يوسف العربي (دبي) أكدت مجموعة مِراس، أن نسبة إنجاز الأعمال الإنشائية في جزيرة «بلوواترز» بلغت 75%، مشيرة إلى أنها ستبدأ تسليم الوحدات بالمباني السكنية في الربع الأول من 2018. وأشارت الشركة أن الجزيرة سوف تحتضن 10 مبانٍ سكنية و17 منزل تاونهاوس تتميز بإطلالة بانورامية على نخلة الجميرا، كذلك ستضم بلوواترز أكثر من 200 متجر ومطعم، بالإضافة إلى مرافق الترفيه والتسلية والضيافة وساحة عامة، والتي وصلت مرحلة متقدمة من البناء. ومن جانبه قال براين سكوفيلد، نائب رئيس المشاريع في مِراس، خلال جولة للإعلاميين بالمشروع أمس إن الطاقة الاستيعابية للجزيرة تصل إلى نحو 600 ألف زائر شهرياً بمعدل يومي يبلغ 20 ألف زائر، مشيراً إلى أن الجزيرة ستحتوي على العجلة الترفيهية الأكبر في العالم سوف يكون ارتفاعها فوق الـ210 أمتار، وتشغل مساحة على الأرض تقدر بـ200 متر مربع. ولفت إلى أن المشروع من الوجهات الضخمة التي صممتها الشركة، إذ قامت الشركة بتوظيف خمسة مقاولين أساسيين وأكثر من 40 شركة استشارية لنضمن تقديم وجهة حضرية مبتكرة بأرقى المعايير العالمية. ويتمُّ في الوقت ذاته تنفيذ خمسة مشاريع كبرى على بلوواترز، منها عين دبي، والتي يتوقع أن تصبح أكبر عجلة ترفيهية سياحية في العالم وأحدث معالم دبي، إذ سيتجاوز ارتفاعها 210 أمتار. كما يشمل العمل بناء أبراج سكنية أنيقة متوسطة الارتفاع ومنازل تاونهاوس، وبوليفارد، ومتاجر ومطاعم، ومرافق استجمام وترفيه، وفندقين، إضافة إلى البنية التحتية التي تربط الجزيرة بالمدينة. وتتصل جزيرةَ بلوواترز مباشرةً بشارع الشيخ زايد عبر جسر، إلى جانب نظام نقل عام سريع، والذي يضمُّ 25 سيارة دون سائق تنقل ما يصل إلى 2,500 شخص في الساعة في كل اتجاه، خلال رحلة تستمر 4 دقائق ونصف فقط بين بلوواترز ومترو دبي. كذلك، سيربط جسر مشاة بطول 265 متراً الجزيرة بـ«ذا بييتش» ما يوفر مزيداً من الخيارات الرائعة. وتجمع بلوواترز التي تحتضن مجموعة فريدة من الشقق ومنازل البنتهاوس والتاونهاوس التي توفر إطلالة خلابة على بحر العرب وأفق دبي العمراني المذهل، بين العيش على واجهة مائية والتمتع بالحياة الحضرية.