الشارقة (الاتحاد) كشفت شركة «عمران للتطوير العقاري»، عن باكورة مشاريعها في إمارة الشارقة، من خلال إطلاقها 3 مشروعات عقارية متنوعة، تضم مدينة سكنية وتجارية متكاملة، ومنتجعاً، ومركزاً للتسوق، بتكلفة استثمارية إجمالية تصل إلى 2.47 مليار درهم. وتشتمل قائمة المشروعات التي تبدأ «عمران» تشييدها هذا العام ، تطوير جزيرة مريم، الواقعة بين بحيرة الخان والممزر، وتحويلها إلى منطقة استثمارية متعددة الاستخدامات باستثمارات قيمتها 2.26 مليار درهم، كما تضم القائمة أيضاً منتجع «قرية الخان» من فئة 5 نجوم، باستثمار قدره 120.6 مليون درهم، إضافة إلى مركز كلباء للتسوق باستثمارات 106 ملايين درهم. وقالت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، إن هذه المشروعات تواكب في طبيعتها وأهدافها رؤية شروق الساعية إلى تعزيز قدرات إمارة الشارقة، وتوسيع قاعدة مرافقها وخدماتها، بما يسهم في ترسيخ مكانة الإمارة وجهةً جاذبة للأعمال، ويحفز نمو قطاعات التجارة والاستثمار والسياحة والضيافة. وأضافت «تعتمد شروق نهجاً شمولياً للتنمية والتطوير يركز على الاستفادة الكاملة من تعاون القطاعين الحكومي والخاص، وإتاحة المجال أمام المستثمرين الباحثين عن أفضل بيئات الاستثمار في المنطقة، لاقتناص الفرص الاستثمارية الفريدة التي توفرها إمارة الشارقة». من جانبه قال محمد العبار، رئيس مجلس إدارة «إيجل هيلز»، رئيس مجلس إدارة إعمار العقارية: «تحظى إمارة الشارقة بمناخ أعمال مثالي لإطلاق المشاريع، وقطاع عقاري ناضج ومتزن، إضافة إلى وجهات سياحية مميزة، وهذه العوامل تفتح المجال واسعاً أمام تعزيز الإمارة سمعتها بصفتها وجهة جاذبة للاستثمارات، محلياً وإقليمياً، لاسيما في قطاعات العقار والضيافة والتجزئة». وقال مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لـ (شروق): «لا يخلو قطاع من القطاعات الاقتصادية في إمارة الشارقة من فرص كبيرة وفريدة من نوعها، وتأتي مشاريع (عمران للتطوير العقاري) برهاناً على هذه الحقيقة، التي سعت (شروق) على مدى سنوات إلى تعزيزها وترويجها بين المستثمرين في الداخل والخارج، وها نحن نرى مشروعات عملاقة باستثمارات ضخمة في عدد من القطاعات الواعدة في الشارقة، وهي العقارات والسياحة والتجزئة». وتتنوع القطاعات التي تخدمها المشاريع التي أعلنتها «عمران للتطوير العقاري»، وإجمالاً، تخدم هذه المشاريع قطاعات السياحة والضيافة، والتطوير العقاري، والتجزئة، والترفيه. ويتفرد مشروع جزيرة مريم الذي ما زال في مرحلة التصميم، في قائمة مشاريع «عمران العقارية» في الشارقة، باعتباره الأكبر، إذ تصل تكلفة تطويره إلى 2.261 مليار درهم، ويتم تطويره طبقاً لرؤية تسعى لتحويل الجزيرة إلى ضاحية للسكن والعمل لفئات متنوعة من المقيمين في الإمارة، تتيح مجالاً أوسع لتبادل الثقافات والمعارف والخبرات بين قاطنيها. يمثل مشروع منتجع «قرية الخان»، ?الحائز ?جائزة «?وان» لـ «?أفضل ?تصميم ?داخلي» ?في ?لندن ?العام ?الماضي، ?إعادة ?الاكتشاف ?لقرية ?الصيادين ?التقليدية ?في ?منطقة ?الخان، ?وتحويلها ?إلى ?منتجع ?من ?فئة ?5 ?نجوم، ?باستثمارات ?تبلغ ?قيمتها ?120.6 ?مليون ?درهم. أما مركز كلباء للتسوق، فيقع في قلب مشروع كلباء للسياحة البيئية، ويتمتع بإطلالة بحرية ساحرة على المحيط الهندي وأشجار القرم، وتعتزم «عمران» الانتهاء من تطويره في الربع الثالث من العام 2019. ويمتد المركز، البالغة تكلفة تطويره 106 ملايين درهم، ويعلو بارتفاع طابق واحد فوق الطابق الأرضي، على مساحة إجمالية قابلة للتأجير تبلغ 11.2 ألف متر مربع.