الاتحاد

الرئيسية

المؤتمر العام يشيد بمبادرة حمدان بن زايد لرعاية نجوم دورة الخليج السابقين

المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات الخليجية: شكراً حمدان بن زايد

المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات الخليجية: شكراً حمدان بن زايد

أشاد المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات الخليجية في اجتماعه أمس بمبادرة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء لرعاية النجوم السابقين لدورة الخليج بكل أبعادها الإنسانية ·
وقال خالد بن حمد البوسعيدي إن المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات الخليجية أشاد بمبادرة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان التي لامست مشاعر كل الخليجيين وتخص لاعبي وأبناء دول الخليج ممن قدموا خدمات جليلة للكرة الخليجية·وأعرب البوسعيدي عن ثقته في أن تعيد هذه المبادرة للنجوم السابقين الأمل وتمنحهم الثقة في التواصل·
وكان سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء قد أعلن عن مبادرة رعاية النجــــوم الســـــابقين لدورة الخليج ·
وأكد سموه أن هذه الخطوة تنطلق من حرصه على رعاية النجوم الذين قدموا الكثير من الجهد والعطاء من أجل إثراء دورة الخليج والارتقاء بها حتى تبوأت تلك المكانة المتميزة التي تحظى بها حالياً·
وقال سموه: ''نظرتنا لنجوم الدورة لا تعني الاهتمام باللاعبين، بل تتعدى ذلك إلى المدربين والحكام والإعلاميين، لأنهم يشكلون منظومة متكاملة، من أجل أن تبقى دورة الخليج واحدة من أهم وأنجح البطولات الإقليمية''·
وأوضح سموه: ''تبني المبادرة يشمل دعم النجوم السابقين الذين يعيشون ظروفاً إنسانية تستحق أن نتفاعل معها سواء بالدعم المادي أو تحمل نفقات العلاج من أجل تخفيف الآلام عن نخبة من أبرز العناصر في مسيرة الدورة''، مؤكداً أن دعم تلك العناصر حق مكتسب نظير ما قدمته للكرة الخليجية·
وكان سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان قد ارتبط ارتباطاً وثيــــقاً بالمبـــادرات الإنســــانية في مخــتلف المجالات، كما أن علاقته بدورة الخليج بدأت مع الدورة السابعة بمسقط عام 1984 بعد عام واحد من توليه رئاسة اتحاد كرة القدم يوم الثلاثاء العاشر من يناير عام ،1984 وتواصلت تلك العلاقة على مدار 5 دورات أخرى، في ''خليجي ''8 بالبحرين عام 1986 و''خليجي ''9 بالسعودية عام 1988 و''خليجي ''10 عام 1990 بالكويت و''خليجي ''11 عام 1992 بالدوحة، ثم تقدم باستقالته من رئاسة اتحاد كرة القدم يوم الجمعة 26 نوفمبر ·1993


علي النعيمي:
الدورة أسمى من المهاترات الإعلامية

مسقط (الاتحاد)- قال علي النعيمي أمين السر المساعد للاتحاد القطري لكرة القدم: إن دورة الخليج أسمى من المهاترات الإعلامية التي حدثت في الفترة الماضية·
وأضاف:'' دورة الخليج أنشئت من أجل التقاء الأشقاء وما حدث من مشاحنات في الدورة لا يمثلها سوى قلة من الأشخاص الذين يبحثون عن الإثارة والتفريق ونحن ضد هذا الاتجاه، وقد تم مناقشة ذلك في المؤتمر وكل رؤساء الوفود أبدوا استياءهم لما حدث ونحن من المفترض أن نرتقي في دورات الخليج''·
وأضــــاف: ''الخـــلافات من الســــهل تجازوها لأنها كانت بســــبب هــــفوات لسان، والجـــــميع قادر على تجــاوزها موجــــهاً رســـالة إلى كل القـــــنوات الفضــــائية تؤكد أن دورات الخــــليج أسمى من المهــــاترات التي حــــدثت''·

حسين سعيد:
كل الشكر لرؤساء الوفود على الثقة في البصرة

مسقط (الاتحاد) - أوضح حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم أن الاجتماع كان مهماً وله فائدة كبيرة للكرة الخليجية، متوجهاً بالشكر إلى كل رؤساء الوفود للتصديق على إقامة ''خليجي ''20 في اليمن و''خليجي''21 في البصرة، مشيراً إلى أن هذا الأمر يؤكد دعمهم وحبهم وتواصلهم مع الشعبين العراقي واليمني·
وقال: ''الاجتماع تطرق إلى جوانب فنية وقضايا تسويقية وأيضاً جوانب إعلامية، إلى جانب تثبيت روزنامة موعد إقامة البطولة، وتحديث شعار دورة الخليج، وأعتقد أن كل هذه الجوانب سيناقشها أمناء سر الاتحادات من خلال اجتماع سيعقد خلال الشهرين لوضع آلية للاقتراحات''·

