الاتحاد

الرياضي

«الحسناء السمراء» عربية 10 مرات خلال 51 عاماً

الليبي نادر كارا يتجاوز نور الدين نايبت خلال مباراة ليبيا والمغرب في كأس الأمم الأفريقية بالقاهرة 2006

الليبي نادر كارا يتجاوز نور الدين نايبت خلال مباراة ليبيا والمغرب في كأس الأمم الأفريقية بالقاهرة 2006

تدافع المنتخبات الثلاثة مصر وتونس والجزائر عن سمعة الكرة العربية، في أنجولا 2010 ونجحت الكرة العربية في حصد اللقب 10 مرات من أصل 26 بطولة أقيمت حتى الآن، وتحمل مصر الرقم القياسي برصيد 6 ألقاب، ولقب للمغرب “1976” والسودان “1970” والجزائر “1990” وتونس”2004”، أما على صعيد المشاركات فتحمل مصر الرقم القياسي بالظهور للمرة الثانية والعشرين، مقابل 14 مشاركة للجزائر وتونس، وحصد المنتخب المصري اللقب لأول مرة في بطولة عام 1957 التي جرت في السودان، وتغلب في النهائي على إثيوبيا برباعية نظيفة، واحتفظ باللقب في العام التالي على حساب السودان أيضاً بالفوز بهدف، وانتظر منتخب مصر طويلاً حتى حصد اللقب الثالث في عام 1986 بالقاهرة على حساب الكاميرون 5-4 بركلات الترجيح، وكان التتويج الرابع في بوركينا فاسو عام 1998 بالفوز في النهائي على جنوب أفريقيا بهدفين، وكان التتويج الخامس على أرض مصرية عام 2006 بركلات الترجيح أمام كوت ديفوار 4-2 بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي، وأخيراً كانت الكأس السادسة في غانا 2008 بالفوز على الكاميرون بهدف أبوتريكة في النهائي، بينما حصد منتخب تونس اللقب عام 2004 على أرض تونس الخضراء بالفوز في النهائي على المغرب 2-1، أما اللقب الجزائري فكان عام 1990 بالجزائر بالفوز في النهائي على حساب نيجيريا بهدف، وانضم منتخب المغرب إلى منصة التتويج عام 1976 في إثيوبيا في البطولة التي أقيمت أدوارها النهائية بنظام المجموعة أيضاً على غرار الدور الأول، بينما حصد منتخب السودان اللقب عام 1970 عندما أقيمت منافسات البطولة السابعة في الخرطوم، وتفوق أصحاب الأرض في النهائي على غانا بهدف.
وتتواجد المنتخبات العربية في النسخة 27 للبطولة الأفريقية للمرة الـ 72.


