الاتحاد

ثقافة

«صهيل الطين» في دبي الاثنين المقبل

دبي (الاتحاد)- تُعرض في السابعة والنصف من مساء الاثنين المقبل مسرحية “صهيل الطين”، تأليف إسماعيل عبدالله، وإخراج محمد العامري، على خشبة مسرح مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بدبي، وذلك بالتعاون مع مسرح الشارقة الوطني، في باكورة نشاط المؤسسة للعام 2013.
وكانت “صهيل الطّين” قد فازت بمجموعة من الجوائز المحلية والخليجية، ومثلت الإمارات في الدورة الثانية عشرة لمهرجان المسرح الخليجي بسلطنة عمان، وحصلت على جائزة ثاني أفضل عرض مسرحي، وجائزة أفضل نص مسرحي لإسماعيل عبدالله، وجائزة أفضل سينوغرافيا لمحمد العامري، وسوف تعرض في وقت لاحق من هذا الشهر في الدوحة في إطار مهرجان المسرح العربي الذي تقيمه الهيئة العربية للمسرح خلال هذا الشهر. وقد بُني النص على شخصيتين رئيسيتين وهما الأب، والابنة، حيث جسد دور الأب الفنان القدير أحمد الجسمي، فيما جسدت دور الابنة الفنانة الكويتية الشابة حنان المهدي في صراعه لتشكيل رؤيته حول الأُبوّة وسيطرتها، ليس السيطرة التقليدية، بل هي رغبة الأب في نحت الطين، بعد تجميعه ليصبح بشراً مُتحجّراً، ويحضر الممثل كتمثال طينيّ على الخشبة، تصنعه امرأة، تحت رقابة صارمة من أب، أقرب إلى الشخص الساديّ في تسلُّطه منه إلى الأبوّة.
يثير هذا العرض المسرحي المركب مجموعة من الأسئلة والخواطر في أذهان المتفرجين، لأن لغته المسرحية تمازج بين عدد من المدارس الإخراجية، من بينها المدرسة التشكيلية والتصويرية، بملامح مستمدة من الطقس الأنثروبولوجي والمسرح الرمزي ومسرح القسوة.
وكانت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية قد انتهجت دعم العروض المسرحية المحلية، تعزيزاً لدور المسرح في نهضة المجتمع، حيث قدمت عرضاً لمسرحية “بايتة” في إبريل 2012، ولاقى العرض حينها نجاحاً كبيراً من حيث الحضور ومن حيث القيمة المعنوية لمسرح هادف لكنه لا يصل بسهولة إلى الجمهور، كما قدمت عرضاً لمسرحية “بهلول” في أكتوبر 2012، وقد حازت العروض السابقة على كثير من الاهتمام الرسمي والشعبي.

اقرأ أيضا

أميتاب باتشان ضيفاً على «الشارقة الدولي للكتاب»