سلطان بن فهد:
حكمة أبناء الخليج كفيلة بتجاوز كل المشاكل

مسقط (الاتحاد) - أشاد الأمير سلطان بن فهد رئيس اتحاد الكرة السعودي لكرة القدم بالقرارات التي خرج بها اجتماع رؤساء الوفود، وقال: ''اجتماع ناجح بكل المقاييس بعد أن تم تثبيت ''خليجي''20 في اليمن و''خليجي''21 في البصرة، وهذه من أهم القرارات التي تم اعتمادها''·
وأضاف: ''من خلال العلاقات الوطيدة التي تجمع الدول تم مناقشة بعض السلبيات التي ظهرت مؤخراً في الناحية الإعلامية، وأنا على ثقة أن الجميع يتفهم تجاوز هذه السلبيات، لا سيما أن الإعلام شريك أساسي للنهضة الرياضية في دول مجلس التعاون الخليجي، وكان له دور بارز في نجاح دورات الخليج طوال السنوات الماضية، وما حدث في هذه الدورة سيكون للعقل والحكمة أثرهما في تخطي هذه المشاكل، وهناك مقترحات من قبل الوفدين الكويتي والإماراتي الشقيقين لوضع ضوابط تحد من هذه المشاكل ابتداءً من الدورة المقبلة حتى تتلاشى كل السلبيات''·
وعن البنية التحتية لليمن والعراق، أكد الأمير سلطان أن هناك تأكيدات من قبل الوفدين العراقي واليمني الشقيقين تشير إلى وجود البنية المناسبة وهناك عدد من المنشآت العمل جارٍ فيها على قدم وساق، واتفقنا أن هناك لجنة ستزور البلدين من أجل تقييم ذلك· واختتم حديثه مشيراً إلى أنه يجب الاستفادة من كل الدروس التي خرجت بها الدورة من أجل وجود الحلول المناسبة لها في الفترة المقبلة·

سلمان إبراهيم آل خليفة:
ندعم استضافة اليمن وجاهزون لأي طارئ

مسقط (الاتحاد) - أعلن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم أن دولة البحرين ستكون البديلة في حال تعذر استضافة اليمن للبطولة القادمة ولكنه أعلن في نفس الوقت دعمه لليمن من أجل استضافة مميزة للبطولة·
وقال: الاجتماع كان مثمراً وتمت مناقشة الكثير من القرارات الهامة مثل اعتماد دورة الخليج في نسختها العشرين لتقام في الجمهورية اليمنية والنسخة التالية في العراق متمنياً التوفيق لليمنيين في تنظيم بطولة ناجحة· وقال: تم تكليف اللجنة الدائمة لأمناء السر في دول الخليج لمتابعة استعدادات اليمن لاستضافة البطولة، مشيراً إلى انه تمت مناقشة لوائح البطولة من أجل تنقيحها وتم مناقشة أمور كثيرة تتعلق بالتنظيم من أجل تلافي السلبيات التي تواجدت في هذه الدورة والدورات السابقة·
وعن حقوق النقل التلفزيوني قال الشيخ سلمان إن حقوق النقل في بطولات الخليج هو من حق الدولة المستضيفة مطالباً بوجود معايير وآلية واضحة حتى يتابع المشاهد الخليجي مباريات فريقه، متمنياً أن تكون هناك لجنة مشتركة بين الإعلاميين لوضع الشروط والضوابط لهذه المسألة·

أحمد العيسى:
اليمن جاهز لاستضافة خليجي 20 في موعدها

مسقط (الاتحاد)- توجه الشيخ أحمد العيسى رئيس الاتحاد اليمني لكرة القدم بجزيل الشكر إلى رؤساء الوفود بعد أن تم التصديق على استضافة اليمن لـ''خليجي ·''20
وقال: ''الاجتماع كان أكثر من رائع، ونؤكد للجميع أن اليمن ستكون قادرة على استضافة الحدث بالصورة الأمثل، لاسيما بعد الدعم الكبير الذي حظيت به اليمن من كل الدول''·

اقرأ أيضا

استمرار الاحتجاجات في العراق وسط انتشار كثيف للقوات