الاتحاد

عربي ودولي

استقالة المبعوث الأميركي لحل أزمة قطر

الاتحاد

الاتحاد

واشنطن، موسكو (وكالات)

استقال مبعوث وزارة الخارجية الأميركية لحل أزمة قطر، الجنرال المتقاعد أنطوني زيني أمس، بعد فشل جهود حلها. وزار المبعوث الذي كان تولى مهمته في أغسطس2017، إبان عهد وزير الخارجية السابق، ريك تيلرسون، عواصم خليجية في إطار مساعي بلاده لحل أزمة مقاطعة الدول الأربع (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) للدوحة لتدخلها في شؤونها وتشجيع الإرهاب. وقال زيني لشبكة «سي بي إس» الأميركية، إنه استقال بعد إدراكه أنه لا يستطيع المساعدة في حل الأزمة الخليجية.
إلى ذلك، أقرت قطر بمعاناتها جراء المقاطعة منذ يونيو 2017. وقال سفيرها لدى روسيا فهد بن محمد العطية في مقابلة مع وكالة «إنترفاكس» الروسية: «ما زلنا نعاني الكثير من الضرر نتيجة المقاطعة، ونحن الآن نتأقلم مع الواقع الجديد، من أجل تخفيف الأثر». وأضاف: «لقد سعت الحكومة للتخفيف على الناس مباشرة، والتأكد من أن الآثار السلبية للمقاطعة لا تؤثر على الحياة اليومية للمواطنين والمقيمين، لكننا نعد أنفسنا لأن هذا الوضع سوف يستغرق فترة أطول قبل أن يتم حله». وتحدث عن الخسائر التي تكبدتها الخطوط الجوية القطرية، وقال إن تكلفة الرحلات ارتفعت بشكل كبير، إذ أصبحت الطائرات تتبع مسارات أطول لتجنب أجواء دول المقاطعة، الأمر الذي كبدها خسائر فادحة.

اقرأ أيضا