صحيفة الاتحاد

الإمارات

جراحة معقدة تنقذ ساقاً من البتر

 الفريق الجراحي أثناء العملية (من المصدر)

الفريق الجراحي أثناء العملية (من المصدر)

محسن البوشي (العين)

نجح فريق جراحة العظام بمستشفى العين، إحدى المؤسسات الصحية التابعة لشركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة) في الحيلولة دون بتر الساق اليسرى لمريض في العقد الثالث من عمره بعد إخضاعه لجراحة معقدة استغرقت 5 ساعات كللت بالنجاح ما أعاد له الأمل بتجنيبه عملية البتر.
وكان المريض قد تم نقله إلى مركز الحوادث وطب الإصابات بالمستشفى حيث عمل الطاقم الطبي متعدد التخصصات على إعادة تقييم حالته بالكامل وإجراء سلسلة متكامله من التحاليل والاختبارات الطبية التي أظهرت تعرضه لإصابه شديدة نتج عنها كسر مفتوح من الدرجة الثالثة في الساق المصابة مع تهتك شديد للأنسجة المحيطة بعظمه الساق والكاحل الأيسر.
وقرر فريق جراحة العظام بالمستشفى برئاسة الدكتور إيهاب مروان استشاري جراحة العظام في ضوء نتائج الفحوص إجراء عملية جراحية اعتبرها الفريق من العمليات الصعبة والمعقدة تخللها إعادة تثبيت العظم بمثبت خارجي وإعادة ترميم الأنسجة والأوردة.
وأشار رئيس الفريق الجراحي إلى ان العملية كللت بالنجاح التام حيث بدت علامات التحسن تطرأ على الساق المصابة بعد وقت قصير ثم جرى بعد ذلك إخضاع المصاب لبرنامج تأهيلي علاجي ناجح غادر بعدها المستشفى وهو في صحة جيدة.
وأوضح استشاري جراحة العظام بالمستشفى بأن الجراحة التي أجراها الفريق من الجراحات المعقدة من حيث طريقة وخطوات إجرائها حيث كان المريض يعاني من تهتك كامل في العظم والأنسجة والأوردة، لافتا إلى أن العملية استغرقت خمس ساعات وعشر دقائق تقريبا.
وعبرت الدكتوره غزالة بالحاج المدير الطبي لمستشفى العين عن فخرها واعتزازها للخبرات الطبية والمهارات العلمية التي تتمتع بها الطواقم الطبية بالمستشفى الذي يتمتع بمقومات طبية كبيرة بما في ذلك التكنولوجيا العلاجية المتطورة وغرف العمليات المجهزة وفق أحدث المعاير العالمية ما يمكن أطباء المستشفى من إجراء كافة العمليات بنجاح بغض النظر عن صعوبتها ومدى تعقيدها.
من جهته، ثمن المريض الدور الكبير الذي قامت به الطواقم الطبية من أجل علاجه والجهود الطبية التي بذلت أثناء التشخيص وإجراء العملية الجراحية والتي مكنته من جديد من العودة لممارسة حياته الطبيعية دون أن يفقد ساقه.