دبي (الاتحاد)

أكدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في كلمة، بمناسبة يوم السعادة العالمي 2020 أن اليوم العالمي للسعادة في دولة الإمارات يمثل مناسبة للاحتفاء بالإنجازات والمكتسبات التي رسخت المكانة العالمية للإمارات، بفضل رؤية قيادتها الرشيدة التي تعتبر سعادة الأفراد والمجتمع الغاية الأسمى لعمل حكومة الإمارات.
وأضافت الوزارة: حققت الإمارات أسبقية في إصدار برنامج وطني للسعادة والإيجابية، الذي اعتمده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، لتكون السعادة والإيجابية أسلوب حياة والتزاماً حكومياً وروحاً حقيقية توحّد أفراد المجتمع، وتجعل من دولة الإمارات مركزاً ووجهة عالمية للسعادة، وفق مستهدفات الأجندة الوطنية 2021 وتطلعاتها إلى الخمسين عاماً القادمة، وصولاً إلى مئوية الإمارات 2071.