صحيفة الاتحاد

الرياضي

هندرسون: تأهل ليفربول إلى الدور الثاني هو الأهم

 ليفربول تعادل سلبيا مع بورتو وتأهل (أ ف ب)

ليفربول تعادل سلبيا مع بورتو وتأهل (أ ف ب)

ليفربول (رويترز)

بعد تعادله سلبياً مع بورتو البرتغالي وتأهله إلى دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا، قال جوردان هندرسون قائد ليفربول: «تأهلنا للدور التالي وهذا أهم شيء، بالتأكيد أردنا الفوز لكن يجب أن نهنئ بورتو لأنه لعب جيداً جداً». وأضاف: «الأشهر القليلة المقبلة في غاية الأهمية بالنسبة للفريق. نريد مواصلة تقديم عروض قوية، والنتائج ستأتي».
وكان ليفربول قد صعد بسهولة إلى دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا، بعد تعادله مع بورتو ليكمل انتصاراً روتينياً في النتيجة الإجمالية، بعد فوزه ذهابا 5-صفر في البرتغال.
وبرغم أنه سيواجه غريمه التقليدي مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي بعد غد، أشرك يورجن كلوب مدرب ليفربول تشكيلة قوية، لكن الهداف محمد صلاح والمدافع فيرجيل فان ديك صاحب أغلى صفقة انتقال في تاريخ النادي جلسا بين البدلاء. وفي مباراة افتقدت الإثارة، كما هو متوقع، اقترب ساديو ماني مهاجم ليفربول، الذي سجل ثلاثية في الذهاب، من هز الشباك مرتين في الشوط الأول.
وقفز ماني ليقابل تمريرة عرضية من جو جوميز في الدقيقة 18 لكن محاولته ذهبت فوق العارضة، ثم سدد في القائم في الدقيقة 31 بعد تمريرة من جيمس ميلنر.
وبينما افتقدت المباراة الإثارة، جاء الحماس من جانب جماهير بورتو التي سافرت إلى مرسيسايد برغم النتيجة الثقيلة ذهابا، وملأت المدرجات المخصصة لها، واستمرت في الغناء طيلة اللقاء.
ولم تحصل الجماهير على الكثير من الإثارة من فريقها، وكانت أول فرصة حقيقية على المرمى في الدقيقة 52، عندما سدد الجناح الغاني عبد المجيد واريس من عند حافة منطقة الجزاء، لكن لوريس كاريوس حارس ليفربول أنقذ المحاولة.
وبعدها أجبر البديل داني اينجس الإسباني المخضرم ايكر كاسياس حارس بورتو على إنقاذ رائع بضربة رأس في الدقائق الأخيرة.
وسينتهي عقد كاسياس، الفائز بدوري الأبطال ثلاث مرات مع ريال مدريد، مع بورتو بنهاية الموسم ومع وصوله عمره إلى 36 عاماً، ربما يكون خاض مباراته الأخيرة في المسابقة الأوروبية رفيعة المستوى.
وتلقى الحارس تحية حارة من جماهير ليفربول أثناء ذهابه إلى مكانه في المرمى في الشوط الثاني.