مصر 22 مرة

1957: أحرز منتخب مصر اللقب بفوزه على السودان 2-1 وعلى إثيوبيا 4-صفر.
1959: احتفظ منتخب مصر باللقب بفوزه على السودان 2-1 وعلى إثيوبيا 4-صفر.
1962: جاء في المركز الثاني بخسارته أمام إثيوبيا 2-4 بعد التمديد، وفي نصف النهائي فاز على أوغندا 2-1.
1963: حل ثالثاً بفوزه على إثيوبيا 3-صفر، وفي الدور الأول، فاز على نيجيريا 6-3 وتعادل مع السودان 2-2.
1970: حل ثالثاً بفوزه على كوت ديفوار 3-1 في مباراة الترتيب، في الدور الأول فاز غينيا 4-1 وعلى الكونغو كينشاسا 1-صفر وتعادل مع غانا 1-1 قبل أن يخسر أمام السودان 1-2 في نصف النهائي.
1974: حل رابعاً بفوزه على الكونغو 4-صفر في مباراة الترتيب، في الدور الأول فاز على أوغندا 2-1 وعلى زامبيا 3-1 وعلى كوت ديفوار 2-صفر قبل أن يخسر أمام أمام جمهورية الكونغو 2-3 في نصف النهائي.
1976: حل رابعاً بخسارته أمام المغرب 1-2 وأمام غينيا 2-4 وأمام نيجيريا 2-3 في الدور الثاني النهائي، وفي الدور الأول، فاز على على أوغندا 2-1 وتعادل مع غينيا 1-1 ومع إثيوبيا 1-1 أيضاً.
1980: حل رابعاً أثر خسارتا أمام المغرب صفر-2 في مباراة الترتيب، في الدور الأول، فاز على كوت ديفوار 2-1 وعلى تنزانيا 2-1 أيضاً، وخسر أمام نيجيريا صفر-1 قبل أن يخسر أمام الجزائر 2-4 بركلات الترجيح “الوقتان الأصلي والإضافي 2-2” في نصف النهائي.
1984: حل رابعاً بخسارته أمام الجزائر 1-3 في مباراة الترتيب، في الدور الأول فاز على الكاميرون 1-صفر وعلى كوت ديفوار 2-1 وتعادل مع توجو صفر-صفر، قبل أن يخسر أمام نيجيريا 7-8 بركلات الترجيح “صفر-صفر” في نصف النهائي.
1986: أحرز اللقب بفوزه على الكاميرون بركلات الترجيح 5-4 “الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر” في المباراة النهائية، في الدور الأول، فاز على كوت ديفوار 2-صفر وعلى موزمبيق 2-صفر وخسر أمام السنغال صفر-1 وتخطى المغرب 1-صفر في نصف النهائي.
1988: خرج من الدور الأول بخسارته أمام الكاميرون صفر-1 وفوزه على كينيا 3-صفر، وتعادله مع نيجيريا صفر-صفر.
1990: خرج من الدور الأول بخسارته أمام كوت ديفوار 1-3 وأمام نيجيريا صفر-1 وأمام الجزائر صفر-2 .
1992: خرج من الدور الأول بخسارته أمام زامبيا صفر-1 وأمام غانا صفر-1 .
1994: خرج من الدور ربع النهائي لخسارته أمام مالي صفر-1 في الدور الأول فاز على الجابون 4-صفر وتعادل مع نيجيريا صفر-صفر.
1996: خرج من الدور ربع النهائي بخسارته أمام زامبيا 1-3 في الدور الأول، فاز على أنجولا 2-1 وعلى جنوب أفريقيا 1-صفر، وخسر أمام الكاميرون 1-2.
1998: أحرز اللقب للمرة الرابعة في تاريخه بفوزه على جنوب أفريقيا2-صفر في المباراة النهائية، وفي الدور الأول، فاز على موزمبيق 2-صفر، وعلى زامبيا 4-صفر، وخسر أمام المغرب صفر-1 قبل أن يتخطى عقبة كوت ديفوار بركلات الترجيح 5-4 “الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر” في ربع النهائي، وبعدها بوركينا فاسو 2-صفر في نصف النهائي.
2000: خرج من الدور ربع النهائي بخسارته أمام تونس صفر-1 في الدور الأول، فاز على زامبيا 2-صفر، وعلى السنغال 1-صفر، وعلى بوركينا فاسو 4-2 .
2002: خرج من ربع النهائي بخسارته أمام الكاميرون صفر-1 في الدور الأول وخسر أمام السنغال صفر-1 وفاز على تونس 1-صفر وعلى زامبيا 2-1.
2004: خرج من الدور الأول بفوزها على زيمبابوي 2-1 وخسارته أمام الجزائر بالنتيجة ذاتها وتعادله مع الكاميرون صفر-صفر.
2006: أحرز اللقب للمرة الخامسة في تاريخها وانفرد بالرقم القياسي في عدد الألقاب الذي كان يتقاسمه مع غانا بفوزه على كوت ديفوار بركلات الترجيح 4-2 “الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر” في المباراة النهائية، في الدور الأول، فاز على ليبيا 3-صفر, وتعادل مع المغرب صفر-صفر، وفاز على كوت ديفوار 3-1 ثم تخطى الكونغو الديموقراطية 4-1 في ربع النهائي، والسنغال 2-1 في نصف النهائي.
2008: احتفظ منتخب مصر باللقب للمرة الثانية على التوالي والسادسة في تاريخه بعد مشوار بدأ بالفوز على ليبيا 3-صفر والتعادل مع المغرب صفر - صفر والفوز على كوت ديفوار 3-1 وفي ربع النهائي الفوز على الكونغو 4-1 وفي نصف النهائي الفوز على السنغال 2-1 وفي النهائي التفوق على كوت ديفوار 4-2 بركلات الترجيح بعد التعادل بدون أهداف.
2010: يلعب منتخب مصر ضمن المجموعة مع نيجيريا وموزمبيق وبنين.
تونس 14 مرة
1962: جاء منتخب تونس في المركز الثالث بفوزه على أوغندا صفر-3 في نصف النهائي، وخسر أمام إثيوبيا 2-4.
1963: خرج من الدور الأول بخسارته أمام إثيوبيا 2-4 وتعادلها مع غانا 1-1.
1965: حل ثانياً بخسارته أمام غانا 2-3 في المباراة النهائية، في الدور الأول، فاز على إثيوبيا 4-صفر وتعادل مع السنغال صفر-صفر.
1978: حل رابعاً بخسارته أمام نيجيريا صفر-2 في مباراة الترتيب، وفي الدور الأول، فاز على أوغندا 3-1 وتعادل مع المغرب 1-1 ومع الكونغو صفر-صفر، قبل أن يخسر أمام غانا صفر-1 في نصف النهائي.
1982: خرج من الدور الأول بخسارته أمام ليبيا صفر-2 وأمام غانا صفر-1 وتعادله مع الكاميرون 1-1.
1994: خرج من الدور الأول بخسارته أمام مالي صفر-2 وتعادله مع جمهورية الكونغو 1-1.
1996: حل ثانياً بخسارته أمام جنوب أفريقيا صفر-2 في المباراة النهائية، وفي الدور الأول، فاز على كوت ديفوار 3-1 وتعادل مع موزمبيق 1-1 وخسر أمام غانا 1-2 قبل أن يتخطى الجابون 4-1 بركلات الترجيح (1-1) في ربع النهائي، ثم زامبيا 4-2 في نصف النهائي.
1998: خرج من الدور ربع النهائي لخسارته أمام بوركينا فاسو بركلات الترجيح 7-8 (الوقتان الأصلي والإضافي 1-1)، في الدور الأول، خسر أمام غانا صفر-2 وفاز على الكونغو الديموقراطية 2-1 وعلى توجو 3-1.
2000: حل رابعاً بخسارته أمام جنوب أفريقيا 3-4 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل 2-2 في الدور الأول، خسر أمام نيجيريا 2-4 وتعادل مع المغرب صفر-صفر، وفاز على الكونغو 1-صفر، في ربع النهائي، تغلب على مصر 1-صفر، وفي نصف النهائي، خسر أمام الكاميرون صفر-3.
2002: خرج من الدور الأول بتعادله مع زامبيا صفر-صفر، وخسارته أمام مصر صفر-1 وتعادله مع السنغال صفر-صفر.
2004: أحرز اللقب بفوزها على المغرب 2-1 في المباراة النهائية، في الدور الأول، فاز على روندا 2-1 وعلى الكونغو الديموقراطية 3-صفر وتعادل مع غينيا 1-1 في ربع النهائي فاز على السنغال 1-صفر، وفي نصف النهائي تغلب على نيجيريا 5-3 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1 .
2006: خرج من الدور ربع النهائي بخسارته أمام نيجيريا بركلات الترجيح 5-6 “الوقتان الأصلي والإضافي 1-1” في الدور الأول، فاز على زامبيا 4-1 وعلى جنوب أفريقيا 2-صفر، وخسر أمام غينيا صفر-3 .
2008: لعب منتخب تونس في المجموعة الرابعة، وتعادل مع السنغال 2-2 وفاز على جنوب أفريقيا 3-1 والتعادل مع أنجولا بدون أهداف، وخرج من ربع النهائي بالخسارة أمام الكاميرون 3-2.
2010: يلعب منتخب تونس في المجموعة الرابعة مع الكاميرون والجابون وزامبيا.


