الاتحاد

الرياضي

راي: ذاهبون إلى الدوحة بطموح إحراز اللقب

منتخب كوريا الجنوبية يختتم معسكره التدريبي بالفوز على الجزيرة

منتخب كوريا الجنوبية يختتم معسكره التدريبي بالفوز على الجزيرة

اختتم منتخب كوريا الجنوبية استعداداته لكأس آسيا بتحقيق فوز مستحق أمس الأول على فريق الجزيرة متصدر الترتيب في الدوري الإماراتي بهدفين مقابل لا شيء، في اللقاء الذي جمع بينهما على ستاد محمد بن زايد ضمن استعدادات كوريا للبطولة الآسيوية التي تنطلق في الدوحة غداً، واستعدادات الجزيرة للقاء الوصل في كأس اتصالات.
جاءت المباراة قوية من الطرفين، وكانت الأفضلية لصالح المنتخب الكوري الذي لعب بكل عناصره الأساسية فيما تغيب عن الجزيرة لاعبوه الدوليون علي خصيف، وعبدالله موسى، وخالد سبيل، وسبيت خاطر، وأحمد جمعه، وتمكن الفريق من فرض أسلوبه على اللقاء منذ البداية، وكان الأكثر سيطرة، والأكثر فرصا، وأهدر 3 فرص حقيقية قبل أن يتمكن من تسجيل هدفيه الأول والثاني في الدقائق الخمس الأخيرة من الشوط الأول.
ومن هجمة منظمة قادها لي يونج بيو، وجي دونج وون، وصلت الكرة إلى لي تشونج يونج في وضعية جيدة داخل منطقة الجزاء ليسجل الهدف الأول في الدقيقة 40 من اللقاء، وبعدها بـ3 دقائق يقود بارك جي سونج هجمة منظمة أخرى يحصل منها على ركلة جزاء، يتقدم لها كي سونج ينج ويسددها بقدمه اليمنى فتسكن شباك الحارس خالد السناني وينتهي الشوط الأول بتلك النتيجة.
وفي الشوط الثاني يتحسن أداء الجزيرة، ويدفع براجا بعدة تغييرات فيحل عبدالسلام جمعه محل دياكيه، والحارس خالد عيسى بدلا من خالد السناني، وطارق أحمد بدلا من عبدالله قاسم، ومحمد برغش بدلا من أحمد دادا، وبفضل السرعة والضغط على المنافس في المناطق الأمامية يهدد الجزيرة مرمى الفريق الكوري ويهدر عدة فرص محققة، ويدفع براجا بالمزيد من التغييرات، فيشارك محمد سالم بالليث بدلا من باري، وأحمد مال الله فيروز بدلا من دلجادو، وتنتهي المباراة بنفس النتيجة.
وبعد اللقاء أكد تشو كوانج راي المدير الفني للمنتخب الكوري أن التجربة كانت مفيدة للغاية، وأن فريق الجزيرة أثبت أنه يملك مقومات جيدة ولاعبين متميزين في كل المراكز. وقال: “أصبحت مطمئن تماما بعد هذه التجربة على المنتخب الكوري، وقدمنا مباراة قوية خصوصا في الشوط الأول، ودفعت بكل الأوراق التي سأعتمد عليها، وأعتبر مباراة الجزيرة من أفيد التجارب الودية التي خاضها في الفترة الأخيرة، مشيرا إلي أن معدل اللياقة البدنية تحسن كثيرا ووصل إلى أفضل مستوى، وأن الانسجام بلغ أفضل مراحله.
وأضاف: “نشارك في البطولة الآسيوية بهدف الفوز باللقب، ولدينا كل المعطيات التي توهلنا لذلك، وأظن أننا المرشح الأول للتأهل من المجموعة الثالثة التي تضم أستراليا والهند والبحرين، ومع ذلك فلن يكون أي تهاون في التعامل مع أي مباراة لأن التهاون معناه فقدان التركيز”.

اقرأ أيضا

3 ميداليات للقوس والسهم في تحدي دكا