الاتحاد

الرياضي

"العنابي" نجم الجرناس و"فتاك" أول الفرخ نقدي

جانب من منافسات اليوم السادس للعامة من بطولة فزاع للصيد بالصقور (من المصدر)

جانب من منافسات اليوم السادس للعامة من بطولة فزاع للصيد بالصقور (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

واصلت بطولة فزاع للصيد بالصقور التلواح، التي تقام بتنظيم مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، في منطقة الروية بدبي، منافساتها المثيرة، وشهدت في يومها السادس منافسات شرسة اتسمت بالقوة والسرعة بين 300 طير ضمن منافسات العامة فئة جير تبع «فرخ + جرناس».
وبلغ عدد الطيور التي شاركت في البطولة حتى الآن 1105 طيور، بواقع 180 في اليوم الأول و110 في اليوم الثاني، و150 باليوم الثالث، و120 في اليوم الرابع، و245 في اليوم الخامس، و300 في اليوم السادس.
وفي اليوم السادس للبطولة، شهد الشوط الأول «جير تبع فرخ العامة – رمز»، فوز الطير «الكندي» لمالكه منصور بطي محمد المنصور، بعدما قطع المسافة في زمن قدره 18.760 ثانية، وجاء بالمركز الثاني «T14» لمالكه حميد محمد سعيد راشد الطاير، محققاً زمناً 18.827 ثانية، وحقق المركز الثالث «حاضر» لمالكه سعود راشد علي راشد المزروعي بعد أن حقق زمناً قدره 19.188 ثانية.
وفي الشوط الثاني «جير تبع فرخ العامة – رئيسي»، حقق المركز الأول «T1» لمالكه عيد محمد خليفة سلطان بالجافلة المنصوري، قاطعاً المسافة في زمن 19.846 ثانية، وجاء بالمركز الثاني «106» لخالد ناصر مذكر آل شافي الهاجري، وحلّ ثالثاً «صلاح» لمحمد عبدالله خليفة الكميتي المهيري.
وفي الشوط الثالث «جير تبع فرخ العامة – نقدي»، حقق المركز الأول «فتاك» لفريق النخبة بزمن 19.719 ثانية، وجاء بالمركز الثاني «طلقة» لمالكه حميد راشد المنصوري، وحلّ بالمركز الثالث «صعب» لمالكه عبدالله خلفان بطي سالم القبيسي.
وفي الشوط الخامس «جير تبع جرناس العامة – رئيسي»، حقق المركز الأول (تبع جير) لمالكه سلطان حمد أحمد بن الشيخ مجرن الكندي، وبالمركز الثاني (F1) لمالكه مبارك سالم أحمد محمد المرر، وبالمركز الثالث (T10) لمالكه أحمد عتيق محمد علي بن هندي المهيري.
وفي الشوط السادس الذي يقام للمرة الأولى هذا الموسم والمخصص لـ «جير تبع جرناس العامة – نقدي»، حقق المركز الأول (العنابي) لميثاء سعيد علي راشد، وحصد المركز الثاني (مدلل) لعلي شخبوط علي سعيد الكعبي، وحلّ ثالثاً (اليربوع) لمالكه عبيد خلفان المزروعي.
وأكد عبدالعزيز سلطان آل علي، عضو لجنة بطولات فزاع للصيد بالصقور، أهمية البطولة في دعم استمرار هذا الموروث الرياضي التراثي ونقله إلى الأبناء، وأضاف: «المتسابقون أثبتوا قدراتهم وشاركوا بحرفية عالية، وهذا الموسم منح فرصاً أكبر للمشاركين، ومنذ البداية ظهرت البطولة بشكل رائع من الناحيتين الفنية والتنظيمية».
وتابع: «كل الأمور تمضي إلى الأفضل من كافة النواحي، ويلاحظ في هذه البطولة ويستحق الإشادة هو كثرة أشواط البطولة وتوزيع الجوائز على أكبر عدد من الفائزين، وهو الأمر الذي أثرى المنافسات وأضفى مزيداً من القوة عليها».
وعن دقة الرصد والتحكيم، قال: «مهام أعضاء اللجنة مقسمة كل واحد وفق اختصاصه، والاختصاصات تتنوع ما بين عملية التحكيم ومراقبة طريقة الهد، والإشراف على التزام المتسابقين بالقوانين عند خط البداية، وبشكل عام تسير عملية التحكيم بمنتهى الدقة والتميز، ونحن كلجنة تحكيم أصبحت الأمور أسهل لنا بعد إضافة عدة تقنيات ممتازة سهلت من مهمتنا وجعلتها أكثر دقة وعدالة، وتطوير الأنظمة الذكية ساعد كثيراً في عملية الرصد بدقة متناهية».
وأعرب الصقار خلفان بطي سالم القبيسي عن سعادته البالغة بفوز «الصيرمي» بشوط الجير شاهين جرناس – رمز في انطلاقة منافسات العامة بطولة فزاع للصيد بالصقور، وقال: «بداية أشكر قيادتنا الرشيدة وشيوخنا الكرام على تنظيم هذه البطولة الرائعة والتي ظهرت بثوب رائع في ظل الاهتمام الكبير من مركز حمدان بن محمد لحفظ التراث، والذي يبذل جهوداً كبيرة لظهور البطولة بشكل مشرف».
وعن الفوز الذي حققه «الصيرمي»، قال: «فوز طبيعي ومتوقع بالنظر إلى أن الطير يتميز بالقوة والسرعة، وسبق له أن توج بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكذلك فهو بطل الرموز وتوج أيضاً ببطولة النخبة، ويعد هذا الفوز بمثابة انطلاقة مميزة نفتخر بها ولدينا عدد من نخبة الطيور التي نتوقع أن تحصد المراكز المتقدمة».
وأضاف: «المسابقات هذا الموسم اختصرت الطريق بالنسبة لنا بعيداً عن جولات التأهل، مما يرفع من وتيرة الاستعدادات السابقة ويحفز المتسابقين لانتزاع الفوز برغم قوة المنافسات وحدتها».

اقرأ أيضا

«الزعيم» يتفادى «الإعصار» مع احتفالية كايو