السودان 7 مرات

1957: خسر أمام مصر 1-2 في نصف النهائي.
1959: فاز على إثيوبيا 1-صفر وخسر أمام مصر 1-2 علما بأن الدور شهدت مشاركة 3 منتخبات فقط.
1963: خسر في المباراة النهائية أمام غانا صفر-3 في الدور الأول تعادل مع مصر 2-2 وفاز على نيجيريا 4-صفر.
1970: أحرز اللقب بفوزه على غانا 1-صفر في المباراة النهائية، في الدور الأول، فاز على اثيوبيا 3-صفر وعلى الكاميرون 2-1 وخسر أمام كوت ديفوار صفر-1 في نصف النهائي، فاز على مصر 2-1 بعد التمديد.
1972: خرج من الدور الأول بتعادله مع زائير 1-1 والمغرب 1-1 وخسارته أمام الكونغو 2-4.
1976: خرج من الدور الأول بتعادله مع المغرب 2-2 وزائير 1-1 وخسارته أمام نيجيريا صفر-1 .
2008: خرج من الدور الأول بالهزيمة أمام مصر صفر - 3 وزامبيا صفر-3 والكاميرون صفر-3.


ليبيا يظهر مرتين

1982: بلغ المباراة النهائية وخسرته أمام غانا في الدور الأول، تعادل مع غانا 2-2 وفازت على تونس 2-صفر وتعادل مع الكاميرون، وفي نصف النهائي، فاز على زامبيا 2-1.
2006: خرج من الدور الأول بخسارتها أمام مصر صفر-3 وأمام كوت ديفوار 1-2 وتعادله مع المغرب صفر-صفر .


