه اللحظة''·
وذكر انخفاض الاسهم الاوروبية بنسبة 2,4 في المئة وتراجع أسعار النفط بنسبة 2,5 في المئة المستثمرين بالسرعة التي يتدهور بها الاقتصاد العالمي مما دفعهم للتخلي عن العملات ذات العائد المرتفع·
وانخفضت الاسهم الاوروبية لجلسة التداول الخامسة على التوالي أمس وتراجع مؤشرها الرئيسي أكثر من اثنين بالمئة في التعاملات الصباحية بقيادة أسهم البنوك وشركات الكهرباء·
وجاء الهبوط اقتداء بتراجع الاسهم في الاسواق الاميركية أمس الأول والآسيوية أمس مع استمرار مخاوف المستثمرين من أن تعلن الشركات الكبرى نتائج ضعيفة في موسم اعلان النتائج الحالي·
وبحلول الساعة 10,06 بتوقيت جرينتش انخفض اليورو 0,6 في المئة إلى 1,3292 دولار ليحوم حول أقل مستوى في شهر الذي سجله في المعاملات المبكرة في لندن·
ومقابل الين انخفضت العملة الموحدة 0,7 في المئة إلى 118,39 ين وكان قد نزل إلى 117,69 ين وهو أقل مستوى ايضاً في شهر·
وقال اروليش لوختمان من كوميرتسبنك في فرانكفورت ''تثق السوق بان الولايات المتحدة يمكنها التعامل مع الكساد أفضل من منطقة اليورو''·
وانخفض الدولار النيوزيلندي 3,4 في المئة إلى 0,5540 دولار، وهو أقل مستوى منذ منتصف ديسمبر الماضي، بينما نزل الدولار الاسترالي اكثر من 1,5 في المئة إلى ،0,6680 وهو اقل مستوى خلال شهر ايضاً·
كما واصل الجنيه الاسترليني تراجعه مقابل الدولار واليورو الاوروبي أمس بعد أن أظهرت بيانات أن العجز في الميزان التجاري البريطاني مع بقية دول العالم ارتفع إلى مستوى قياسي في نوفمبر الماضي فيما يشير إلى أن ضعف الجنيه الاسترليني فشل في زيادة الصادرات مثلما كان المسؤولون يأملون·
وقال مكتب الاحصاءات الوطنية إن العجز البريطاني في التجارة السلعية نما إلى 8,330 مليار جنيه في نوفمبر من 7,631 مليار في أكتوبر ليسجل أعلى مستوى منذ بدأ تدوين السجلات عام ·1697
وفي الساعة 09,41 بتوقيت جرينتش، انخفض الجنيه الاسترليني إلى 1,4612 دولار مسجلاً أدنى مستويات اليوم، بينما ارتفع اليورو 0,6 في المئة إلى 90,76 بنس·
وقلص مؤشر فاينانشال تايمز 100 لاسهم الشركات الكبرى في بريطانيا خسائره عقب اعلان البيانات ليصل إلى 4372,81 نقطة بانخفاض 1,2 في المئة بعد هبوطه في وقت سابق إلى 4346,26 نقطة

اقرأ أيضا

أبوظبي تطلق شركة طيران اقتصادية جديدة 2020