الاتحاد

الإمارات

«آيدكس ونافدكس» يواكبان توظيف الذكاء الاصطناعي في تطوير الصناعات العسكرية

 فارس المزروعي خلال تقديمه شرحاً توضيحياً عن المعرضين (وام)

فارس المزروعي خلال تقديمه شرحاً توضيحياً عن المعرضين (وام)

أبوظبي (وام)

أشاد ممثلو البعثات الدبلوماسية لدى الدولة بالجهود الكبيرة التي تقوم بها الإمارات لإنجاح معرضي الدفاع الدولي «آيدكس 2019» والدفاع البحري «نافدكس 2019» اللذين يعقدان تحت الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» في الفترة من 12 إلى 17 فبراير المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض «أدنيك».
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة العليا المنظمة لمعرضي الدفاع الدولي «آيدكس 2019» والدفاع البحري «نافدكس 2019» مع ممثلي البعثات الدبلوماسية المعتمدين لدى الدولة والملحقين العسكريين للتعريف بفعاليات الدورة المقبلة للمعرضين.
وأثنى المشاركون في الاجتماع -الذي عقد في مركز أبوظبي الوطني للمعارض «أدنيك»- على استعدادات أبوظبي لاستضافة هذا الحدث العالمي البارز، مؤكدين ثقتهم في أن الدورة الجديدة من المعرضين ستكون الأفضل من النواحي كافة.
وشهد الاجتماع تقديم إيجازات توضيحية عن المعرضين تبرز مدى التطور الذي يشهده هذا الحدث العالمي، وذلك من قبل كل من معالي اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي رئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرضي «آيدكس ونافدكس 2019» واللواء الركن طيار إسحاق البلوشي نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرضي آيدكس ونافدكس وحميد مطر الظاهري الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض «أدنيك» ومجموعة الشركات التابعة لها وعدد من رؤساء اللجان المتخصصة.
وتضمن الاجتماع -الذي يأتي في إطار الجهود الرامية لإبراز هذه الفعاليات العالمية بالشكل الذي يليق بسمعتها ومكانتها على الصعيدين الإقليمي والدولي- شرحاً عن التطور التاريخي للمعرضين ودورهما في توفير منصة دولية للصناعات الدفاعية المتقدمة والحلول التكنولوجية المبتكرة إضافة لكونهما ملتقى عالمياً للخبراء وصناع القرار وقادة الجيوش وكبار المسؤولين والعاملين في قطاع الصناعات الدفاعية بما يخدم السلام والأمن والاستقرار الدولي.
وقال معالي اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي رئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرضي «آيدكس ونافدكس 2019»، إن الحضور الدبلوماسي المميز للاجتماع يعكس ما تتمتع به دولة الإمارات من مكانة دولية مرموقة بفضل الرؤى الثاقبة لقيادتنا الرشيدة والدور المحوري الذي تلعبه الدولة على صعيد المنطقة والعالم.
وأضاف أن الدورة الـ14 لمعرض «آيدكس 2019» تكتسب أهمية استثنائية ليس فقط لأنها تصادف الاحتفال باليوبيل الفضي للمعرض ومرور 25 عاماً على انطلاقته الأولى في عام 1993، وإنما أيضاً لأنها تعرض آخر ما توصلت إليه الصناعات الدفاعية والأمنية من جانب كبريات الشركات العالمية الرائدة في مجال الدفاع والأمن لعرض أحدث الابتكارات في هذا القطاع الحيوي والاستراتيجي.
وأوضح أن الدورة المقبلة للمعرض وبما تتيحه من فرص هائلة للمصنعين وشركات الأنظمة الدفاعية والتكنولوجية الكبرى لعرض أحدث منتجاتها، إنما تواكب التوجه العالمي المتنامي في توظيف مخرجات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي في تطوير الصناعات الدفاعية والعسكرية في العالم، في ظل الحديث المتزايد في الآونة الأخيرة عن «أسلحه الذكاء الاصطناعي»، التي تتجاوز بكثير في قدراتها الأسلحة التقليدية وغير التقليدية، وينظر إليها من جانب خبراء الدفاع والأمن على أنها ستكون العامل الرئيسي في حسم التفوق العسكري في حروب وصراعات المستقبل.