الجزائر «قمر 14» في عام المونديال

1968: خرج منتخب الجزائر من الدور الأول بخسارته أمام كوت ديفوار صفر-3 وأمام إثيوبيا 1-3 وفوزه على أوغندا 4-صفر.
1980: حل ثانياً، فاز على المغرب 1-صفر وعلى غينيا 3-2 وتعادل مع غانا صفر-صفر في الدور الأول، وفاز على مصر بركلات الترجيح 4-2 “الوقتان الأصلي والإضافي 2-2” في نصف النهائي، وخسر أمام نيجيريا صفر-3 في المباراة النهائية.
1982: حل رابعاً لخسارته أمام زامبيا صفر-2 في مباراة تحديد المركز الثالث، وفاز على زامبيا 1-صفر، وعلى نيجيريا 2-1 وتعادل مع إثيوبيا صفر-صفر في الدور الأول، وخسر أمام غانا 2-3 في نصف النهائي.
1984: حل ثالثاً بفوزه على مصر 3-1 في مباراة تحديد المراكز، فاز على مالاوي 3-صفر، وغانا 2-صفر، وتعادل مع نيجيريا صفر-صفر في الدور الأول قبل أن يخسر أمام الكاميرون 4-5 بركلات الترجيح “الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر” في نصف النهائي.
1986: خرج من الدور الأول بخسارته أمام الكاميرون 2-3 وتعادله مع المغرب صفر-صفر، ومع زامبيا صفر-صفر أيضاً.
1988: حل ثالثاً بفوزه على المغرب بركلات الترجيح 4-3 “الوقتان الأصلي والإضافي 1-1” في مباراة الترتيب، فاز على الكونغو 1-صفر وخسر أمام المغرب صفر-1 وتعادل مع كوت ديفوار 1-1 في الدور الأول قبل أن يخسر أمام نيجيريا بركلات الترجيح 8-9 “الوقتان الأصلي والإضافي 1-1” في نصف النهائي.
1990: توج بطلاً بفوزه على نيجيريا 1-صفر في المباراة النهائية، في الدور الأول فاز على نيجيريا 5-1 وعلى كوت ديفوار 3-صفر، وعلى مصر 2-صفر، وتخطى السنغال 2-1 في نصف النهائي.
1992: خرج من الدور الأول بخسارته أمام كوت ديفوار صفر-3 وتعادله مع الكونغو 1-1.
1996: خرج من الدور ربع النهائي بخسارته أمام جنوب أفريقيا 1-2 في الدور الأول، فاز على سيراليون 2-صفر، وعلى بوركينا فاسو 2-1 وتعادلت مع زامبيا صفر-صفر.
1998: خروج من الدور الأول بعد خسارته أمام غينيا صفر-1 وأمام بوركينا فاسو1-2 وأمام الكاميرون 1-2 أيضاً.
2000: خرج من الدور ربع النهائي بخسارته أمام الكاميرون 1-2 في الدور الأول، تعادل مع الكونغو الديموقراطية صفر-صفر، وتغلب على الجابون 3-1 وتعادل مع جنوب أفريقيا 1-1.
2002: خرج من الدور الأول بخسارته أمام نيجيريا صفر-1 ومالي صفر-2 وتعادلها مع ليبيريا 2-2 .
2004: خرج من ربع النهائي بخسارته أمام المغرب 1-3 بعد التمديد “الوقت الأصلي 1-1” في الدور الأول، تعادل مع الكاميرون 1-1 وفاز على مصر 2-1 وخسر أمام زيمبابوي بالنتيجة ذاتها.
2010: يلعب منتخب الجزائر ضمن المجموعة الأولى مع أنجولا ومالي ومالاوي.


قائمة الهدافين

- السودان 1957: المصري الديبة العطار “5 أهداف”.
- مصر 1959: المصري محمود الجوهري “3 أهداف”.
- أثيوبيا 1962: المصري بدوي عبدالفتاح والإثيوبي ووركو منجيستو “3 أهداف”.
- غانا 1963: المصري الشاذلي “6 أهداف”.
- تونس 1965: الغانيان أشيامبونج واوسي كوفي والإيفواري أوستاش مينجل “3 أهداف”.
- أثيوبيا 1968: الإيفواري لوران بوكو “6 أهداف”.
- السودان 1970: الإيفواري لوران بوكو “8 أهداف”.
- الكاميرون 1972: المالي ساليف كيتا “5 أهداف”.
- مصر 1974: الزائيري نداي مولامبا “9 أهداف”.
- أثيوبيا 1976: الغيني عليوا كيتا “4 أهداف”.
- غانا 1978: الأوغندي فيليب أمومودي “4 أهداف”.
- نيجيريا 1980: المغربي خالد الأبيض والنيجيري سيجون أودجبامي “3 أهداف”.
- ليبيا 1982: الغاني جورج الحسن “4 أهداف”.
- كوت ديفوار 1984: المصري طاهر أبوزيد “4 أهداف”.
- مصر 1986: الكاميروني روجيه ميلا “4 أهداف”.
- المغرب 1988: المصري جمال عبدالحميد والكاميروني روجيه ميلا والعاجي عبدواللاي تراوري والجزائري لخضر بلومي “هدفان”.
- الجزائر 1990: الجزائري جمال مناد “4 أهداف”.
- السنغال 1992: النيجيري رشيدي يكيني “4 أهداف”.
- تونس 1994: النيجيري رشيدي يكيني “5 أهداف”.
- جنوب أفريقيا الزامبي كالوشا بواليا “5 أهداف”.
- بوركينا فاسو 1998: المصري حسام حسن والجنوب أفريقي ماكارثي “7 أهداف”.
- غانا ونيجيريا 2000: الجنوب أفريقي شون بارتليت “5 أهداف”.
- مالي 2002: الكاميرونيان باتريك مبوما وسالومون أولمبيه والنيجيري جوليوس أجاهوا “3 أهداف”.
- تونس 2004: المالي فريديريك كانوتيه والكاميروني باتريك مبوما والمغربي يوسف المختاري والنيجيري أوكوتشا والتونسي دوس سانتوس “4 أهداف”.
- مصر 2006: الكاميروني إيتو “5 أهداف”.
- غانا 2008: الكاميروني إيتو “5 أهداف”.


