الاتحاد

الرياضي

تجاهل تقديري وراء عدم تجديد عقدي مع الوحدة

بنجا (يمين) أحد مفاتيح اللعب المهمة في فريق الوحدة

بنجا (يمين) أحد مفاتيح اللعب المهمة في فريق الوحدة

لا يذكر نادي الوحدة إلا ويتبادر إلى الذهن نجمه فهد مسعود الذي يعتبر واحداً من اللاعبين المؤثرين في الفريق الأول للكرة خلال أكثر من عقد من الزمان وله إسهام مقدر في البطولات التي حققها العنابي منذ أول بطولة للدوري في عام 1999 وحتى آخر الألقاب في 2005، كما يعد فهد مسعود صاحب أول تجربة احترافية حقيقية للاعب إماراتي عندما تمت إعارته الموسم قبل الماضي إلى نادي قطر القطري وقدم معه تجربة رائعة كان عبرها سفيراً مشرفاً للكرة الإماراتية وناديه الوحدة الذي عاد إليه من جديد ليمضي موسماً غير موفق تكاثرت عليه فيه الإصابات قبل أن يستعيد توهجه هذا الموسم ويصبح من العناصر المتميزة وصاحبة المستوى الثابت بين لاعبي الفريق، وأهله هذا التميز للانضمام إلى المنتخب الوطني في فترة تجمعه السابق وكان أحد أفضل اللاعبين في المباراة التي جمعت الأبيض والأزرق الكويتي، وإن كان خطأ إداري قد أبعده عن قائمة المنتخب الحالية لمباراة ماليزيا في التصفيات المؤهلة لكأس آسيا، فإنه بكل تأكيد سيكون أحد الخيارات المطلوبة للسلوفيني كاتانيتش بعد هذه المباراة.
وبجانب هذه الصفات فإن فهد مسعود (29 عاماً) الذي اشتهر بلقب المدفعجي لقوة تسديداته يمتاز بالغيرة على الشعار العنابي والحب الشديد لناديه عبر مسيرته الطويلة فيه والتي قد تنتهي بنهاية الموسم الحالي بعد أن ينتهي العقد الذي يربط بين الطرفين على الرغم من أنه كان ضمن قائمة المجموعة الأساسية التي شرع النادي في تمديد عقودها حتى موسم 2014، لكن خلافاً حول مقدم العقد أوقف توقيع اللاعب الذي سيسرد عبر الاتحاد تفاصيل هذه الحكاية بجانب العديد من المواضيع الأخرى.
وقال: تأخير تجديد عقدي أعتبره أمراً جيداً بالنسبة لي لأني عرفت قدري عند بعض الناس وأنا لا يمكن أن اختلف مع نادي الوحدة الذي تربيت فيه منذ أن كان عمري 7 سنوات على مبلغ مادي صغير لا يقدم ولا يؤخر لكن المشكلة في أنني لم أجد التقدير المناسب أسوة بزملائي حيث أبلغت بالمبلغ الذي سأتقضاه وهو المبلغ نفسه الذي قدم لبقية اللاعبين وبعدها أبلغني شخص آخر بمبلغ أقل من المبلغ الأول وهذا ما لم أقبله لأنه ينطوي على عدم تقدير لي كلاعب خدم الفريق لفترة طويلة كما أنني أتحدى أي شخص يحب نادي الوحدة مثل حبي للشعار العنابي الذي أدين له بما أنا فيه الآن ولربانه الماهر والقدير سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان الذي شملنا برعايته الكريمة منذ الصغر. وأضاف: هذا لا يقلل من حبي لهذا الكيان وصراحة لقد حز في نفسي كثيراً أن يوضع مبلغ معين ثم يأتي البعض وينقص هذا المبلغ وقد تفاجأت بأن أتلقى اتصالين الأول يقول إن قيمة مقدم العقد كذا والثاني يقول إن القيمة أقل، وأنا هنا أقول لقد عرفت قدري عند هؤلاء الأشخاص الذين تسببوا في استهلالي الموسم الحالي وأنا في حالة نفسية سيئة حيث كنت مصاباً أيضاً في ذلك التوقيت وكنت حينها أتطلع للعب أول مباراة في الدوري أمام الأهلي وقد كتمت أحزاني والتزمت جانب العمل الجاد ووفقت في تجاوز أزمتي واستعدت مستواي بشكل كبير وهذا أمر جيد بالنسبة لي وسأعمل على مضاعفة جهدي حتى نهاية الموسم وأعطي كل ما عندي بعيداً عن هذا الأمر لأنني أحترم رغبة رئيس النادي والجمهور في رؤية فهد مسعود دائماً يقدم المستوى الذي ينتظرونه منه، وشكراً للذين تخلوا عني عندما احتجتهم وعادوا للاتصال بي بعدما أصبحت أظهر بمستوى جيد.


