الشارقة (الاتحاد)

استقبلت محطة الشارقة للحاويات، الزيارة الأولى لسفينة «إم في بورت كلانج» من مجموعة «صن مارين لخدمات الشحن»، وتمثل هذه السفينة إحدى أسرع خدمات الشحن التي توفرها المجموعة بين شبه القارة الهندية ودولة الإمارات.
وتقدم سفينة «إم في بورت كلانج» أسرع خدمة شحن مباشر بين ميناء خالد في الشارقة، وموانئ كاندالا، وهازيرا ونافا شيفا في الهند، حيث تستغرق الرحلة 3 أيام فقط بين آخر ميناء في الهند والشارقة. وقالت الشركة في بيان، إن المناولة الأولى للسفينة في محطة الشارقة للحاويات سجلت إنجازاً لافتاً، حيث تم إكمالها بواقع 45 حركة مناولة بالساعة.
وقال بيتر ريتشاردز، الرئيس التنفيذي لمجموعة غلفتينر التي تدير المحطة: «نحن سعداء باستقبال «إم في بورت كلانج»، إحدى أسرع السفن على خط الشحن بين الخليج العربي والهند، والتي تشكل إنجازاً جديداً رائداً لـ»غلفتينر»، وتأكيداً على المكانة الاستراتيجية لمحطة الشارقة للحاويات كبوابة ميناء رئيسية بارزة في المنطقة، وهي بداية رائعة لعلاقتنا الجديدة مع مجموعة «صن مارين لخدمات الشحن» التي نتطلع إلى ترسيخ تعاوننا القوي معها، بناءً على القيمة المشتركة والكفاءة التشغيلية».