سجل الأبطال

1957: مصر.
1959: مصر.
1962: إثيوبيا.
1963: غانا.
1965: غانا.
1968: الكونغو كينشاسا.
1970: السودان .
1972: جمهورية الكونغو.
1974: زائير.
1976: المغرب .
1978: غانا.
1980: نيجيريا .
1982: غانا.
1984: الكاميرون.
1986: مصر.
1988: الكاميرون .
1990: الجزائر.
1992: كوت ديفوار.
1994: نيجيريا.
1996: جنوب أفريقيا.
1998: مصر.
2000: الكاميرون.
2002: الكاميرون.
2004: تونس.
2006: مصر.
2008: مصر.


لقاءات أبناء النيل «بداية ونهاية»
«الحوار العربي» 29 مرة في نهائيات أفريقيا

عبادي القوصي (أبوظبي) - عقب الأحداث الساخنة التي شهدتها المواجهات الأخيرة بين مصر والجزائر في تصفيات كأس العالم، تنفس الكثيرون الصعداء عندما أسفرت قرعة نهائيات كأس الأمم الأفريقية التي تنطلق في أنجولا غداً، لابتعاد المنتخبات العربية الثلاثة (مصر، والجزائر، وتونس) عن المواجهات المباشرة في الدور الأول، حيث يلعب “محاربو الصحراء” في المجموعة الأولى مع أنجولا ومالي ومالاوي، في حين يتواجد الفراعنة “حامل اللقب” في المجموعة الثالثة مع نيجيريا وموزمبيق وبنين، فيما يأتي منتخب “نسور قرطاج” في المجموعة الرابعة مع الكاميرون والجابون وزامبيا، ومن هنا لن يكون الحوار “العربي - العربي” متواجداً طوال الدور الأول، لمنافسات النسخة السابعة والعشرين، ولكن ربما يلتقي المنتخبان المصري والتونسي في الدور ربع النهائي، لو صعد الفريقان، لأنه تبعاً لنظام البطولة فإن الأول من المجموعة الأولى يلعب مع ثاني المجموعة الثانية، والعكس، وهو ما ينطبق على المجموعتين الثالثة، والرابعة، ولكن بشرط أن يحتل المنتخب المصري أو نظيره التونسي المركز الأول في مجموعته، على أن يأتي الفريق الآخر في المركز الثاني، وهو الاحتمال الوحيد، حتى يلعب المنتخبان معاً في دور الثمانية، وفي حالة الصدام تضمن الكرة العربية مقعداً على الأقل في الدور نصف النهائي.
وفي حالة مواصلة منتخب الجزائر مشواره الناجح في البطولة، فربما تكون مواجهته في نصف النهائي مع مصر أو تونس، وربما تتأجل المواجهة إلى المباراة الختامية.. وعموماً تبقى كلها احتمالات على الورق فقط، ولا أحد يتوقع أو يعرف مقدماً ماذا يمكن أن يحدث على أرض الواقع في أنجولا، ولكن الحقيقة المؤكدة الآن هي أن “الحوار العربي” سوف يكون غائباً تماماً طوال مشوار الدور الأول.
وبالعودة إلى الوراء ومن خلال إلقاء نظرة سريعة على تاريخ البطولة السمراء منذ منافسات البطولة الأولى في السودان عام 1957، وحتى النهائيات السادسة والعشرين التي جرت في ضيافة غانا 2008 نجد أن المباريات “العربية العربية” تمثلت في 29 مواجهة، وكانت المباراة الأولى بين مصر والسودان، وانتهت مصرية 2-1، أما المواجهة الأخيرة فكانت بين أبناء شمال وجنوب النيل أيضاً وانتهت لصالح مصر بثلاثة أهداف نظيفة، أي أن “البداية والنهاية” كانت بين الأشقاء في مصر والسودان، وخلال المشوار الطويل والذي يمتد إلى 53 عاماً كانت الأهداف حاضرة في مثل هذه المباريات، وعدد قليل منها انتهى بالتعادل السلبي، كما أن ركلات الترجيح كانت حاضرة مرتين فقط.
والملاحظ أن المواجهات الثنائية بين مصر والجزائر جاءت كلها لصالح محاربي الصحراء، ونجح الفريق الجزائري أن يحسم كل المباريات لصالحه بنسبة 100 في المئة.
البداية في تاريخ اللقاءات العربية العربية كانت بين مصر والسودان يوم 10 فبراير 1957 في نصف نهائي البطولة الأولى في الخرطوم، وفاز المنتخب المصري 2-1 ليصعد إلى المباراة الختامية، وتكرر نفس السيناريو حيث تقابل المنتخبان المصري والسوداني في البطولة الثانية عام 1959 بالقاهرة يوم 29 مايو، وفازت مصر 2-1، وكانت المواجهة الثالثة مصرية سودانية أيضاً في بطولة غانا 1963 يوم 26 نوفمبر وانتهت المباراة بالتعادل 2-2.
