الاتحاد

الرياضي

الهيثمان يعزفان أروع الألحان

مسيرات الفرح تطوف شوارع الخرطوم و144 مليون جنيه إيراد المباراة
محمود هساي:
حقق الهلال فوزا غاليا أمس الأول على الترجي التونسي بهدفين دون مقابل في مباراة الذهاب للدور الأول في بطولة الأندية الأفريقية الأبطال التي استضافها استاد الهلال بامدرمان وشاهدها جمهور غفير لم يسبق له مثيل في تاريخ لقاءات الأندية السودانية في المسابقات الافريقية كسر الرقم القياسي في الدخل ودفع (144) مليون جنيه سوداني كأعلى نسبة دخل تسجل في السنوات الماضية ·· وسجل هدفي الهلال هيثم طمبل من ركلة جزاء في الدقيقة الاخيرة من عمر الشوط الاول وهيثم مصطفى في الشوط الثاني ·
وبدأت المباراة التي شرفها بالحضور قيادات الرياضة والشباب بالبلاد قوية ومثيرة خاصة من الترجي الذي استهل الجولة بهجمات سريعة مكثفة عن طريق خوزي كلايتون وثالوث الهجوم بقيادة النيجيري وكاد ان يسجل في مرمى الهلال في الدقيقة الأولى من عمر المباراة لولا براعة الحارس أبوبكر الشريف الذي ابعد الكرة من المرمى وسرعان ما استلم الهلال زمام المبادرة وبدأ في مناورة ضيفه الترجي بهجمات مكثفة عن طريق محمد ختم وداريو كان وقائد الفريق هيثم مصطفى وحاول النيجيري قودوين بحركته النشطة وسط دفاع الترجي ان يفتح ثغرات ويجد طريق للشباك التونسية وباءت محاولاته بالفشل وبانت الخطورة أكثر عندما تحرك مجاهد وعمر بخيت بصورة ايجابية ليتعرض الترجي لضغط هلالي متصل لتضيع أكثر من فرصة للتسجيل امام المرمى ويتألق الحارس التونسي في الدفاع عن مرماه قبل ان يتحرك النجوم الكبار في الترجي بقيادة مراد المالكي نحو منطقة جزاء الهلال في محاولة لامتصاص الحماس الأزرق والحد من خطورة الهجمات المتتالية ونجح إلى حد بعيد ليسيطر الترجي على مجريات اللعب لأكثر من عشر دقائق متتالية كانت صعبة على خط الدفاع الهلالي الذي تحمل العبء الكبير واستفاد الترجي من ضعف خبرة اللاعب محمد ختم وحرك هجماته من جهته قبل ان يعود الهلال من جديد بطلعات مركزة وتسديدات صاروخية كان لها الأثر الواضح في تراجع الفريق التونسي للدفاع عن مرماه حتى جاءت الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول عندما استلم المهاجم هيثم طمبل الكرة وتخلص من قائد الترجي شعباني وتعرض للعرقلة ليحتسب الحكم الجيبوتي ركلة جزاء للهلال تصدى لها هيثم طمبل نفسه مسجلاً الهدف الأول لتشتعل المدرجات بالهتاف والتصفيق والنيران أعلن بعدها الحكم عن نهاية الشوط الاول بتقدم الهلال على ضيفه الترجي بهدف طمبل·
ودخل الهلال شوط المباراة الثاني بحماس أكثر واصرار رهيب وسيطر على مجريات اللعب طولاً وعرضاً وهاجم بضراوة من كل الجبهات وقدم واحدة من أفضل مبارياته في الفترة الأخيرة وكان بالامكان ان يسجل مجموعة من الأهداف متتالية لولا سوء الطالع الذي لازم اللاعبين خاصة هيثم طمبل الذي اضاع هدفاً وهو على انفراد كامل بالمرمى وذلك قبل ان يسجل هيثم مصطفى الهدف الثاني للهلال بطريقة ذكية عندما أرسل الكرة الى المرمى بهدوء فشل في ابعادها الحارس