الاتحاد

الرئيسية

مقتل 3 فلسطينيين في سلسلة غارات على غزة

فلسطينيون يبحثون عن مفقودين في نفق قصفته طائرات إسرائيلية جنوب غزة

فلسطينيون يبحثون عن مفقودين في نفق قصفته طائرات إسرائيلية جنوب غزة

قتل ثلاثة فلسطينيين وأصيب عشرة آخرون في غارات إسرائيلية وصفت بأنها الأعنف على غزة منذ انتهاء عملية “الرصاص المصبوب” الاسرائيلية في يناير من العام الماضي ضد القطاع. واستهدفت الغارات سبعة مواقع في قطاع غزة، في مقدمتها منطقة الأنفاق الحدودية مع مصر. وأغار الطيران الإسرائيلي على جنوبي غزة ومخيم البريج وسط القطاع. وقصفت الطائرات ثلاثة أهداف قرب مدينة غزة واثنين قرب بلدة خان يونس. وقال شهود إن الضربات أصابت مباني خالية وساحات مفتوحة. بينما قال متحدث عسكري إسرائيلي إن الغارات استهدفت ما سماه مصنعاً للأسلحة في مدينة غزة وثلاثة أنفاق أحدها حفر قرب الحدود مع إسرائيل، إضافة إلى نفقين آخرين ملاصقين لحدود قطاع غزة مع مصر. وذكر جيش الاحتلال أنه شن أربع غارات رداً على إطلاق 12 قذيفة هاون وصواريخ سقطت داخل إسرائيل. كما ذكر شهود أن إحدى الغارات استهدفت على ما يبدو مبنى يتبع حركة “الجهاد”.

وقال مصدر طبي في مستشفى أبو يوسف النجار إن “المواطنين مبارك أبو شلوف (27 عاما) وعدي ابو حيش (15 عاما) ونصر المهموم (22 عاما) قتلوا في القصف الاسرائيلي على الانفاق فجرا”.
وقال الطبيب معاوية حسنين مدير عام الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة الفلسطينية إن الأطقم الطبية انتشلت جثة فتى وعاملين اثنين من داخل نفق أرضي على الشريط الحدودي بين قطاع غزة ومصر تعرض للقصف. وأوضح حسنين أن ثلاثة أشخاص آخرين لايزالون في عداد المفقودين داخل النفق وتجري محاولات مكثفة لانتشالهم، وأكد الشهود ان طائرة اسرائيلية اطلقت صاروخا على موقع في منطقة حي الزيتون في شرق مدينة غزة وصاروخا آخر على منزل مهجور في منطقة تل الهوى ما أدى الى تدميره من دون وقوع اصابات. وذكر شهود اخرون ان صاروخا ثالثا اطلقته الطائرات الاسرائيلية استهدف منطقة خالية في منطقة النصيرات وسط قطاع غزة ولم يتم الابلاغ عن وقوع اصابات. واشار شهود الى غارتين نفذهما الطيران الاسرائيلي بعيد منتصف الليل على منطقة القرارة شرق خان يونس في جنوب قطاع غزة. واكد الجيش الاسرائيلي انه شن اربع غارات.

والقى الطيران الحربي الاسرائيلي الخميس على قطاع غزة آلاف المنشورات التي حض فيها الفلسطينيين على ابلاغ الجيش الاسرائيلي بإماكن وجود الأنفاق وحذرهم من مغبة الاقتراب الى أقل من 300 متر من الشريط الحدودي بين القطاع وإسرائيل، وذلك بعد اطلاق قذائف هاون على اسرائيل. وحذر الجيش سكان القطاع من الاقتراب من السياج الحدودي لمسافة تقل عن 300 متر.

ورافق عمليات القصف تحليق مكثف وعلى ارتفاعات منخفضة لطائرات الاحتلال في مختلف أجواء قطاع غزة.

وفي ذات السياق قصفت الزوارق الحربية الإسرائيلية مراكب الصيادين في عرض بحر مخيمي النصيرات ودير البلح وسط قطاع غزة دون ان يبلغ عن اصابات او اضرار.

وقال أحد الصيادين: ان الزوارق الحربية اقتربت كثيرا من الساحل وفتحت نيران رشاشاتها اتجاه مراكب الصيادين في عرض بحر مخيم النصيرات، الامر الذي ادى لتراجع الصيادين للشاطئ وعدم الدخول في عرض البحر خوفاً على حياتهم. وكانت مصادر إسرائيلية قد ذكرت ان صاروخًا أطلق من قطاع غزة وسقط جنوب مدينة عسقلان القريبة من شمال القطاع. وأوضحت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أن الصاروخ سقط على منطقة مجلس “ساحل المجدل” الإقليمي، جنوب المدينة، مشيرة إلى أن انفجار الصاروخ لم يسفر عن وقوع إصابات أو أضرار.

اقرأ أيضا

الإمارات تدين هجوم كابول الإرهابي