الاتحاد

عربي ودولي

بوش وجول يشددان على مكافحة الكردستاني

حض الرئيس الاميركي جورج بوش تركيا على التعاون مع العراق للتوصل الى ''حل سياسي بعيد الأمد'' لمشكلة متمردي ''حزب العمال الكردستاني'' التركي الانفصالي المحظور المتمركزين في إقليم كردستان بشمال العراق، فيما جدد الرئيس التركي عبد الله جول رفض بلاده أي حوار مع الحزب المذكور باعتباره ''منظمة إرهابية'' سيكون الحوار معها مثل دعوة تنظيم ''القاعدة'' إلى طاولة المفاوضات· وأشاد بوش بتركيا كنموذج للديمقراطية في العالم الإسلامي وقال انه يتعين قبولها في الاتحاد الاوروبي لتصبح ''جسر بناء'' الى العالم الاسلامي وكخطوة ستساعد في إحلال السلام في الشرق الأوسط ·
وقال بوش خلال مؤتمر صحافي مشترك مع جول عقب اجتماعهما في البيت الأبيض مساء أمس الأول '' اننا نواجه مشاكل مشتركة، احداها مواصلة كفاحنا ضد عدو مشترك يتمثل في الارهابيين· ان الولايات المتحدة تواجه هؤلاء الناس الى جانب تركيا وسنواصل مواجهتهم باسم السلام''· وأضاف ''هذا العدو المشترك هو حزب العمال الكردستاني· انه عدو تركيا وهو عدو العراق وهو عدو الناس الذين يطمحون للعيش في سلام''· وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض دانا بيرينو إن بوش حض جول على التعاون مع الرئيس العراقي جلال طالباني ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للتصدي للانفصاليين الأكراد· غير أن مسؤولي البيت الابيض قالوا إن الرئيسين ناقشا الحاجة الى توسيع القتال ضد ''حزب العمال الكردستاني'' بما يتجاوز الاعمال العسكرية وإلى الإصلاح السياسي والتنمية الاقتصادية في جنوب-شرق تركيا للحيلولة دون تحول الأقلية الكردية في المنطقة إلى مقاتلين جدد للحزب·
وأيد بوش بقوة قبول تركيا في الاتحاد الأوروبي، قائلاً ''اعتقد اعتقاداً جازماً بأن أوروبا ستستفيد عندما تصبح تركيا عضوا في الاتحاد الأوروبي· أرى تركيا جسرا بين أوروبا والعالم الاسلامي·· جسر بناء، فقبول تركيا في الاتحاد الأوروبي لمصلحة السلام''·
وقال جول ''لقد أكدنا مجدداً أهمية تعاوننا في مقاومة حزب العمال الكردستاني واريد ان اشكر الرئيس بوش على تصميمه في هذا الصدد ،نحن نعمل أيضا ضد عدونا المشترك''· ورأى الخيار السياسي في التعامل مع المتمردين الأكراد غير ممكن لانهم ''ارهابيون''· وقال خلال ندوة في واشنطن ان الحزب ''ينفذ هجمات على تركيا تستهدف المدنيين وقوات الأمن انطلاقا من اراض بلد آخر، ''كيف يمكننا الحديث عن حل سياسي عندما يتم تنفيذ اعمال ارهابية من الخارج انطلاقا من بلد آخر؟ هذا يشبه السعي الى حل سياسي لهجوم تشنه القاعدة انطلاقا من بلد آخر''· وأضاف ''لم نناقش هذا الموضوع لا اليوم ولا في لقاءات اخرى''·

اقرأ أيضا

قتلى في هجوم إرهابي شمال بوركينا فاسو