الاتحاد

الاقتصادي

150 فعالية ضمن مهرجان دبي للتسوق في نسخته السابعة عشرة

ألعاب نارية في خور دبي إيذاناً بافتتاح مهرجان دبي للتسوق أمس

ألعاب نارية في خور دبي إيذاناً بافتتاح مهرجان دبي للتسوق أمس

انطلقت مساء أمس فعاليات الدورة السابعة عشر لمهرجان دبي للتسوق، والتي تستمر 32 يوماً، حتى الخامس من فبراير المقبل، تحت شعار “عالم واحد”.
ويقدم أكثر من 6 آلاف محل تجاري و70 مركز تسوق، تشكيلة هي الأوسع في العالم، من مختلف البضائع التي تحمل علامات تجارية عالمية، ترافقها تخفيضات تصل إلى 75%.
وتتضمن أجندة مهرجان دبي للتسوق 150 فعالية متنوعة، تهدف إلى تعزيز مكانة المهرجان كوجهة مثالية للتسوق والترفيه العائلي، وستشمل هذه الفعاليات حفلات عالمية.
وبدأت فعاليات دورة 2012 بمجموعة أنشطة غطت مختلف مناطق دبي، خاصة في فيستفال بروميناند ودبي فيستفال سيتي وشارع السيف وإعمار بوليفارد وشارع الرقة، وعلى طول 6 كيلومترات من معبر الخليج التجاري حتى قرية البستكية، شهدت شواطئ خور دبي أكبر احتفالية من الألعاب النارية.
وانطلقت الألعاب النارية من مواقع متعددة على خور دبي مع إيقاعات أغنية المهرجان “دبي دانة الدنيا”، وانتشرت في مواقع مختلفة من دبي شاشات كبيرة تابع من خلالها الجمهور العروض التي عكست شعار “دبي تتألق في مهرجانها”.
وستشهد دبي على مدى 32 يوما يشمل فعاليات ترفيهية وجوائز وهدايا وعروض ترويجية والكثير غيرها، بينها ألعاب نارية في مناطق متعددة في دبي، ومن خلال تنسيق مع العديد من الجهات والمؤسسات الحكومية لضمان نجاح هذه العروض وتأمين أعلى معايير السلامة للجميع.
وشهد اليوم الافتتاحي عروض لفرق المهرجين والعارضين والموسيقيين في شارع الرقة والسيف وإعمار بوليفارد وفيستفال بروميناد، كما شهد معزوفات لمقطوعات موسيقية على آلات تقليدية، بخلاف مجموعة من عروض مقلدي المشاهير، علاوة على عروض وأنشطة في منطقة الألعاب الترفيهية وعروض للمهرجين.
وتزامن حفل الافتتاح انطلاق فعاليات شارع الرقة سيرك “مونتي كارلو” والسوق الليلي، وفي شارع السيف انطلقت فعاليات في الهواء الطلق تعكس حضارات وثقافات شعوب من مختلف أنحاء العالم، بخلاف أنشطة بازار المهرجان، وعروض الرقصات الشعبية وورش عمل لصناعة المنتجات التقليدية.
وتستمر يوميا عروض الألعاب النارية في سماء دبي طوال ليالي المهرجان، برعاية مجموعة الزرعوني ولمدة خمس دقائق بداية من الساعة الثامنة والنصف مساء من خور دبي مقابل شارع السيف.
وستشهد عطلات نهاية الأسبوع فعاليات خاصة، منها كرنفال دبي في إعمار بوليفارد، بمشاركة مهرجين وبهلوانيين وراقصين في عروض فنية ، إضافة إلى فعالية ليالي دبي لأشهر المطربين العرب على مسرح برج ستيبس في وسط مدينة برج خليفة.
وتضمن الفعاليات من اليوم الأول واحة السجاد، ومخيم المهرجان البري في منطقة الورقاء طوال المهرجان، علاوة على قرية التراث والغوص بالشندغة متضمنة عرض الخيول والسيارات الكلاسيكية والغوص.
وفي القرية العالمية بدأت فعاليات تعكس ثقافات العالم مع عروض فولكلورية ورقصات شعبية وعروض مسرحية ومنتجات يدوية وأطعمة شعبية، من مختلف دول العالم، كما انطلقت عروض رعاة المهرجان، بما في ذلك مجموعة دبي للذهب والمجوهرات وفيزا والإمارات دبي الوطني وجمبو وبرجمان.

اقرأ أيضا

لأول مرة.. الجزائر تعتزم فرض ضريبة على الثروة والعقارات