الاتحاد

الرئيسية

مقترحات رفع سن الزواج ترقيع لا تحل الأزمة


دبي - علي الهنوري:
شهد الاجتماع الأخير لمجلس إدارة صندوق الزواج في أبوظبي حواراً وجدلاً ساخنين بين أعضاء المجلس ومعالي الدكتورعلي الكعبي وزير العمل والشؤون الاجتماعية رئيس مجلس إدارة الصندوق، الذي طالب برفع سن الزواج لطالبي المنحة إلى 21 سنة تحت دعوى حل أزمة الموارد المالية للصندوق والتخفيف من قوائم الانتظار وسط رفض واسع من جانب الأعضاء لفكرة الوزير·
وذكرت مصادر مسؤولة لـ ' الاتحاد ' ان الأعضاء عارضوا اقتراح الوزير واصفين إياه بأنه يتعارض مع توجهات الصندوق ويخالف أهدافه كما أكد الأعضاء في حوارهم مع الوزير أن اقتراحه لن يساهم في حل أزمة الصندوق بل سيخلق أزمات جديدة·
وقالت المصادر نفسها إن أعضاء الصندوق حملوا وزارة المالية جانباً كبيراً من المسؤولية حيث تقف في موقع المتفرج من أزمة الصندوق، وأشارت المصادر إلى أن مجلس الإدارة أبدى تحفظه الشديد حول مطلب الوزير واعتبروا هذا الطلب كفيلا بأن يفاقم القضايا الاجتماعية ويساهم في تأخير سن الزواج ووصفت هذه الحلول بأنها ترقيع لن تحل أزمة ولن تصب في المصلحة الوطنية بل ستساهم في خلق قضايا اجتماعية جديدة·

اقرأ أيضا

كوريا الشمالية تجري اختباراً "مهماً جداً"