الاتحاد

الرئيسية

قوات الاحتلال تفشل في اقتحام غزة من ثلاثة محاور

فلسطينية تنتحب قرب منزلها الذي دمرته غارة إسرائيلية في إحدى مناطق رفح جنوب قطاع غزة

فلسطينية تنتحب قرب منزلها الذي دمرته غارة إسرائيلية في إحدى مناطق رفح جنوب قطاع غزة

واصلت قوات الاحتلال الاسرائيلي امس، لليوم السابع عشر على التوالي حربها المجنونة على قطاع غزة، حيث واصلت الطائرات الحربية قصفها للبيوت وبقية الاهداف المدنية، مما أدى الى سقوط عشرات الشهداء والجرحى ·وذكرت مصادر إسرائيلية أن آلافا من جنود الاحتياط بدأوا يدخلون في القتال استعدادا للمرحلة الثالثة من الهجوم على غزة·
وقد كثف الجيش الاسرائيلي من هجماته على الاطراف الشرقية لمدينة غزة وشمال القطاع، في محاولة لتوسيع تقدمه، وتصدى مقاومون لتلك القوات واشتبكوا معها، وأعاقوا تقدمها·ووقعت أعنف الاشتباكات على محور التفاح والشعف وجباليا، الى جانب محاولات للتقدم شرق جباليا، إلا أن الجيش الاسرائيلي لم يتمكن من اختراق العمق السكاني، حيث يواجه بمقاومة شرسة تصد تقدمه·وذكرت بعض وكالات الانباء ان المواجهات تدور من مسافات قصيرة·
وفي الجنوب شهدت قرية خزاعة شرق خان يونس التي تبعد حوالي كيلو متر واحد عن الحدود بين قطاع غزة واسرائيل، قصفاً مدفعياً مكثفاً واستخدام القذائف الفوسفورية بكثافة- حسب شهود عيان- مما يؤدي الى اشتعال النيران بعدد من المنازل دون ان تتمكن أطقم الإسعاف او الاطفاء من الوصول الى هناك·
واستشهد 9 أشخاص بينهم طفلان وامرأتان، في قصف وغارات على حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة، ومخيم جباليا وبلدة بيت حانون شمال القطاع·واستشهد شخصان وأصيب 10 آخرون في قصف نفذته طائرات حربية على ميدان فلسطين وسط مدينة غزة الذي يعج بالاهالي والتجار والبسطات·وأكد الدكتور معاوية حسنين مدير عام الاسعاف والطوارئ أن الشهيدين والجرحى نقلوا الى مستشفى الشفاء، واصفا حالة ثلاثة من الجرحى بالخطيرة، نتيجة بتر أطرافهم جراء الغارة·
وأفادت مصادر طبية بأن جثماني شهيدين أحدهما طفل وصلا إلى مستشفى كمال عدوان شمال القطاع، بعد ان سقطا في القصف المتواصل ·
وأعلنت المصادر الطبية أن طفلاً من عائلة دلول استشهد بعد نقله من مستشفى القدس الى مستشفى الشفاء لخطورة حالته، إثر إصابته في القصف الليلي على حي الزيتون، كما أسفر القصف على الحي نفسه عن استشهاد سيدة ·
وأعلنت المصادر الطبية استشهاد أمل محمد المدهون وشخص آخر من جباليا، وكذلك استشهاد شيبوب شمباري من بيت حانون متأثراً بجروحه·وعثرت الطواقم الطبية على جثث 4 شهداء من ''كتائب لاقسام'' في منطقة جبل الريس ·
وقالت أجهزة الاعلام الاسرائيلية أمس، ان الجيش أدخل قوات احتياط في القتال في غزة يوم الاحد، بالتوازي تواصل قيادة المنطقة الجنوبية الاستعداد لتطبيق المرحلة التالية، أى توسيع الحملة البرية، رغم ان هذا لم يقرر بعد من قبل القيادة السياسية· وقالت مصادر عسكرية اسرائيلية رفيعة المستوى للصحيفة، انه في تقديرها سيكون مطلوبا ''حسم نهائي'' خلال وقت قريب ·


