الشارقة (الاتحاد) تنطلق اليوم برعاية وحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، فعاليات الدورة الـ6 من المنتدى الدولي للاتصال الحكومي في مركز إكسبو الشارقة، تحت شعار «مشاركة مجتمعية... تنمية شاملة» وعلى مدى يومين، حيث يتضمن 6 كلمات رئيسة، و7 جلسات محورية، و6 جلسات حوارية خارجية، و5 ورش عمل مصاحبة، و3 جلسات تفاعلية، كما سيشهد المنتدى مشاركة مسؤولين رفيعي المستوى من دولة الإمارات وخارجها. وتركز الدورة السادسة من المنتدى على دور الاتصال الحكومي المحوري في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والتي تمثل انعكاساً للدور الرائد لإمارة الشارقة ودولة الإمارات بتعزيز دور الاتصال الحكومي لدعم كافة الجهود الحكومية في مختلف القطاعات، وعلى كافة المستويات، بما يؤمن مستقبلاً أفضل للأجيال القادمة. وسيتخلل مساء اليوم الأول للمنتدى، وعلى مسرح المجاز بالشارقة الإعلان عن الفائزين بفئات جائزة الشارقة للاتصال الحكومي بدورتها الرابعة في حفل خاص بالجائزة. ويشارك في هذه الدورة أكثر من 2500 شخصية، من رؤساء الدول والحكومات، وقادة الفكر، والمسؤولين الحكوميين، وشخصيات اعتبارية ذات خبرة واختصاص في مجال الاتصال والتواصل مع الجماهير، وعدد من الشخصيات الحائزة جائزة نوبل للسلام، إضافة إلى قادة ومسؤولي المنظمات الإقليمية والدولية، ومنظمات المجتمع المدني. ونجح المنتدى الدولي للاتصال الحكومي بالشارقة خلال دوراته الخمس الماضية في بناء منظومة جديدة في فكر الاتصال الحكومي استفادت منها المؤسسات الحكومية والخاصة والعاملون في قطاع الاتصال بدولة الإمارات والعالم حتى أصبح المنتدى الأول من نوعه على مستوى المنطقة، كونه يبحث أساليب تطوير آليات الاتصال الحكومي لتطبيق أفضل الممارسات، بما يتماشى مع الإدارة الحكومية الرشيدة. ويسعى المنتدى الذي يعقد سنوياً إلى الارتقاء بمستوى الاتصال الحكومي، وفقاً لأفضل المعايير العالمية.