أنور إبراهيم (القاهرة)

كشفت صحيفة «ليكيب» النقاب عن أن إدارة نادي برشلونة فتحت قنوات اتصال جديدة مع النجم الفرنسي أنطوان جريزمان لاعب أتلتيكو مدريد، في محاولة لإغرائه مجدداً بالانتقال إلى صفوف البارسا اعتباراً من الصيف القادم، بعد أن فشلت في محاولاتها السابقة قبل مونديال روسيا 2018، عندما تمسك اللاعب بناديه الحالي وجدد عقده براتب كبير.
وقالت الصحيفة إن جريزمان بات مهيئاً تماماً لقبول فكرة الانتقال إلى برشلونة، خاصة بعد الخروج من دوري الأبطال «الشامبيونزليج» بعد الهزيمة الكبيرة من يوفنتوس الإيطالي صفر/‏‏ 3 وبسبب تراجع نتائج الفريق في الليجا الإسبانية وابتعاده عن منافسة برشلونة على اللقب، حيث اتسع الفارق إلى 7 نقاط، بعد خسارة أتلتيكو من أتلتيكو بلباو في الجولة الـ28 للدوري الإسباني صفر/‏‏2.
وأضافت الصحيفة أنه رغم تجديد جريزمان لعقده مع الأتليتي حتى عام 2022، إلا أن هذا العقد يتضمن شرطاً يتيح له الرحيل في حال دفع مبلغ 120 مليون يورو فقط وليس 200 مليون يورو كما أعلن وقتها، وهو مبلغ في متناول البارسا ومن الممكن دفعه فوراً في حال موافقة اللاعب، كما أن إدارة برشلونة جاهزة لتعويض الراتب الكبير الذي يحصل عليه جريزمان بعد تجديد عقده مع أتليتك بمنحه مقدم توقيع مغر. وأشارت الصحيفة إلى أن جريزمان بات مقتنعاً بأن طموحاته الشخصية لم تعد تتناسب مع وجوده في أتلتيكو وأن فكرة الرحيل إلى برشلونة أصبحت تسيطر على تفكيره، بل ووصل الأمر به إلى حد السؤال من جديد عما إذا كان عرض البارسا مازال قائماً، في الوقت الذي طلب فيه من محاميه بحث إمكانية الانتقال للبارسا.
وتابعت الصحيفة قائلة: إن إدارة برشلونة استغلت الحالة النفسية السيئة للاعب واتخذت الخطوات الأولى من أجل إتمام هذه الصفقة، ولكنها لن تستطع منحه نفس راتبه في أتلتيكو وإنما أقصى ما يمكن أن تقدمه له هو راتب قدره 16 مليون يورو وهو أعلى راتب في الفريق الكتالوني بعد ليونيل ميسي، كما أوضحت الصحيفة أن جريزمان يحظى بقبول نجوم برشلونة الكبار مثل ليونيل ميسي ولويس سواريز اللذين رحبا بشدة بالتفاوض مجدداً مع هذا النجم الفرنسي بطل العالم من أجل انتقاله إلى قلعة كتالونيا.
واختتمت الصحيفة تقريرها بقولها إن برشلونة لم يبدأ مساعيه الملموسة لضم جريزمان، إلا بعد أن تأكد أن اللاعب لن يرفض عرضه هذه المرة، وفي حالة التوصل إلى اتفاق مبدئي، سيجهز برشلونة عقداً ينتهي في صيف 2024.