وأكد معاليه أن الدورة الرابعة عشرة من «آيدكس 2019» تمثل مرحلة مهمة في مسار تطور المعرض منذ انطلاقته، حيث تعتبر الأضخم والأكبر في تاريخه سواء من حيث عدد الدول والشركات المشاركة أو من ناحية عدد الوفود العسكرية التي يترأسها وزراء الدفاع أو رؤساء أركان وقادة القوات البحرية في الدول الشقيقة والصديقة.
وبين أن مؤتمر الدفاع الدولي المصاحب لـ«آيدكس ونافدكس 2019» يعتبر منصة دولية مهمة لتسليط الضوء على النظريات العلمية والتوجهات الاستراتيجية الدفاعية والأمنية الحديثة والتي من شأنها الإسهام في وضع خريطة طريق لكيفية التعامل مع التحديات المختلفة التي تمثل تهديداً للأمن والسلم على الصعيدين الإقليمي والدولي.
من جانبه، قال اللواء الركن طيار إسحاق البلوشي نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرضي «آيدكس» و«نافدكس» في تصريح لوكالة أنباء الإمارات «وام»، إن الحضور الكبير للسفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية، بالإضافة إلى الملحقين العسكريين المعتمدين لدى الدولة يؤكد ريادة دولة الإمارات في مجال صناعة المعارض الدفاعية العالمية، مشيراً إلى أنه تم خلال الاجتماع عرض آخر المستجدات والتجهيزات الخاصة باستضافة أبوظبي لمعرضي «آيدكس ونافدكس 2019» والذي سنحتفل بيوبيله الفضي في دورة هذا العام.
وأضاف اللواء البلوشي أن الاجتماع بمثابة لقاء تعريفي للسفراء لإطلاعهم على آخر الاستعدادات لاستقبال وفود دولهم، بالإضافة إلى شرح حول مجريات الفعاليات المصاحبة للحدث، مؤكداً الجاهزية التامة لاستقبال هذا الحدث الكبير في العاصمة أبوظبي في ظل تعاون جميع مؤسسات الدولة لإنجاحه.
من جانبه، قال حميد مطر الظاهري الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض «أدنيك» والشركات التابعة لها، إن معرض «آيدكس» يمثل قصة نجاح كبيرة لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض، ولقطاع سياحة الأعمال في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات وقد أضحى منصة للإبداع والابتكار في قطاع الصناعات الدفاعية على الصعيدين الإقليمي والدولي.
وكشف الظاهري عن أن شركة أبوظبي الوطنية للمعارض تقوم حالياً بالتنسيق مع مختلف شركائها في القطاعين العام والخاص لإنهاء الاستعدادات لاستضافة الدورة الأكبر في تاريخ المعرضين، وذلك لإخراجها بالشكل الأمثل الذي يليق بسمعة ومكانة أبوظبي.
وعلى هامش الاجتماع التعريفي، أكد هنريك لاندر هولم سفير مملكة السويد لدى الدولة، أن معرضي «آيدكس ونافدكس 2019» سيشهدان نجاحاً باهراً نتيجة الاستعدادات الجيدة والتجهيزات التي توفر المناخ المناسب لإنجاح هذا الحدث العالمي.

أحدث التقنيات الدفاعية
قال كاملش ش براكاش سفير جمهورية فيجي لدى الدولة: «إننا على ثقة كبيرة في قدرة أبوظبي على إبهار العالم في الدورة الـ25 لمعرضي «آيدكس ونافدكس 2019» اللذين يمثلان أهم المعارض الدفاعية على مستوى العالم التي تعرض أحدث التقنيات والقدرات الدفاعية ونحن نعده منصة فريدة من نوعها تلقي الضوء على الأنظمة الدفاعية، لذلك نحن نتطلع دائماً للمشاركة في هذا المعرض ولدينا وفد قادم من فيجي للمشاركة به».
وأكد ستانيمير فوكيسيتش سفير جمهورية صربيا لدى الدولة مشاركة بلاده في هذا الحدث العالمي، وذلك للعام الثامن على التوالي، حيث تشارك هذا العام بوفد رفيع المستوى، مشيداً بالاستعدادات الضخمة لاستضافة هذا الحدث الذي يجعل المشاركين يشعرون أنهم في بلادهم ويجمعهم بمن لديهم الخبرة في هذا المجال ليتشاركوا معاً النقاش حول أحدث التقنيات في المجالات الدفاعية والعسكرية.

 

اقرأ أيضا