الاتحاد

الرياضي

سنكافح في المونديال من أجل العبور إلى دور الـ16

منتخب كوريا الشمالية يتطلع إلى حضور فاعل في المونديال

منتخب كوريا الشمالية يتطلع إلى حضور فاعل في المونديال

أعلن مدرب منتخب كوريا الشمالية كيم جونج مون بأنه يطمح في الوصول إلى الدور 16 بنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا بغض النظر عن مجموعته التي تعتبر الأصعب بالبطولة بتواجد كل من البرازيل والبرتغال وكوت ديفوار
وذكر موقع "كووورة" الإلكتروني أن جونج مون تحدث عبر وسائل الإعلام الكورية عن منافسته الصعبة في مباريات كأس العالم بقوله: "المباريات في كأس العالم ستكون صعبة، ولكن ثقتنا بالفريق زادت بعد فوزنا بالبطولة الدولية التي أقيمت بدولة قطر وزادت من آمالنا في تحقيق طموحنا".
وحلل مدرب منتخب كوريا الشمالية مجموعة منتخب بلاده الحديدية بقوله: "مجموعتنا صعبة للغاية لأنها تشمل أقوى المنتخبات التي تطمح في الحصول على المركز الأول بالمجموعة، فالمنتخبات الثلاثة تمتلك لاعبين رائعين بجانب تكتيك منتخباتهم المنظم وأيضاً سيكون الجدول الزمني لمباريات منتخبنا صعبة لأن الأيام الراحة ستكون ضيقة ما بين المباريات الثقيلة والصعبة، إلا أننا سنبذل قصارى جهدنا للكفاح في هذه المجموعة".
وحول تحقيق حلم التأهل لدور 16 أعلن جونج مون بشكل صريح: "صحيح أن مهمتنا لن تكون سهلة ولكن سوف أكافح من أجل الوصول إلى الدور 16 وهدفي الآن خلق روح الجماعة بين لاعبي المنتخب من أجل تحقيق هذا الطموح".
وتحدث بعدها جونج مون عن المواجهة الثانية والتي ستكون ضد البرتغال وهي التي أخرجت كوريا الشمالية من دور الثمانية بنهائيات كأس العالم 1966 بإنجلترا بنتيجة كبيرة قوامها (5 - 3)، وهذا الأمر جعل جونج مون يرغب في الانتقام بقوله: "في المواجهة الثانية سنبذل قصار جهدنا من أجل الفوز في هذه المباراة لأن الخصم هو البرتغال، بنفس الطريقة التي سنخوضها مع البرازيل وهي الدفاع المنظم سيطبق هذا الأمر في مواجهة البرتغال لأننا ندرك قدراتهم هجومية.

اقرأ أيضا

موناكو يستعير الجزائري سليماني من ليستر سيتي