الاتحاد

أخيرة

«داخل لوين ديفيس» يسيطر على جوائز «النقاد الأميركية»

نيورورك (يو بي أي) - نال فيلم «داخل لوين ديفيس» حصة الأسد من جوائز النقاد الأميركية، فحصل على 4 من أهم الجوائز. وصوتت الجمعية الوطنية للنقاد السينمائيين لاختيار الفائزين بجوائزها السنوية الـ48؛ فحصل فيلم جويل وإيثان كوين الجديد «داخل لوين ديفيس» على 4 جوائز هي؛ أفضل فيلم وأفضل ممثل لأوسكار إيزاك عن تجسيده الشخصية الرئيسة، وأفضل مخرج، وأفضل تصوير سينمائي لبرونو ديلبونيل. ويشار إلى أن الفيلم يحكي قصة معاناة مغنٍ في أول ستينيات القرن الماضي في جرينويتش بنيويورك.
وحصلت النجمة الأسترالية كايت بلانشيت على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم «ياسمينة زرقاء»، وذهبت جائزة أفضل ممثل داعمة لجنيفر لورانس عن دورها في «صخب أميركي»، فيما كانت جائزة أفضل ممثل داعم من نصيب جيمس فرانكو عن أدائه في سبرينج بريكرز.
وفاز فيلم «الأزرق هو أدفأ الألوان» الفرنسي لأديل إيكساشوبولوس بجائزة أفضل فيلم بلغة أجنبية.
وحصل ريتشارد لينكلايتر وجولي ديبلي وإيثان هاوك على جائزة أفضل سيناريو عن فيلم «قبل منتصف الليل».

اقرأ أيضا