وغابت المواجهات العربية العربية طويلاً حتى تقابل المنتخبان المصري والسوداني أيضاً في بطولة عام 1970 في السودان يوم 14 فبراير، وفازت السودان 2-1، أما المباراة الخامسة، فكانت بين السودان والمغرب في البطولة التي جرت في الكاميرون عام 1972، وذلك يوم 27 فبراير، وكان التعادل 1-1 هو سيد الموقف في المباراة. وفي بطولة 1976 تقابل المنتخبان المغربي والسوداني في الأول من مارس، وانتهت المباراة بالتعادل 2-2 ضمن منافسات المجموعة الثانية، وفي إطار البطولة ذاتها تقابل المنتخبان المغربي والمصري يوم 9 مارس، وجاءت النتيجة لصالح المغرب 2-1.
وفي بطولة 1978 في غانا تعادل منتخبا المغرب وتونس 1-1 في المباراة التي أقيمت يوم 6 مارس ضمن المجموعة الثانية.
وفي بطولة 1980 فاز منتخب الجزائر على المغرب بهدف في المباراة التي أقيمت بين المنتخبين يوم 13 مارس ضمن منافسات المجموعة الثانية، وفي إطار البطولة نفسها نجح المنتخب الجزائري في الفوز على نظيره المصري 4-2 بركلات الترجيح يوم 19 مارس ضمن منافسات الدور نصف النهائي بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل 2-2، وفي يوم 21 مارس نجح المنتخب المغربي في الفوز على المنتخب المصري بهدفين في مباراة تحديد المركز الثالث. وشهدت بطولة 1982 التي جرت في ليبيا لقاء المنتخبين الليبي والتونسي يوم 9 مارس وانتهت المباراة لصالح ليبيا بهدفين ضمن منافسات المجموعة الأولى. أما المباراة الثالثة عشرة فقد جمعت بين المنتخبين الجزائري والمصري لتحديد المركز الثالث يوم 17 مارس في البطولة التي أقيمت في كوديفوار عام 1984، وفازت الجزائر 3-1. وفي بطولة عام 1986 بالقاهرة كان التعادل السلبي شعار لقاء الجزائر والمغرب الذي يوم 8 مارس ضمن المجموعة الأولى بالإسكندرية، وهي البطولة التي شهدت فوز مصر على المغرب بهدف في لقاء نصف النهائي يوم 17 مارس. وفي البطولة التالية عام 1988 بالمغرب فاز أصحاب الأرض على الجزائر بهدف ضمن المجموعة الأولى يوم 16 مارس، وفي مباراة تحديد المركز الثالث نجح المنتخب الجزائري في الفوز على المغرب 4-3 بركلات الترجيح بعد التعادل 1-1 في المباراة التي جرت يوم 26 مارس.
واستمراراً لمسلسل التفوق الجزائري نجح محاربو الصحراء في الفوز على مصر بهدفين في مباراة المجموعة الأولى لبطولة 1990 بالجزائر، وجرت المباراة يوم 8 مارس، وبعدها غابت المواجهات العربية طويلاً حتى عادت لتظهر على السطح في بطولة عام 1998 في بوركينا فاسو عندما تقابل المنتخبان المغربي والمصري في الدور الأول ضمن منافسات المجموعة الرابعة يوم 17 فبراير، ورجحت كفة المغرب بهدف.
وفي بطولة عام 2000 التي قامت في غانا ونيجيريا جمع لقاء المجموعة الرابعة بين تونس والمغرب يوم 29 يناير وانتهى بالتعادل بدون أهداف، وفي دور الثمانية فاز منتخب تونس على مصر 1-صفر بمدينة كانو يوم 7 فبراير.
وفي بطولة عام 2002 بمالي لعب المنتخبان المصري والتونسي ضمن المجموعة الرابعة في باماكو وفازت مصر بهدف يوم 25 يناير.
وفي بطولة 2004 في تونس أثبت المنتخب الجزائري علو كعبه في مواجهاته الثنائية أمام المنتخب المصري، وفاز بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت في سوسة يوم 29 يناير ضمن الدور الأول للمجموعة الثالثة، وفي إطار البطولة نفسها فاز منتخب المغرب على الجزائر 3-1 يوم 8 فبراير ضمن ربع النهائي، وفي المباراة النهائية يوم 14 فبراير فاز منتخب تونس على المغرب 2-1 في راديس، وعندما أقيمت البطولة الخامسة والعشرين في القاهرة عام 2006 وقعت منتخبات مصر وليبيا ضمن المجموعة الأولى وأسفرت النتائج عن فوز مصر على ليبيا 3-1، وتعادل مصر مع المغرب بدون أهداف، وليبيا مع المغرب بنفس النتيجة.
وفي البطولة الأخيرة التي أقيمت بغانا 2008 كان اللقاء العربي الوحيد بين مصر والسودان يوم 26 يناير ضمن منافسات المجموعة السادسة، وفاز المنتخب المصري بثلاثة أهداف.


