الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن تطالب بتشديد العقوبات على الخرطوم

أكد الرئيس الأميركي جورج بوش أنه ''منزعج جداً'' من النزاع المستمر في إقليم دارفور، ودعا إلى انتشار قوة فعالة لحفظ السلام بسرعة وفتح حوار لإنهاء الاضطرابات ووضع حد لسقوط مدنيين أبرياء بسبب الهجمات بين الحكومة والمتمردين في دارفور· ودعا بوش إلى بذل جهود لإجراء عملية إحصاء سكاني فوراً للتمهيد لإجراء انتخابات عامة في موعدها العام المقبل· وقال ''يجب إحياء عمل لجنة الحدود السودانية وجهود سحب القوات بعيداً عن المناطق الحدودية المضطربة (منطقة أبيي المختلف عليها بين الشمال والجنوب) للحد من احتمالات عودة العنف''· من جهتها،دانت الخارجية الأميركية الهجوم على قوات حفظ السلام بدافور وطالبت بتشديد العقوبات على الخرطوم· من جهته، دان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بشدة الهجوم الذي تعرضت له قافلة مساعدات تابعة لبعثة السلام الدولية الأفريقية المشتركة في إقليم دارفور الاثنين الماضي مما أسفر عن إصابة سائق بجروح خطيرة· وقالت المتحدثة باسم الأمم المتحدة ميشيل مونتاس: إن با كي مون بعث برسالة احتجاج إلى البعثة السودانية في الأمم المتحدة بنيويورك على خلفية الهجوم· وفي سياق آخر، تستضيف أديس أبابا خلال الفترة من 29 إلى 31 يناير الجاري قمة أفريقية بمشاركة الرئيس السوداني عمر حسن أحمد البشير وعدد من رؤساء الدول الأفريقية لبحث الأوضاع في كينيا والسودان وتشاد، إضافة إلى المستجدات على الساحة الأفريقية· إلى ذلك، أوفد الزعيم الليبي معمر القذافي رئيس مجلس رئاسة تجمع دول الساحل والصحراء، محمد الأزهري أمين عام التجمع إلى كل من الخرطوم وأنجمينا للوقوف على تطور الأحداث بين السودان وتشاد ولمنع انفجار الوضع بين البلدين الجارين·

اقرأ أيضا

تشيلي تعلن اختفاء طائرة على متنها 38 شخصاً