التونسي لتعانق الشباك هدفاً هلالياً ثانياً حول المدرجات الى مرجل يغلي ودانت السيطرة بعدها للهلال تماماً بينما تراجع الترجي للدفاع عن مرماه ووقع لاعبوه في العديد من الأخطاء خاصة قائد الفريق شعباني وحاول مدربه السويسري كلود اندري تدارك الموقف واجرى ثلاث تبديلات متتالية في محاولة للعودة لاجواء المباراة إلا ان التفوق الهلال كان واضحاً واستمر اللعب سجالاً بين الفريقين وسعى الهلال بكليات لإحراز الهدف الثالث وعانده الحظ كثيراً لتنتهي المباراة بفوز الهلال على الترجي بهدفين دون مقابل·
وعقب المباراة خرجت جماهير الهلال في مسيرات فرح هادر تطوف شوارع الخرطوم وتسببت في تعطيل حركة المرور بمدينة امدرمان تماماً·
من جهته قال المدرب التونسي سفيان الحيدوسي المدير الفني للهلال ان نتيجة المباراة غير عادلة فقد كان بامكان فريقه ان يسجل العديد من الأهداف وتحدث عن التبديلات التي اجراها اثناء سير المباراة خاصة بخروج المحترف النيجيري قودوين وقال ان الحاجة اليه انتفت بعد التبديل الذي اجراه مدرب الترجي بخروج كلايتون الخطير مشيراً الى انه سعيد بالنتيجة وبفوز الهلال وقال انه يحمل احاسيس السودانيين في هذه المناسبة رغم ان الفريق الخاسر من بلده تونس وأكد انه في حاجة الى معسكر اعدادي قبل لقاء الاياب بتونس·
من جانبه قال السويسري كلود اندري المدير الفني للترجي التونسي ان حماس هلال واصرار لاعبيه على التقدم اجبره على التراجع في فترات كبيرة من عمر اللقاء مشيراً الى ان عامل الطقس قد اثر على اداء اللاعبين ووصف الهلال بالفريق الممتاز وقدم تهانيه على الانتصار الكبير مؤكداً ان اعداده لمباراة الرد سيكون مكثفاً وامن على ان حظوظ فريقه في التأهل مازالت كبيرة فالمطلوب احراز ثلاثة اهداف في مرمى الهلال وهي مهمة جديد تقع على عاتق اللاعبين في لقاء الاياب بتونس·
رئيس القطاع الرياضي بالهلال فوزي المرضي تحدث عقب المباراة وقال ان الهلال لن يخسر على ارضه مشيراً الى تصريحاته التي اطلقها قبل المباراة بساعات مؤكداً ان حظوظه في التأهل بات اكبر من اي وقت مضى من جهة اخرى عبّر رئيس نادي الهلال صلاح ادريس عن سعادته الكبيرة بالانتصار الذي تحقق وقال انه مفخرة للكرة السودانية مؤكدا ان مسيرة فريقه ماضية على طريق الانتصارات والبطولات·· وانتهز رئيس الهلال صلاح ادريس هذه المناسبة السعيدة ليفجر مفاجأة من العيار الثقيل عندما أعلن عن انشاء شركة للتسويق الرياضي الغرض منها النهوض بالكرة السودانية والعودة الى الماضي السعيد عندما كان السودان قائداً ورائداً وفي مجال كرة القدم مؤكداً ان هذه الشركة من شأنها المساهمة في تطوير كرة القدم ودعوة الفرق الكبيرة للتباري مع الاندية السودانية وستحقق عائدات مادية ضخمة تعين الاندية والاتحاد في مهامها الصعبة وكشف ان رئيس نادي المريخ جمال الوالي قد وافقعلى الانضمام للشركة وكذلك كتلة اندية الدرجة الممتازة وسيتم الاعلان رسميا عن المشروع خلال الايام القليلة المقبلة·

اقرأ أيضا

برشلونة يتربع على صدارة الأندية الأكثر وسماً في (تويتر)