مدربون على منصات التتويج

1957: مصر “مراد فهمي”.
1959: مصر “المجري تيتكوش”.
1962: إثيوبيا “اليوغوسلافي ميلوسيفيتش”.
1963: غانا “تشارلز جيامفي”.
1665: غانا “تشارلز جيامفي”.
1968: الكونغو كينشاسا “المجري فيرنك شاناد”.
1970: السودان “التشيكي ييري شتاروشت”.
1972: جمهورية الكونغو “أمويين بيبانزولو”.
1974: زائير “اليوغوسلافي فيدينيتش”.
1976: المغرب “الروماني مارداريسكو”.
1978: غانا “فريد أوسام “.
1980: نيجيريا “البرازيلي جلوريا”.
1982: غانا “تشارلز جيامفي”.
1984: الكاميرون “اليوغوسلافي أوجنانوفيتش”.
1986: مصر “الويلزي مايك سميث”.
1988: الكاميرون “الفرنسي كلود لوروا”.
1990: الجزائر “عبد الحميد كرمالي”.
1992: كوت ديفوار “يوو مارسيال”.
1994: نيجيريا “الهولندي ويسترهوف”.
1996: جنوب إفريقيا “كليف باركر”.
1998: مصر “محمود الجوهري”.
2000: الكاميرون “الفرنسي لوشانتر”.
2002: الكاميرون “الألماني شايفر”.
2004: تونس “الفرنسي روجيه لومير”.
2006: مصر “حسن شحاتة”.
2008: مصر “حسن شحاتة”.


المغرب يكتفي بـ 13 مشاركة

1972: خرج من الدور الأول بتعادله مع الكونغو 1-1 ومع السودان 1-1 ومع الكونغو كينشاسا 1-1.
1976: أحرز اللقب بفوزه على مصر 2-1 وعلى نيجيريا 2-1 أيضاً، وتعادله مع غينيا في الدور الثاني النهائي لأن النهائيات أقيمت بنظام البطولة، وفي الدور الأول تعادل مع السودان 2-2 وفاز على زائير 1-صفر, وعلى نيجيريا 3-1.
1978: خرج من الدور الأول بفوزه على الكونغو كينشاسا 1-صفر وتعادله مع تونس 1-1 وخسارته أمام أوغندا صفر-3.
1980: حل ثالثاً بفوزه على مصر 2-صفر في مباراة الترتيب، وفي الدور الأول، فاز على غانا 1-صفر، وتعادل مع غينيا 1-1 وخسر أمام الجزائر صفر-1 قبل أن يخسر أمام نيجيريا صفر-1 في نصف النهائي.
1986: حل رابعاً بخسارته أمام كوت ديفوار 2-3 في مباراة الترتيب، في الدور الأول، فاز على زامبيا1-صفر وتعادل مع الجزائر صفر-صفر ومع الكاميرون 1-1 قبل أن يخسر أمام مصر صفر-1 في نصف النهائي.
1988: حل رابعاً بخسارته أمام الجزائر بركلات الترجيح 3-4 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1 في مباراة الترتيب، وفي الدور الأول، تعادل مع زائير 1-1 وفاز على الجزائر 1-صفر، وتعادل مع كوت ديفوار صفر-صفر, قبل أن يخسر أمام الكاميرون صفر-1 في نصف النهائي.
1992: خرج من الدور الأول بخسارته أمام الكاميرون صفر-1 وتعادله مع جمهورية الكونغو 1-1.
1998: خرج من الدور ربع النهائي لخسارته أمام جنوب أفريقيا 1-2 في الدور الأول، تعادل مع زامبيا 1-1 وفاز على موزمبيق 3-صفر, وعلى مصر 1-صفر.
2000: خرج من الدور الأول بحلوله ثالثاً في المجموعة خلف نيجيريا وتونس، وفاز على الكونغو 1-صفر، وتعادل مع تونس صفر-صفر، وخسر أمام نيجيريا صفر-2.
2002: خرج من الدور الأول بتعادله مع غانا صفر-صفر وفوزه على بوركينا فاسو 2-1 وخسارته أمام جنوب أفريقيا 1-3.
2004: بلغ المباراة النهائية وخسرها أمام تونس 1-2 في الدور الأول، فاز على نيجيريا 1-صفر وعلى بنين 4-صفر وتعادله مع جنوب أفريقيا 1-1 في ربع النهائي، فاز على الجزائر 3-1 بعد التمديد “الوقت الأصلي1-1” وفي نصف النهائي فاز على مالي 3-صفر.
2006: خرج من الدور الأول بخسارته أمام كوت ديفوار صفر-1 وتعادله مع مصر وليبيا بنتيجة واحدة صفر-صفر.
2008: خرج من الدور الأول بعد غانا صفر -2 وغينيا 2-3 والفوز على ناميبيا 5-1.


