الاتحاد

خليجي 21

العويس: قلبي يرشح المنتخب للقب

المنامة (الاتحاد) - أكد معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة أن منتخبنا الأول لكرة القدم، جاء إلى البحرين بهدف المنافسة بقوة، وفرض وجوده كأحد المرشحين للقب، مشيراً إلى أن أبناء الإمارات يسعون دائماً إلى المركز الأول، واحتلال مراتب متقدمة في مختلف مشاركاتهم.
وأضاف معاليه: هذا الجيل الواعد من اللاعبين أثبت جدارته في الفترة السابقة، وقادر على تأكيد حقيقة إمكاناته والسعي لاعتلاء الصدارة في المستقبل لما يملكه من مقومات جيدة”.
وقال معاليه: «لا أحد يمكن أن يتعهد بشيء، قبل ضربة البداية، لأن «المستطيل الأخضر» له ظروفه الخاصة، والمنافسة تختلف من بطولة إلى أخرى، ومن حدث إلى آخر”.
وأضاف معاليه أن اتحاد الكرة قام بعمل كبير في سبيل إعداد هذا الجيل الصاعد من اللاعبين، سواء في عهد الاتحاد السابق، برئاسة محمد خلفان الرميثي، أو مع الاتحاد الجديد برئاسة يوسف السركال، ما أسهم في توفير نواة منتخب واعد، يملك مقومات المنافسة والبروز والتألق.
وقال معاليه إن منتخبنا يملك أيضاً مدرباً مواطناً على درجة عالية من الكفاءة، إلى جانب لاعبين متألقين ومبدعين، أثبتوا حقيقة إمكاناتهم في العديد من الاستحقاقات الخارجية الكبيرة قارياً وعالمياً.
وعن ترشيحاته للبطولة الحالية، اكد معاليه أن قلبه يرشح «الأبيض»، لكنه يتعامل مع الحدث بعقلانية، في ظل تساوي الحظوظ بين جميع المنتخبات المشاركة، والتي استعدت جيداً للبطولة، وتسعى بدورها للفوز باللقب.
وتوقع معالي عبدالرحمن العويس أن تكون «خليجي 21» بطولة قوية وأكثر تطوراً من الدورات السابقة، انعكاساً للمكانة التي وصلت إليها الكرة في المنطقة، وتأكيداً للدور الذي تلعبه في «لم شمل» أبناء الخليج، مشيراً إلى أن دورات الخليج تبقى دائماً ذات أهمية، لما يميزها من متابعة كبيرة وتصريحات مثيرة وأجواء تنافسية قوية، الأمر الذي يعكس مدى ارتباط أبناء الخليج بهذه البطولة والمكانة التي تحظى بها لديهم.
وأضاف معاليه أن الاجتماعات الأخيرة لدول مجلس التعاون، ركزت على دعم عنصر الشباب بدول المنطقة، حتى يتم الاهتمام بالأجيال الصاعدة، وزيادة الاهتمام بها، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الإمارات محظوظة بدعم قيادتها الرشيدة للشباب، حتى يطوروا مهاراتهم، ويمارسوا رياضاتهم، ويكونوا دائماً رقم 1 في مختلف المشاركات.

اقرأ أيضا