الاتحاد

عربي ودولي

اجتماع طارئ لـ الوزاري العربي في الكويت الجمعة بشأن غزة

فلسطينية تبكي خلال مسيرة في رام الله بالضفة الغربية استنكاراً للعدوان  الإسرائيلي على غزة

فلسطينية تبكي خلال مسيرة في رام الله بالضفة الغربية استنكاراً للعدوان الإسرائيلي على غزة

اعلن الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى أمس انه قد تم الاتفاق على عقد الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب بناء على طلب قطر يوم الجمعة المقبل في الكويت ويسبقه اجتماع تشاوري للوزراء مساء يوم الخميس القادم·
وقال إن الاجتماعين التشاوري والرسمي سيناقشان موضوعا واحدا هو العدوان الاسرائيلي على غزة والنظر في التطورات المتعلقة بعدم امتثال اسرائيل لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 1860 الخاص بوقف اطلاق النار في قطاع غزة وكذلك في مواصلة اسرائيل لعدوانها على الشعب الفلسطيني في القطاع والاجراءات المطلوب اتخاذها لوضع حد لهذا العدوان·
وكانت قطر وسوريا اقترحتا عقد قمة عربية طارئة ولكن مصر والسعودية ودولا اخرى لم تتجاوب مع هذه الدعوة· وقرر وزراء الخارجية العرب حينها في اجتماع استثنائي في القاهرة الطلب من مجلس الامن عقد اجتماع طارئ لفرض وقف اطلاق النار في غزة وشــــكلوا لجنة ذهبت الى نيويورك على ان تطلعهم في اجتماع لاحق على نتائج اعمالها·
الى ذلك، بحث العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني والرئيس المصري حسني مبارك في اتصال هاتفي امس التحركات العربية والدولية الرامية لوقف اطلاق النار في غزة، حسبما افاد بيان صادر عن الديوان الملكي الاردني· وقال البيان ان الزعيمين بحثا في ''التحركات العربية والدولية الهادفة لوقف العدوان الاسرائيلي ومواجهة الكارثة الانسانية التي سببها''·
واكد الملك عبدالله ''دعم الاردن للجهود التي تقوم بها مصر للتوصل الى وقف فـــــــــوري لاطلاق النار وانهاء معاناة الاشقاء في غزة''· كما ثمن الملك ''الدور القيادي لجمهورية مصر العربية في خدمة القضايا العربية، خصوصا القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني''·واوضح البيان ان الزعيمين اتفقا على ''استمرار التنسيق والتشاور من اجل التوصل الى وقف فوري للعدوان وتقديم كل اشكال الدعم والاسناد للاشقاء في القطاع''·
وكان الأردن حذر من ان استمرار العدوان الاسرائيلي على غزة ستكون له ''عواقب وخيمة ونتائج مدمرة'' على عملية السلام في الشرق الاوسط·
ونقلت وكالة الانباء الاردنية الرسمية (بترا) عن وزير الخارجية الاردني صلاح الدين البشير قوله خلال استدعائه سفراء الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن المعتمدين لدى المملكة، ان ''استمرار العدوان على الشعب الفلسطيني في غزة ستكون له عواقب وخيمة ونتائج مدمرة على جهود احلال السلام للوصول الى حل الدولتين ولن يجلب هذا العدوان السلام لاسرائيل بل سيؤدي الى المزيد من الخراب والدمار لشعوب المنطقة''·
وطلب البشير من السفراء الخمس ''نقل شجب واستنكار الاردن وقلقه الشديد لاستمرار العدوان الغاشم على قطاع غزة الذي أدى الى استشهاد مئات وجرح آلاف من المدنيين وخاصة النساء والاطفال العزل''·
واضاف ان ''ما نراه من مخالفات صارخة ترتكبها اسرائيل للقانون الدولي بما فيها رفضها تنفيذ القرارات الدولية واستمرارها في عدوانها الغاشم واستخدامها للاسلحة المحرمة دوليا وقصفها العشوائي للمناطق كثيفة السكان، يعكس تعنتها وتجاهلها لكافة الشرائع والقوانين الدولية بما فيها القانون الدولي الانساني، كما يعكس تنصلها من مسؤوليتها كدولة عضو في الامم المتحدة ومسؤوليتها كدولة محتلة في توفير الحماية لسكان المناطق تحت الاحتلال''·
من جهة ثانية بحث الرئيسان السوري بشار الاسد والسوداني عمر البشير امس في دمشق الجهود التي تبذلها الدول العربية لوقف ''المجازر الوحشية'' الاسرائيلية في قطاع غزة، طبقا لما ذكرته وكالة الانباء السورية (سانا)·
واوضحت الوكالة ان الرئيسين بحثا ''العدوان الاسرائيلي المتواصل والتحرك العربي لوقف المجازر الوحشية بحق الشعب الفلسطيني وانسحاب قوات الاحتلال من غزة ورفع الحصار وفتح المعابر'

اقرأ أيضا

شرطة نيويورك تضبط مشتبهاً به أثار موجة من الذعر بمحطة قطارات أنفاق