قطر تدعو إلى قمة
عربية طارئة الجمعة

الدوحة (وكالات) - دعا رئيس الوزراء القطري وزير الخارجية الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني مساء أمس إلى عقد قمة عربية طارئة في الدوحة الجمعة المقبل ·معتبراً أن الحرب في قطاع غزة تتطلب عقد هذه القمة بأقصى سرعة ممكنة·
جاء ذلك، في وقت أعلن في القاهرة أمس أن الرئيس المصري حسني مبارك سيقوم بزيارة إلى الرياض اليوم الثلاثاء للقاء خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز عاهل المملكة العربية السعودية وبحث القضايا الإقليمية وفي مقدمتها التطورات في غزة·

البرازيل تقترح مؤتمراً
دولياً بمشاركة حماس

برازيليا (ا ف ب) - اقترح الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا أمس عقد مؤتمر دولي على غرار مؤتمر انابوليس عام 2007 بمشاركة ''حماس'' لإنهاء النزاع في غزة· وقال في كلمته الاذاعية الاسبوعية ''لا بد لجميع المعنيين بالنزاع في الشرق الاوسط من الاجتماع للتوصل الى حل''· كما اقترح تفعيل مجموعة انابوليس''·
وكانت نحو 40 دولة بينها البرازيل اضافة الى الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة اجتمعت في نوفمبر 2007 في انابوليس في الولايات المتحدة في محاولة لاعطاء دفع لعملية السلام في الشرق الاوسط· ودعا الرئيس البرازيلي الى اشراك حركة ''حماس'' في هذا المؤتمر، مع العلم ان اسرائيل وقسما كبيرا من الدول ترفض التفاوض مع الحركة التي تسيطر على قطاع غزة منذ صيف ·2007
واضاف ''ليس من المهم ان تضم الطاولة اسرائيل والسلطة الفلسطينية وحدهما بل ايضا الذين لا يريدون السلام داخل اسرائيل وفي الاراضي الفلسطينية ويضعون شروطا مبالغا فيها''·

الصليب الأحمر: غزة
ليست مكاناً آمناً للمدنيين

غزة (رويترز) - أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أمس أن المدنيين في غزة في وضع خطر على نحو متزايد حيث صارت مساكنهم أكثر خطراً من أن يؤوى إليها ولا يوجد مكان يفرون إليه· وقال رئيس اللجنة في غزة أنطوان جراند ''لا يوجد مكان آمن في غزة هذه الأيام··لا يوجد مكان للمدنيين··إنهم خائفون من البقاء في منازلهم·· وخائفون من الانتقال·· وخائفون من النزول إلى الشارع أو محاولة شراء بعض الطعام''·وأضاف ''التواجد في غزة أمر خطير جدا ومن الخطر أيضا أن تعمل منظمة إنسانية في غزة''· وقال ''تحاول اللجنة الدولية للصليب الأحمر مرافقة سيارات الإسعاف إلى مناطق الصراع التي فيها مصابون··لذا فإن الأمر خطير جدا ويتعين أن تكون لدينا آلية تنسيق مع الإسرائيليين''·
الى ذلك، قالت الرئاسة التشيكية للاتحاد الأوروبي إنها مستعدة لتنظيم مؤتمر للمانحين بصورة عاجلة للتعامل مع الوضع الإنساني الملح لسكان غزة·

فرنسا تطالب إسرائيل بوقف استخدام القنابل الفوسفورية

باريس (ا ف ب) - دعت فرنسا إسرائيل أمس إلى الامتناع عن استخدام القنابل الفوسفورية في المعارك التي يشهدها قطاع غزة، مشيرة إلى تأثيرها السام على السكان· وقال اريك شوفالييه المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية للصحفيين ''إن فرنسا تشارك منظمة هيومن رايتس ووتش في مطالبتها السطات الإسرائيلية بعدم استخدام هذه الأسلحة نظراً إلى طبيعتها السامة والكثافة السكانية في غزة''· وقالت منظمة ''هيومن رايتس ووتش'' غير الحكومية في بيان ''اتضح أن إسرائيل تستخدم الفوسفور الأبيض كستار من الدخان وهي وسيلة مسموح بها من حيث المبدأ في إطار القانون الإنساني الدولي

اقرأ أيضا

ماكرون: القضاء على "داعش" في سوريا "أزال خطراً كبيراً" عنا