الاقتصادي

الاتحاد

«الأطلسي» ينطلق اليوم ضمن أسبوع أبوظبي للاستدامة

الاتحاد

الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

ينطلق اليوم تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، منتدى الطاقة العالمي الرابع 2020، بعنوان: «الجغرافيا السياسية لتحول الطاقة»، والذي ينظمه المجلس الأطلسي الأميركي بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة، وشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، ومبادلة للاستثمار، ويستمر ثلاثة أيام.
ويتناول المنتدى الذي تستمر أعماله ثلاثة أيام: الحروب التجارية وتأثيرها على الوصول إلى الطاقة، ويحدد المنتدى التوقعات في قطاع الطاقة، وسبل الاستجابة للمتغيرات الجذرية، التي يشهدها قطاع الطاقة عالمياً.
ويعد المنتدى جزءاً من أسبوع أبوظبي للاستدامة، ويضم قادة الأعمال وصناع السياسات والخبراء في قطاع الطاقة من مختلف دول العالم، لبحث دور النفط والغاز، ومستقبل الطاقة في عصر جديد من الجغرافيا السياسية، وتزايد الطلب على الطاقة في جنوب وجنوب شرق آسيا.
ويشهد الحدث تحديد المشهد العام للطاقة، عبر عدد من المحاور تشمل: أمن الطاقة، والوصول إلى الطاقة، المناخ، مواجهة التحديات في ظل الموجات المتزايدة من عدم اليقين، وظهور المخاطر الجيوسياسية في أسواق الطاقة، مما يؤثر على إنتاج النفط، وسلاسل القيمة، وأمن الطاقة العالمي. كما سيتم خلال منتدى الطاقة: مناقشة آلية تسعير خام «مربان» الجديدة كخام يتداول في الأسواق، إضافة إلى إصدار عدة تقارير في قطاع الطاقة والمناخ، كما يتطرق إلى مرور عقد على اتفاقية الإمارات وأميركا للتعاون السلمي في الطاقة، والتي تم توقيعها عام 2009، إذ تعد مثالاً إيجابياً على التعاون في مجال الطاقة النووية التجارية، ووسيلة فعالة لدعم تطوير الطاقة النظيفة، وعدم انتشار الأسلحة في الخارج، وفقاً لهذا الاتفاق.
كما تستعرض الجلسة، الدروس التي يمكن استخلاصها من تجربة التعاون النووي المدني بين الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة، وكيف يمكن تطبيق هذه الدروس على ارتباطات ثنائية مماثلة في المستقبل، وسيطلق المنتدى تقريراً حول مستقبل الطاقة النووية السلمية.

اقرأ أيضا

الذهب يقفز بفضل ارتفاع الطلب