عروض مؤجلة

وحول المستقبل أكد فهد مسعود أنه يركز حالياً في الوحدة والإسهام مع بقية زملائه في إعادة الفريق إلى منصات التتويج عبر المنافسة على جميع المسابقات التي يشارك فيها محلياً أو خارجياً وأبحث حالياً عن مدير أعمال جيد يتولى الأمور حتى لا تشغلني العروض التي أتلقاها عبر عدد من السماسرة عن عملي كلاعب محترف على أن يكون النظر فيها واختيار الأنسب عقب نهاية الموسم الحالي. وأكد فهد مسعود على أن الوحدة ليس مجبراً على تمديد عقدي أو خلافه لأن الرؤية التي يجب أن تسود في عصر الاحتراف هي اختيار اللاعبين وفق المعايير التي يراها النادي ولن يغضب لعدم التجديد معه بل سيمنح كل ما عنده خلال الفترة القادمة للعنابي لأن هدفه هو أن يلعب ويستمتع وأن يكون الناس راضين عن ما يقدمه وبعدها سيحدد ماهو الخيار الأنسب لأنه دائماً يبحث عن الأفضل من بين العروض التي أمامه. وعن عودته القوية هذا الموسم قال: إذا كنت لاعباً مميزاً وعودت الجمهور على مستوى جيد لن يرضى عن أقل ما عرفك به وأحب دائماً أن أكون إضافة وإذا لم أوفق في الموسم الماضي بسبب الإصابات فالوضع حالياً مختلف ولا ننسى أن جميع الأجواء في نادي الوحدة حالياً تساعد على تقديم المستويات الجيدة، فبالفريق لاعبون أجانب من العيار الثقيل (بنجا وماجراو وبيانو)، واللاعبون المواطنون يعيشون حالة استقرار نفسي بعد أن تم تمديد عقودهم وكل هذه العوامل خلقت بيئة جيدة للاعبين ليتفرغوا لتقديم عطاء متميز ووسط هذه الأجواء لا بد أن أظهر بما عرفت به حيث لا بد أن يكون لي دور في الفريق وأنا راض عن ما أقدمه حالياً لكن ما زال عندي الأفضل الذي سيظهر في المرحلة المقبلة.


عودة ذياب بن زايد مكسب حقيقي

أبوظبي (الاتحاد) - أكد فهد مسعود أن عودة سمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان ومتابعته اليومية للفريق تعد مكسباً حقيقياً للوحدة وقد كان له دور كبير في المستوى الذي ظهرت به هذا الموسم بعد موسم حافل بالإصابات والشكر يبقى دائماً لسمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان قائد السفينة الوحداوية الذي نأمل وزملائي اللاعبين أن نرد له الجميل ببطولات الموسم الحالي والوصول إلى كأس العالم للأندية في أبوظبي 2010.

اقرأ أيضا

أجيري: ندرس إجراء تغييرات على تشكيلة منتخب مصر أمام أوغندا