الاتحاد

ثقافة

وفاة الروائي المصري يوسف أبورية

توفي الروائي المصري يوسف أبورية فجر الاثنين في احد مستشفيات العاصمة المصرية عن عمر 53 عاما بعد صراع طويل مع مرض سرطان الكبد، حسبما صرح احد اصدقائه·
وقال الروائي عزت القمحاوي ان ابورية ''توفي فجر الاثنين بعد صراع مرير مع سرطان وخمول الكبد''· والروائي يوسف ابورية من مواليد محافظة الشرقية عام 1955 وحصل على شهادته الجامعية في الاعلام من جامعة القاهرة وعمل في مركز البحوث كمدير عام· وكان امينا عاما لصندوق رابطة القلم المصرية طوال الاعوام ال 13 الاخيرة من حياته·
وساهم ابورية في تشكيل رابطة المثقفين المستقلين التي جمعت المثقفين في مطلع الالفية الثالثة في مواجهة الهجمة التي قادها اسلاميون ضد رواية ''وليمة لاعشاب البحر'' للروائي السوري حيدر حيدر· كما شارك في تظاهرات حركة كفاية المعارضة لاعادة انتخاب الرئيس المصري محمد حسني مبارك·· وقبل وفاته ببضعة اشهر ناشد كتاب وادباء الحكومة المصرية العمل على علاج الراحل والمساهمة في عملية لزرع الكبد· وطالبوا باستخدام اموال تبرع بها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لاتحاد الكتاب المصريين مخصصة لعلاج الكتاب والادباء المصريين وتحتجزها وزارة المالية، حسب صحف مصرية، لكن الحكومة لم تستجب لهذه النداءات· وكان الراحل من الادباء المتميزين في جيله· وترك سبع مجموعات قصصية اولها ''الضحى العالمي'' التي نشرت في ·1985 ومن مجموعاته ايضا ''طلل النار'' و''شتاء العري'' و''عكس الريح'' و''ترنيمة الدار''·
كما ألف خمس روايات هي ''ليلة عرس'' و''صمت الطواحين'' و''عطش الصبار'' و''الجزيرة البيضاء'' و''تل الهوى''، واربعة كتب للاطفال هي ''خبز الصغار'' و''اسد السرك'' و''الايام الاخيرة للجمل'' و''طفولة الكلمات''

اقرأ أيضا

«الفريج».. ذاكرة المكان الأليف