الاتحاد

رأي الناس

وشاح العشق

وشاحك ينبض بالعشق
حرير عينيك يزهو
بالهوى
لؤلؤة خجولة تبحث عن
الياسمين في وجهك
قلم حمرة يحبو نحو
زهر الشعر يولد من
خاصرة الشوق
وشاح ناعم يتدلى إلى
نهايات المدى
نرجسية خرساء
احتلت نجوم القصيدة
رسم المشهد برعشة
ملح رجولته
وكتب في أقصى
عينيها
«شكراً على الهدية»
لم تعجبها كتابته
على
لوحها المحفور بدمه
تجاهل تعليقها المتمرد
تراجع حاملاً النبض
في يديه
تبعثرت بيارق حروفه
في موج عطرها
رجع بكامل أنافته الثورية
كي لا تتهمه بالخيانة
مجدداً
قضم ما وراء خدوش
وجهها
قالت
أهكذا تفترش نجوم الليل؟
قال
وشاحك الأحمر ينبض بالعشق
شكراً على الهدية.....
وهل تكفي كي يزرع
في الكأس سعادة

إيفان علي عثمان الزيباري

اقرأ أيضا