باريس (أ ف ب) تتولى الممثلة الإيطالية مونيكا بيلوتشي تقديم حفلي الافتتاح والختام لمهرجان كان السينمائي بدورته السبعين (17 إلى 28 مايو المقبل)، وهي مهمة شغلتها سنة 2003، على ما أفادت قناة «كانال بلوس» ووكالة فرانس برس. وتخلف بيلوتشي البالغة من العمر 52 عاماً الكوميدي والفكاهي الفرنسي لوران لافيت، الذي قدم هذين الحفلين خلال الدورة التاسعة والستين للمهرجان العام الماضي للسنة الثانية على التوالي. وستكون لجنة تحكيم مهرجان كان السينمائي بدورته السبعين برئاسة المخرج الإسباني بدرو المودوفار. وذكّرت «كانال بلوس» المشاركة في الإنتاج والناقل الحصري في فرنسا من دون ترميز لمهرجان كان السينمائي بأن «مونيكا بيلوتشي لها تاريخ طويل من الصداقة مع مهرجان كان، ففي سنة 2000، صعدت للمرة الأولى على السلالم لتقديم فيلم (أندر ساسبيشن)، لستيفن هوبكينز، وقد عادت بعد سنتين مع فيلم (ايريفيرسيبل) المثير لجاسبار نويه الذي صدم رواد المهرجان وأثار الإعجاب في كان من خلال جدلية لا تزال في الذاكرة». وتولت مونيكا بيلوتشي عضوية لجنة التحكيم سنة 2006 خلال رئاسة وونغ كار-واي. وفي السنوات اللاحقة، عادت الممثلة الإيطالية إلى كان للمشاركة في المنافسة الرسمية مع فيلمين للإيطالي ماركو توليو جوردانا والفرنسية مارينا دو فان. كذلك عادت إلى كان في سنة 2014 لتقديم فيلم «ذي ووندرز» للإيطالية أليس رورفاكر الذي فاز بالجائزة الكبرى المقدمة من لجنة التحكيم.