الاتحاد

الرياضي

الإرادة تتغلب على الإعاقة

كشف لاعب الآيكيدو الضرير المغربي جاد يونس الفائز بالجائزة التقديرية لـ “أفضل رياضي حقق إنجازات في ظل تحديات إنسانية كبيرة”، أسرار التغلب على اعاقته وقدم نبذة عن تجربته الفريدة من نوعها، حيث توج جهوده خلال السنوات الماضية وحرمانه من نعمة البصر بنيل الحزام الأسود في لعبة الآيكيدو، مؤكدا أن الإعاقة لا يمكن أبدا أن تقف عائقا أمام طموحات الإنسان.
وكشف أن الرغبة هي السر وراء كسب تحدي الإعاقة والتفوق في أي مجال من مجالات الحياة خصوصا الرياضة، وقدم شكره لمدربه عبدالمجيد محيل الذي كان السبب الرئيسي وراء ممارسته هذه الرياضة وتفوقه فيها. وأكد يونس أنه مارس العديد من الرياضات الخاصة بالمكفوفين قبل أن يقرر خوض تحدي ممارسة الرياضات المخصصة للرياضيين المبصريين، ورغم دهشة ممارسي رياضة الآيكيدو من انضمامه للمارستها إلا أن هذه الدهشة تحولت إلى إعجاب لاحقا وتقدير كبير للمستوى الذي يمتلكه.وقال: “خضت تحديا كبيرا حيث كنت كفيفا دخل ميدانا يصعب أحيانا حتى على المبصرين، كما أنها المرة الأولى التي يجتاز فيها شخص كفيف امتحان نيل الحزام الأسود في رياضة الآيكيدو ليس فقط في المغرب بل في إفريقيا والعالم العربي وربما الدولي”.
وأضاف: “الطريق لم يكن سهلا في بداية الأمر، بل كان شائكا وصعب المنال لكن حب التحدي جعلني أتجاوز كل الصعاب لتحقيق شيء غير عادي وغير مسبوق.

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري