الاتحاد

الاقتصادي

مؤشر سوق دبي يعكس اتجاهه للصعود 0,16%

متعاملون في سوق دبي

متعاملون في سوق دبي

مصطفى عبدالعظيم (دبي) - اختتم المؤشر العام لسوق دبي المالي تعاملات الأسبوع الأول من العام الجديد مسجلاً ارتفاعاً طفيفاً قدره 0,16% بعد أن تمكن من تغيير مساره باتجاه الصعود خلال النصف ساعة الأخيرة من الجلسة، ليضيف 2,2 نقطة إلى رصيده ويغلق عن مستوى 1348,8 نقطة.
وعلى الرغم من الارتفاع الطفيف للمؤشر امس والثاني له خلال الأسبوعٍ، إلا أن ذلك لم يسهم في تسجيل السوق مكاسب أسبوعية سواء بالنسبة للمؤشر الذي خسر أربع نقاط عن آخر إغلاقات العام الماضي، وكذلك للأسهم التي تكبدت بدورها خسائر في قيمتها السوقية بلغت نحو مليار درهم.
وعلى الرغم من البداية السلبية للأسهم والتي استمرت حتى قرابة الساعة الأخيرة من التداولات، إلا أن التحركات الإيجابية لعدد من الأسهم القيادية في قطاعات العقارات مثل ارابتك والبنوك مثل دبي الإسلامي والنقل، قللت من حدة هذه التراجعات، التي بلغت أدنى مستوى لها عند 1335,4 نقطة، وذلك قبل أن يتلقى المؤشر دعما جديدا في النصف ساعة الأخيرة نتيجة تداولات مكثفة على عدد من الأسهم، على رأسها سهم “الخليجية للاستثمارات”.
وتم تداول 100 سهم هي إجمالي تداولات الأسهم خلال الجلسة من خلال صفقة واحدة، ليحقق بذلك نسبة 100% من تداولاته، وكذلك تم تداول 160 ألف سهم في آخر نصف ساعة على سهم “دو” وهي ما تعادل 92,42% من إجمالي تداولات السهم خلال الجلسة.
كما تم كذلك تداول 104,7 ألف سهم في آخر نصف ساعة على سهم “مصرف السلام -البحرين” وهو ما يعادل 91,29% من التداولات التي تمت على السهم أمس والتي بلغت 114,7 ألف سهم، كذلك تم في آخر نصف ساعة التداول على 280 ألف سهم في سهم “الإسلامية العربية للتأمين” وهي ما تساوي 82,7% من إجمالي تداولات السهم اليوم البالغة 388,2 ألف سهم.
وعلى صعيد التداول فقد شهدت جلسة الأمس ارتفاعاً بحركة التداول على كل المستويات، وذلك مقارنة بتداولات أمس الأول، حيث بلغت أحجام التداول أمس نحو 41,8 مليون سهم مقابل 36,3 مليون سهم بنهاية جلسة الأربعاء، بارتفاع نسبته 15%، في حين ارتفعت قيمة التداول أمس إلى 53,36 مليون درهم مقابل حوالي 42,2 مليون درهم في الجلسة السابقة، بنسبة ارتفاع بلغت 26,45%، كما ارتفع عدد الصفقات إلى 883 صفقة مقابل 846 صفقة بنهاية الجلسة السابقة، بنمو طفيف بلغت نسبته 4,37%.
ووفقاً لبيانات سوق دبي المالي شهد التداول أمس ارتفاع 12 شركة وهبوط 11 شركة وثبات أسعار 5 شركات، حيث تصدرت الشركة الإسلامية العربية للتأمين “سلامة” الشركات الأكثر ارتفاعاً من حيث التغير في أسعار إغلاقها عند سعر 0,570 درهم وبنسبة ارتفاع بلغت 4,590%، تلتها دبي للاستثمار بإغلاق 0,630 درهم بارتفاع قدره 4,130%، ثم الاتحاد العقارية بإغلاق 0,260 درهم بنسبة صعود بلغت 2,360%، وشركة ارابتك القابضة بإغلاق 1,650 درهم بنسبة تغير بلغت 1,850%.
وفي المقابل جاءت اكتتاب القابضة في مقدمة أكثر الشركات انخفاضا في أسعارها بإغلاق 0,500 درهم بانخفاض قدره 10% ثم مصرف السلام - البحرين بإغلاق 0,390 درهم بنسبة تراجع بلغت 3,430%، وتكافل الإمارات بإغلاق 0,560 درهم بنسبة تغير بلغت 3,130%، وديار للتطوير بإغلاق 0,210 درهم بنسبة تغير بلغت 2,770%، والشركة الخليجية للاستثمارات العامة بإغلاق 0,220 درهم وبنسبة تغير بلغت 2,270%
وتصدرت شركة إعمار العقارية التي شكلت عامل ضغط على المؤشر امس بعد تراجعها بنحو 0,8% بدورها الشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة التداول بعد أن حققت تداولات بقيمـة 21,7 مليون درهم، تلتها شركة ارابتك القابضة بتداولات بلغت 10,38 مليون درهم، ثم ارامكس بتداولات بقيمـة 3,64 مليون درهم، وهيتستليكوم بتداولات بقيمـة 3,0 مليون درهم، وبنك دبي الاسلامي بتداولات بقيمـة 2,26 مليون درهم.
وفيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال جلسة الأمس نحو 12,590 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 8,810 مليون درهم.
كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، نحو 8,710 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 10,450 مليون درهم. أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين فبلغت قيمة مشترياتهم 3,510 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 13,860 مليون درهم خلال نفس الفترة.
ونتيجة لهذه التطورات فقد بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب، غير الإماراتيين، من الأسهم نحو 24,820 مليون درهم لتشكل ما نسبته 46,510% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 33,120 مليون درهم لتشكل ما نسبته 62,070% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 8,300 مليون درهم كمحصلة بيع.
وبلغت قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين المؤسساتيين خلال الأسبوع الماضي حوالي 40,17 مليون درهم لتشكل ما نسبته 21,87% من إجمالي قيمة التداول. وفي المقابل بلغت قيمة الأسهم المباعة من قبل المستثمرين المؤسساتيين خلال نفس الفترة حوالي 32,69 مليون درهم لتشكل ما نسبته 17,80% من إجمالي قيمة التداول.
ونتيجة لذلك، بلغ صافي الاستثمار المؤسسي خلال الفترة ذاتها نحو 7,48 مليون درهم، كمحصلة شراء.

اقرأ أيضا

"أدنوك للغاز" توقع اتفاقيات مع "بي بي" و"توتال" لتوريد الغاز حتى 2022