رضا سليم (الشارقة) بدأت اللجنة المنظمة لبطولة الشارقة ماسترز الدولية للشطرنج وضع اللمسات الأخيرة للنسخة الأولى التي ينظمها نادي الشارقة الثقافي للشطرنج، وتنطلق منافساتها غداً، وتستمر حتى 31 مارس الجاري، بمشاركة 250 لاعباً يمثلون 42 دولة، يتنافسون في جوائز البطولة البالغة 65 ألف دولار، من بينهم 163 لاعباً ولاعبة من أصحاب الألقاب الدولية، سواء الأساتذة الدوليون الكبار والأساتذة الدوليون، وأساتذة الاتحاد الدولي، على مستوى الرجال والسيدات يتقدمهم 86 لاعباً يحملون لقب أستاذ دولي كبير. وبدأ اللاعبون المشاركون في التوافد على الدولة من أمس، وجهزت اللجنة المنظمة لحفل الافتتاح الذي سيقام في الرابعة من عصر غدٍ، وهو الحفل الذي يسبق انطلاقة الجولة الأولى من الحدث. ويعتلي سلم ترتيب اللاعبين المشاركين في البطولة، الأستاذ الدولي الكبير الأذري شهريار مامدياروف المصنف التاسع عالمياً بـ 2772 نقطة، والحاصل على الميدالية البرونزية في بطولة العالم للجائزة الكبرى للرجال والتي استضافها النادي قبل أيام قليلة. ويشارك في البطولة 22 لاعباً مواطناً، يتقدمهم الأستاذ الدولي الكبير سالم عبد الرحمن، والأستاذ الدولي عمر نعمان، وأساتذة الاتحاد الدولي سعيد إسحق، وجاسم عبدالرحمن، وعثمان موسى، ومايد الراشدي، وعدد آخر من أندية دبي والعين وأبوظبي والفجيرة وعجمان للشطرنج، وناديي الشطرنج للفتيات بالشارقة ورأس الخيمة. وأكد طلال أحمد الزعابي، نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، أن النادي أنهى الترتيبات كافة للحدث العالمي الكبير في نسخته الأولى، مشيراً إلى أن مشاركة هذا العدد الكبير في أول نسخة، يحمل الجميع مسؤولية كبيرة في مواصلة الجهد من أجل الوصول إلى أعلى مستويات التنظيم، وإن كان هذا الأمر ليس بغريب على أبناء الإمارات، ونأمل أن يستفيد أبناء الإمارات فنياً، خاصة سالم عبدالرحمن الذي نتطلع أن يحقق نتائج جيدة في البطولة، ويرفع تصنيفه أيضاً سعيد إسحاق الذي يسعى لتحقيق نورم جديد للحصول على لقب أستاذ دولي. وأضاف: نظم النادي العديد من البطولات والأحداث العالمية، منذ افتتاحه عام 2013، وأشار إلى أن التميز والشهرة العالمية للنادي جعلت القائمين عليه يبحثون عن إقامة بطولة دولية سنوية تحمل اسم الإمارة الباسمة وتجمع أفضل الأساتذة الدوليين الكبار واللاعبين الدوليين من مختلف أنحاء العالم.