الاتحاد

الرياضي

كارلوس تيفيز يتوج بجائزة “الاتحاد للطيران”

تيفيز (يسار) يحصل على جائزة الاتحاد للطيران

تيفيز (يسار) يحصل على جائزة الاتحاد للطيران

اكتسح النجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز التصويت الجماهيري المخصص لاختيار أفضل لاعب شهرياً في صفوف مانشستر سيتي، وحصــل تيفيز على جائزة “طيران الاتحاد” لأفضل لاعب في شهر ديسمبر بعد أن تمكن من تسجـــيل 8 أهداف مؤثرة في بطولتي الدوري وكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفـة.
وحصل النجم الأرجنتيني على نسبة غير مسبوقة في تاريخ الجائزة التي يتم تنظيمها شهرياً منذ أغسطس الماضي، فقد حصل على 57 % من آلاف الأصوات التي تشارك في اختيار اللاعب الأفضل شهرياً، وجاء كريج بيلامي في المركز الثاني بحصوله على 11 % بعد أن كان حصل على لقب أفضل لاعب في شهر نوفمبر، وكان تألق لاعب الوسط الهولندي نيجيل دي يونج في عدة مباريات الشهر المنقضي دافعاً للجماهير للتصويت له، ليحصل على المركز الثالث في قائمة أفضل اللاعبين في صفوف مانشستر سيتي لشهر ديسمبر.
ولم يكن هناك لاعب أكثر تألقاً في صفوف مانشستر سيتي الشهر الماضي من النجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز الذي استعاد بريقه وتوهجه في الأيام الأخيرة للمدير الفني السابق مارك هيوز، وواصل تألقه مع المدير الفني الجديد روبرتو مانشيني، ليتلقى مدحاً من المدرب السابق، ويحصل على ثقة المدرب الحالي.
وبدأ تيفيز الشهر الماضي سلسلة إبداعاته بتسجيل هدف في مرمى أرسنال يستحق الدخول في قائمة أفضل أهداف الموسم، ليقود مانشستر سيتي للفوز بثلاثية نظيفة على المدفعجية ويتأهل للدور قبل النهائي لكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترف “كارلينج كب”.
وواصل تيفيز تألقه ليتمكن من تسجيل هدف الحسم والفوز على تشيلسي لتنتهي المباراة 2 – 1 لسيتي في بطولة الدوري، وفي المباراة التالية كان النجم الأرجنتيني حاضراً بقوة من خلال الثنائية التي أحرزها في مرمى بولتون، إلا أن انتهاء المباراة بالتعادل 3 – 3 جعل تيفيز لا يشعر بقيمة الأهداف التي سجلها، وعاد تيفيز لزيارة شباك الأندية المنافسة في المباراة التي جمعت سيتي مع سندرلاند في بطولة الدوري أيضاً، فقد إحراز هدف من ركلة جزاء لتنتهي المباراة بفوز سيتي 4 – 3، وكان المهاجم الأرجنتيني داعماً بقوة لمدربه الجديد روبرتو مانشيني في مباراته الأولى في مقعد القيادة الفنية للفريق، فقد أحرز تيفيز هدفاً في مرمى ستوك سيتي ليساهم في خروج مانشستر سيتي فائزاً بهدفين دون مقابل، ولم يكتفي تيفيز بوصول عدد أهدافه في شهر واحد إلى 6 أهداف، ليواصل تألقه ويثبت أنه استعاد بريقه تماماً، فقد نجح في قيادة سيتي من جديد لمواصلة الانتصارات في الدوري بتسجيل ثنائية في مرمى ولفرهامبتون ليفوز فريقه 3 – 0.
ووفقاً لما تقوم به شركة “الاتحاد للطيران” التي تحمل الجائزة اسمها، وهي الشركة الراعية لمانشستر سيتي، فإنه يتم اختيار احد المصوتين للاعب الفائز بالجائزة من أجل الجلوس مع هذا النجم وتوجيه بعض الأسئلة إليه، على أن يتم نشر المقابلة المصورة بالفيديو على الموقع الرسمي للنادي، وقد فازت في سحب الشهر الماضي آن ماري موكريدج التي تشجع النادي منذ 30 عاماً، والتي قالت عقب علمها بأنها سوف تلتقي مع كارلوس تيفيز: “أشعر أنني فوق سطح القمر السماوي، ونحن جميعاً في مانشستر سيتي لم نكن نحلم ببداية أكثر ورعة من تلك التي شاهدناها في بداية 2010”.

اقرأ أيضا

حتا يضم سانتوس لمدة موسم