الاتحاد

الإمارات

4320 مركبة في أبوظبي مزودة بـ "التتبع الإلكتروني"

بطاقة عابر والمسح الإلكتروني لتفاصيل البطاقة (من المصدر)

بطاقة عابر والمسح الإلكتروني لتفاصيل البطاقة (من المصدر)

هالة الخياط (أبوظبي)

انتهى مركز إدارة النفايات في أبوظبي «تدوير» من تزويد 4320 مركبة على مستوى الإمارة بأجهزة نظام التتبع الإلكتروني، بما يساعد في ضبط تفريغ النفايات بشكل قانوني، فيما وصل عدد المسجلين في نظام بوليصتي حتى الآن 4467 منشأة، وبلغ عدد المسجلين بنظام عابر 824 منشأة، و4986 مركبة ناقلة للنفايات.وأكد الدكتور سالم الكعبي، مدير عام مركز تدوير بالإنابة، أن نظام التتبع الإلكتروني نجح في القضاء على ظاهرة التفريغ العشوائي للنفايات.
وقال في تصريح لـ «الاتحاد»: «إن نسبة الالتزام بتركيب أجهزة التتبع الإلكتروني تصل إلى 100%، ويعد النظام من أهم الأدوات الرقابية لقطاع نقل النفايات، ويهدف إلى رصد الممارسات الخاطئة أو المخالفة للنظم والقوانين المعمول بها في إمارة أبوظبي، ورصد حركة نقل النفايات خارج الإمارة، والتفريغ العشوائي لمياه الصرف الصحي، وتعزيز التفتيش الموجه، بحيث يتم التأكد من أن جميع المركبات تقوم بنقل النفايات إلى المطامر المخصصة لذلك».
وبشأن مستجدات نظام «بوليصتي»، أوضح الكعبي أن نظام «بوليصتي» يهدف إلى بناء قاعدة بيانات متكاملة، تضمن التعامل السليم مع النفايات من قبل منتجي النفايات ومزودي الخدمات البيئية، وتدعم التخطيط الإستراتيجي لتحقيق المفهوم الشامل لإدارة النفايات، وتسهم في تحقيق التحول الرقمي لخدمات وإجراءات عمليات تسجيل ورصد وتتبع النفايات المنتجة في إمارة أبوظبي من مصدر إنتاجها وحتى مواقع التخلص الآمن منها، كما يقوم النظام بتوثيق شامل لبيانات تداولات النفايات في الإمارة، بما يشمل بيانات المنتج والناقل ومحطات المعالجة وإعادة التدوير وموقع التخلص، كما يرصد النظام نوع وكمية النفايات ومصدرها، وربطها بالأهداف الاستراتيجية لمركز إدارة النفايات أبوظبي «تدوير».
وأفاد الكعبي بأنه تم تحسين خاصية البحث عن «بوليصتي» من خلال النظام الرئيس، حيث يهدف النظام إلى تتبع حركات النفايات من مصدرها إلى مكان التخلص النهائي منها أو أماكن معالجتها، ويقوم بإنشاء سجل المانيفست، والذي يحتوي على معلومات حول أنواع وكميات النفايات التي تم نقلها وتسجيلها، بالإضافة إلى معلومات منتجي النفايات والناقلين والمنشآت، وذلك بديلاً عن المانيفست الورقي، ولا حاجة لإرسال أي سجلات من قبل الناقلين.
وأوضح المركز أن نظام بوليصتي يساعد النظام في مراقبة حجم إنتاج النفايات لدى منتجي النفايات، كما يضمن سهولة الرجوع إلى معلومات الرحلات، من خلال حفظها في قاعدة بيانات مركزية.
ويوفر نظام المانيفست الإلكتروني أيضاً بوابة دخول خاصة بالسائقين، وأخرى خاصة بمراقبي منشآت تصريف النفايات من أجل تتبع سير المانيفست، وتأكيد تسلم النفايات ووزنها لحظة تسلمها من المنتج وعند تسليمها إلى موقع التخلص أو المعالجة، بما يضمن دقة في التسلم والتسليم.
ويوفر نظام «عابر» خاصية إضافة رصيد إلى حساب المنشأة، من أجل خصم رسوم دخول المركبات إلى منشآت المعالجة التابعة للمركز، عوضاً عن الكوبونات الورقية المستخدمة سابقاً، كما يوفر خاصية الاستعلام المباشر عن المركبات من قبل المراقبين الموجودين على بوابات منشآت المعالجة التابعة للمركز من أجل التحقق من حالة المركبة، ويتم خصم رسوم الدخول من خلال النظام في حال فقط كانت حالة المركبة مسموح لها بالدخول إلى المنشأة، بما يضمن دقة العمل، وعدم تجاوز الأنظمة والقوانين المعمول بها.

اقرأ أيضا

سعود القاسمي يؤكد دور الشباب في بناء المستقبل