عدم مشاركة الدولة المضيفة لمونديال 2010 بين «النعمة والنقمة»

فرانكفورت (د ب أ) - عندما يلتقي أفضل لاعبي القارة الأفريقية ابتداء من غد في بطولة كأس الأمم الأفريقية فلن يكون بينهم منتخب جنوب أفريقيا التي تستضيف بطولة كأس العالم لكرة القدم كأول دولة أفريقية على الإطلاق تمنح شرف تنظيم هذه البطولة.
ولم يتأهل منتخب جنوب أفريقيا لكأس الأمم ليصبح بذلك المنتخب الوحيد من بين المنتخبات الأفريقية الستة التي تأهلت لنهائيات كأس العالم المقررة الصيف المقبل في جنوب أفريقيا الذي لم يصعد لبطولة كأس الأمم الأفريقية.
وعن ذلك يقول حارس مرمى منتخب جنوب أفريقيا روان فيرنانديز الذي يلعب لصالح فريق أرمينيا بيلفيلد في دوري الدرجة الثانية الألماني: “هذا شيء مؤسف بعض الشيء لأننا لو شاركنا في هذه البطولة لكان ذلك خيرا لنا ولمنحنا فرصة مقارنة أنفسنا مع الفرق القوية”.
وينظر المدير الفني لمنتخب جنوب أفريقيا كارلوس ألبيرتو باريرا للابتعاد عن بطولة كأس الأمم الأفريقية بعين السخرية، فطالما تسبب المدرب البرازيلي في إعفاء مسؤولين بالاتحاد الجنوب الأفريقي لكرة القدم من منصبهم وألغى منظومات رياضية كاملة في جنوب أفريقيا بصفته المدير الفني للمنتخب الذي سيخوض بطولة كأس العالم. ولن يضطر باريرا هذه المرة للتسبب في مشاكل لمسؤولي كرة القدم في جنوب أفريقيا لأنه لن يلعب في البطولة الأفريقية أصلا والتي لم يكن من غير المستبعد أن يخرج منها المنتخب الجنوب الأفريقي مبكرا في ظل تدني أدائه خلال العام الماضي.
ولم يجد باريرا ما يشغل به منتخبه سوى معسكر تدريبي لمدة أسبوعين في ديربان، كما ستنتهي مباريات دوري الدرجة الأولى لكرة القدم في جنوب أفريقيا مع نهاية فبراير المقبل ليصبح لاعبو المنتخب متفرغين تماما على مدى ثلاثة أشهر للاستعداد لتصفيات كأس العالم.
ويرى باريرا أنه “إذا أصبح اللاعبون في كامل لياقتهم فسيصبح فريقنا قادرا على المنافسة في هذه البطولة”، وعاد البرازيلي باريرا ليدرب المنتخب الجنوب أفريقي منذ منتصف أكتوبر الماضي بعد أن بدأ مشوار التدريب لهذا الفريق الذي يشتهر باسم “بافانا بافانا” (الأولاد الأولاد) عام 2007 وحتى عام 2008 .
وتحت قيادة سلفه جويل سانتانا بدد المنتخب القومي لجنوب أفريقيا ما تبقى من تفاؤل لخوض بطولة كأس العالم بشكل ناجح على أرض الوطن وذلك بعد التدني الملحوظ في أداء المنتخب خلال الأشهر الماضية مما اضطر الاتحاد الجنوب الأفريقي لاستدعاء المخضرم باريرا مرة أخرى لتدريب المنتخب. ويرى حارس مرمى المنتخب الجنوب الأفريقي , الذي يأمل في أن تتاح له فرصة المشاركة في بطولة كأس العالم مع منت بلاده أن باريرا 66” عاما” هو “الرجل المناسب في المكان المناسب” مضيفا أن “لديه الكثير من الخبرة وسيحسن من أداء منتخبنا”.
ويعتزم باريرا تنظيم معسكرين تدريبيين لفترة أطول في البرازيل وألمانيا خلال شهري مارس وأبريل المقبلين لتجهيز المنتخب لخوض نهائيات كأس العالم.
ويعول باريرا الذي حصل مع منتخب بلاده البرازيل على بطولة كأس العالم عام 1994 في ذلك على محترفين جنوب أفريقيين يجلسون غالبا على دكة البدلاء لدى أنديتهم. ويأمل المدير العام لمنتخب جنوب أفريقيا سيفو نكوماني أن يستطيع حشد جميع لاعبي المنتخب في هذين المعسكرين مضيفا: “إذا نجحنا في ذلك فلن يكون أمام اللاعبين أي ذريعة لتبرير عدم الصعود للجولة الثانية من بطولة كأس العالم”.
ويعتبر الوصول لدور الثمانية هو الهدف الأكبر لفريق (بافانا بافانا) حيث أن الفريق لا يريد أن يسجله التاريخ على أنه أول فريق أفريقي يستضيف بطولة كأس العالم ثم ينكس أشرعة سفنه من الجولة الأولى للبطولة.

اقرأ أيضا

يونايتد وسيتي.. "روح الانتصار" في "ديربي النار"