رأس الخيمة (الاتحاد) يسعى فريق العربي لتحسين مركزه في بقية مباريات دوري الدرجة الأولى والاستفادة من الإيجابيات التي رافقته في الفترة الماضية وتجاوز السلبيات التي لم تسعفه على حصد النتائج الإيجابية رغم التطور اللافت في المردود الفني للاعبين في ظل الظروف التي أقل ما يمكن أن يقال عنها بأنها أعاقت مشواره في الموسم الجاري، بعد عودته إلى المنافسة أخيراً. وبدا أن فوز الفريق على الشعب 4-2 في الجولة الـ 16 يؤكد أن الأمور يمكن أن تمضي للأفضل في ظل الخطة المقررة من النادي لتحسين صورة العربي في الموسم الجديد وفق الاستراتيجية التي سيتم الإعلان عنها. وقال ناصر التلاي رئيس مجلس إدارة العربي: «الفريق أمام أفضل مرحلة من التطور بعد المردود الجيد في المباريات الماضية، وهو ما يؤكد قيمة البصمة الممتازة للمدرب البرازيلي سيرجيو، والأمور كان يمكن أن تمضي للأفضل بقليل من التركيز»، موضحاً أن إدارة النادي تسعى لتقييم تجربة المشاركة للفريق الأول في الموسم الجاري حتى تضع الإطار الذي يسمح له بالمنافسة على النتائج الإيجابية في الموسم الجديد بدوري الدرجة الأولى، والمشكلة التي عانينا منها في الفترة الماضية تمثلت بعدم جاهزية الملعب، وهذا هو خلافنا مع اتحاد الكرة لأن العمل لم يبدأ قبل بداية الموسم، ولا يمكن أن يحدث هذا الأمر في النصف الأخير منه». وأضاف: «العربي الآن في المركز قبل الأخير على لائحة الترتيب والفارق ليس كبيراً مع الفرق الأخرى، ونتمنى أن يتبدل هذا الواقع إلى وضع أفضل في الموسم الجديد، وسنرى ما يمكن أن يحدث بعد دراسة جميع الجوانب حتى يكون المردود بالمستوى المطلوب بما يحقق التطلعات المرجوة».