عدن (الاتحاد) اقتحمت مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية، عدداً من المدارس في محافظة المحويت غرب اليمن، ضمن حملة تجنيد طلاب المدارس التي أطلقتها لتعزيز جبهات القتال. وأفادت مصادر تربوية، بأن المليشيات قامت باقتحام مدارس، بينها ثانوية الفوز بمركز المحافظة، وشرعت بإلقاء محاضرات من أجل إقناع الطلاب بالانضمام إلى الجماعة والمشاركة في القتال. وأضافت أن طلاب المدرسة قاطعوا المحاضرات، ورفضوا ترديد شعار المليشيات. وأشارت مصادر حقوقية في المحويت إلى أن المليشيات الطائفية تقوم باستغلال المناسبات من أجل اقتحام المدارس وإلقاء المحاضرات المشبوهة، الهادفة إلى التغرير بالطلاب من أجل التوجه للقتال في صفوفها، تحت مسمى التوعية بأسبوع المرور. .. وتنهب مساعدات حجة عدن (الاتحاد) نهبت مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية مساعدات غذائية مقدمة من منظمات إغاثية لمئات الأسر النازحة والمحتاجة في حجة شمال غرب اليمن. وأشارت مصادر إلى أن المساعدات كانت في مخازن خاصة بسوق السوائل بمركز المحافظة، وأن المليشيات قامت باقتحامها والقيام بنقلها إلى مخازن أخرى تابعة لها، وأضافت أن المساعدات مخصصة لأسر نازحة متضررة ومحتاجة للمساعدة والعون في توفير الاحتياجات الغذائية الضرورية في ظل الأوضاع الراهنة. وأكدت المصادر، أن المليشيات حرمت هذا الشهر النازحين من المساعدات الإنسانية بعد أن تم تقليصها ونهب معظمها خلال الأشهر الماضية، لافتة إلى أن أوضاع النازحين سوف تزداد سوءاً في ظل استمرار عملية نهب المساعدات من قبل المليشيات. وأشارت إلى أن المساعدات المنهوبة، والتي كان آخرها أيضا مساعدات غذائية مقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تم بيعها لعدد من التجار وتداولها في الأسواق. موضحة أن عمليات النهب هذه تزايدت في حجة التي يعيش فيها نصف مليون نازح وسط صمت من المنظمات الدولية إزاء هذه الأعمال التي تضاعف معاناة الفئات المستهدفة.